صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 3284 | السبت 03 سبتمبر 2011م الموافق 12 ربيع الاول 1440هـ

فيما يتنافس اثنان فقط في «سادسة الوسطى»

«سابعة الشمالية» و«ثامنة العاصمة» الأعلى ترشحاً في «التكميلية»

تشهد كل من الدائرتين السابعة في المحافظة الشمالية والثامنة في «العاصمة» أكبر عددٍ من المترشحين لخوض المعترك الانتخابي للانتخابات التكميلية التي ستجرى في 24 سبتمبر/ أيلول 2011، حيث بلغ العدد النهائي للمترشحين في الدائرتين المذكورتين سبعة لكل منهما، بعد أن أعلن احد المترشحين انسحابه أمس الأول من التنافس على مقعد الدائرة الثامنة في العاصمة.

وعلى رغم هذا العدد من المترشحين في الدائرتين المذكورتين؛ فإن حظوظهم جميعاً تبدو متقاربة، بلحاظ أن غالبيتهم من المستقلين.

تعتبر الدائرة السابعة في «الشمالية» من أعلى الدوائر في الانتخابات التكميلية بالنسبة إلى عدد الناخبين فيها، بعدد ناخبين بلغ 12705 مواطنين (بحسب احصاءت انتخابات 2010)، وتضم أربعة مجمعات سكنية.

وكانت الدائرة شهدت تنافساً انتخابيّاً محموماً بين الوفاق والتجمع القومي، إذ تمكن النائب المستقيل الوفاقي جاسم حسين من حسم مقعدها بنسبة تصويت لصالحه بلغت 59 في المئة.

أما الدائرة الثامنة في العاصمة؛ فتضم 5772 ناخباً، وتنقسم إلى 10 مجمعاتٍ سكنية، وكانت غنيمة سهلة للوفاقي المستقيل السيد جميل كاظم في انتخابات 2010، بنسبة تجاوزت 86 في المئة من مجموع المصوتين.

أما الدائرة الثانية في المحافظة الشمالية وتضم حاليّاً 6 مترشحين؛ فهي أيضاً من الدوائر ذات الكثافة السكانية المرتفعة، إذ يفوق عدد ناخبيها 11774 مواطناً، يتوزعون على 27 مجمعاً سكنيّاً.

وتمحور التنافس في الدائرة خلال انتخابات 2010، عن اثنين، الوفاقي علي الأسود، وآخر مستقل، إذ استطاع الأول أن يحصد 87.7 في المئة من أصوات الناخبين فيها.

وفي المقابل؛ فإن الدائرتين الخامسة في (العاصمة) والسادسة في (الوسطى) تشهدان العدد الأقل من المترشحين، بوجود اثنين في كلٍّ منهما، وهو ما قد يؤشر، إذا ما أعلن أحد المترشحين فيها انسحابه، إلى أن نسب الفوز بالتزكية في كلتا الدائرتين لاتزال عالية.

وشهدت الدائرة الخامسة في (العاصمة) خلال الانتخابات الماضية تنافساً محموماً بين مرشح الوفاق النائب المستقيل محمد المزعل، والمستقل حسن بوخماس القريب من المنبر الإسلامي، وقد حسم المزعل تلك المنافسة بـ 67 في المئة من الأصوات.

من جهتها؛ شهدت الدائرة السادسة في (الوسطى) خلال انتخابات 2010 الماضية اكتساحاً وفاقيّاً جارفاً، إذ جمع النائب المستقيل الشيخ حسن عيسى قرابة 92 في المئة من أصوات الدائرة، بما مجموعه 5308 أصوات من مجموع 5772 ناخبا أدلوا بأصواتهم خلال تلك الانتخابات.

واللافت في الدائرتين المذكورتين أن مترشحا من كل دائرة من الاثنتين سبق أن قدم ترشحه في انتخابات 2010، إذ حصد المترشح الحالي في الدائرة الخامسة في (العاصمة) حسن بوخماس 32.76 في المئة من مجموع من صوتوا خلال تلك الانتخابات، أما المترشح الحالي عن الدائرة السادسة في الوسطى محمد آل عباس فحصد 464 صوتاً بما مجموعه 8 في المئة من الأصوات خلال الانتخابات الماضية.

يشار إلى أن عدد المترشحين الإجمالي يبلغ حتى الآن 82، بعد أن أعلن اثنان من المترشحين انسحابهما خلال اليومين الماضيين، ويبلغ متوسط الترشح في الدوائر الـ 18 حوالي 4 مترشحين بكل دائرة، فيما تبلغ مجموع الكتلة الناخبة التي يحق لها التصويت 187080 شخصاً في الدوائر الـ 18 التي سيتم التنافس فيها لشغل مقاعد مجلس النواب الشاغرة

المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

بتاريخ: 03 / 09 / 2011


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/597040.html