العلاج الكيماوي يؤثر على العظام

قال علماء أميركيون إن الأدوية الكيماوية المستخدمة في علاج مرض سرطان الثدي تسبب هشاشة العظام بسرعة أكبر مما كان يظن في السابق.

واندهش العلماء عندما وجدوا أن عددا من النساء فقدن حوالي ثمانية في المئة من كثافة عظامهن بعد أن خضعن لعلاج كيماوي لمدة عام. وان ذلك بدأ في وقت مبكر من مرحلة العلاج . ويسبب العلاج الكيماوي عادت هشاشة العظام عند النساء لأنه يسبب وقف عمل المبايض في وقت مبكر ما يؤدي إلى وقف إفراز هرمون الأوستروجين الأنثوي، الذي يلعب دورا مهما في حماية العظام من التلف.

وتتوقف النساء عادة عن إنتاج الهرمون في سن اليأس، لكن عندما يتلقين العلاج الكيماوي تتسارع عملية فقدانه وبالتالي سرعة تأثيره على متانة العظام

العدد 558 - الأربعاء 17 مارس 2004م الموافق 25 محرم 1425هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً