العدد 2648 - الأحد 06 ديسمبر 2009م الموافق 19 ذي الحجة 1430هـ

5212 علاوة ومكافأة تشجيعية لموظفي «العام» حتى أكتوبر الماضي

قال ديوان الخدمة المدنية في بيان له أمس (السبت): «إن مجموع العلاوات والمكافآت التشجيعية التي منحت لموظفي الخدمة المدنية لغاية نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي بلغ 5212 علاوة ومكافأة تشجيعية تم تخصيصها للجهات الحكومية حيث مثل ذلك ما نسبته 57 في المئة من مجموع الحوافز المخصصة للجهات الحكومية البالغة 8849 علاوة ومكافأة تشجيعية».

وأوضح مدير إدارة تقييم وعلاقات الموظفين بديوان الخدمة المدنية أحمد عبدالرحيم أن «عدد العلاوات والمكافآت شملت 2138 علاوة تشجيعية لغاية 3 رتب و2685 مكافأة تشجيعية 175 ومكافأة الانضباط الوظيفي و36 مكافأة موظف السنة و178 مكافأة الاقتراحات». ودعا عبدالرحيم الجهات الحكومية التي لم تستخدم العلاوات والمكافآت التشجيعية بالمبادرة في مكافأة موظفيهم المستحقين والذين تنطبق عليهم الشروط والمعايير الخاصة بهذا الشأن قبل نهاية الفترة التي حددها الديوان لإدخال العلاوات والمكافآت مع نهاية الشهر الجاري.

وأشار إلى أن ذلك يأتي «تنفيذا لسياسة المملكة الهادفة إلى تقدير الموظفين ذوي الأداء العالي، وإلى رفع معنوياتهم الوظيفية من أجل رفع كفاءة الأداء في أجهزة الخدمة المدنية لغرض تحسين نوعية الخدمات العامة المقدمة لجمهور المواطنين وتقديمها بالسرعة المطلوبة ومن دون تأخير».

وبين أن المختصين بإدارة تقييم وعلاقات الموظفين يقومون حاليا بزيارات ميدانية مكثفة تهدف إلى شرح ربط المكافآت ومنح العلاوات التشجيعية بتقييم الأداء الوظيفي وما يظهره من نتائج تحدد على أساسها مستويات كفاءة العاملين، ومن يستحق العلاوة أو المكافأة التشجيعية.

يشار إلى أن برنامج الحوافز المعمول به في الخدمة المدنية بمملكة البحرين يشمل ثمانية أنواع من العلاوات والمكافآت التشجيعية، بالإضافة إلى الزيادة الدورية السنوية، حيث تمنح العلاوة التشجيعية من رتبة إلى 3 رتب في الدرجة الواحدة للموظفين الحاصلين على تقدير جيد جدا على الأقل لنسبة 10 في المئة من القوى العاملة في كل جهة حكومية، وهي في الواقع زيادة في الراتب للموظف المتميز تصل إلى نحو 9 في المئة، وكل ذلك يدخل ضمن الراتب الأساسي للموظف.

كما تمنح المكافأة التشجيعية (العمل الخاص) من 100 إلى 500 دينار لنسبة 10 في المئة من القوى العاملة ويجوز زيادة هذه المكافأة بحيث لا تتجاوز 1500 دينار في حالة أداء عمل بطولي تحت ظروف استثنائية مثل إنقاذ حياة إنسان أو حماية الممتلكات العامة.

وفي سياق ذلك، تصرف مكافأة موظف السنة وهي بمقدار 1000 دينار، ومكافأة الانضباط الوظيفي بمقدار 200 دينار ولنسبة 2 في المئة من القوى العاملة في كل جهة حكومية ومكافأة الاقتراحات للموظفين المبدعين والتي تتراوح قيمتها المالية ما بين 100 و500 دينار، وأن ذلك يمثل أكثر من 100 في المئة من الراتب الأساسي للموظفين الذين يصل راتبهم الأساسي لغاية 500 دينار

العدد 2648 - الأحد 06 ديسمبر 2009م الموافق 19 ذي الحجة 1430هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 8 | 7:00 م

      التميز لدى المسؤلين في العمل

      نرى التشجيع دائما للهابطين مستواهم في العمل ليهبط أكثر وتشجيع العاملين على العمل بمثلهم لعلى وعسى الحصول على شيئ,و أكبر مثال حراس المدارس فإن المتسيبين حصلوا على الدرجه الخامسه قبل المتميزين بشهر وليس العكس,ولا ننسى الواسطه التي تجعل المتسيب متميز والمتميز لاحول له ولا قوة وكذلك وجدنا التميز يعني العمل الخاص للمسؤل الخارج عن حدود العمل يعني بصريح العباره(خادم).

    • زائر 7 | 12:57 م

      شيلوا هالمصريين وخلوا عيالنه مكانهم

      خلف الله علينه احنه اللي نشتغل بالقطاع الخاص لا زيادات ولا بطيخ و الراتب 300 دينار وشهادة بكالوريوس،، دوام من الساعة 8 حتى 5 واجازة يوم واحد ولا نرتاح فيها ودوام كرف واجازة سنوية مدتها21 يوم ،،وساعة وحدة للرضاعة والاخس من جذي الاهانات والمذلات وتفضيل الاجنبي عالبحريني من سيارة وتلفون على حساب الشركة وغير السكن من تعليم لعياله !!!!! ماقول الا حسبي الله على من كان السبب...

    • زائر 5 | 11:03 ص

      هموم الوطن

      5212 علاوة ومكافأة تشجيعية لموظفي «العام» حتى أكتوبر الماضي
      بس المحسوبين على الطائفة الاخرى اما الطائفة الشيعية لا توظيف ولا مكافأة ولا هم يحزنون وكان زين يكتفون بهذا الا يحاربونهم في ارزاقهم .

    • زائر 4 | 7:36 ص

      عبد الله

      الساعه كم ؟؟؟؟ البرنامج ؟؟ اي يوم في الاسبوع

    • زائر 3 | 7:33 ص

      حسين الستري

      لو لم اكن مؤدباً لرديت رد غير لائق لديوان الخدمة المدنية الغير منصف

    • زائر 2 | 6:29 ص

      كرم عمالك

      اما القطاع الخاص كل تبن. يمكن الشركات الكبرى يعطون لعلمهم بفايدة تشجيع موظفيهم في زيادة الاتناجية وهذا ان يدل على شيء انما يدل على وعي الادارة لهذا التشجيع ,ارجوا أن يحدو الموقاولون حدو هذه الشركات واخد هذه الخطوه في صالح التاجر ومن ثم زيادة الأنتاجية والخير الوفير .

    • زائر 1 | 5:56 ص

      والله مسخرة

      حرمتوا المعلمين من الدرجة الاستثنائية وهي من حقهم وقمتوا اتفوشرون بالحوافز، الله على كل ظالم

اقرأ ايضاً