لا مانع من البقاء على تقليد المرجع الراحل فضل الله

في بيان صادر عن مكتب السيد عبدالله الغريفي أمس:

أبوقوة - مكتب السيد عبدالله الغريفي 

16 يوليو 2010

قال مكتب السيد عبدالله الغريفي في بيان صدر عنه أمس بشأن جواز البقاء على تقليد المرجع الديني الكبير الراحل آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله: «إن جواز البقاء على تقليد سماحة آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله يتوقف على توافر شرطين: الشرط الأول: الرجوع إلى أحد الفقهاء الأحياء ممن يفتون بجواز البقاء على تقليد الميت، إما مطلقاً أو على التفصيل المذكور عند بعضهم، وهذا الشرط يمكن التوافر عليه بسهولة».

أما بشأن الشرط الثاني، فأوضح المكتب أنه يتحقق في «الرجوع إلى من يوثق به من أهل الخبرة -بناءً على اعتماد الرأي القائل بالتفصيل- لإثبات أحد أمرين: أعلمية سماحة السيد، أو مساواته للفقهاء الموجودين»، مبيناً أن هذا الشرط -ولو في حده الأدنى- متوافر بحسب قناعة عدد من أهل الخبرة الموثوق بهم».

واختتم مكتب الغريفي بيانه بأنه «في ضوء توافر هذين الشرطين لا نرى أية مشكلة في البقاء على تقليد سماحة آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله».

العدد 2870 - الجمعة 16 يوليو 2010م الموافق 03 شعبان 1431هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 25 | 2010-09-09 | 7:05 صباحاً

      سؤال

      والي ماكان يقلده قبل والحين بيقلده
      يصيير؟؟

    • زائر 24 | 2010-07-17 | 4:34 مساءً

      فتوى السيد القائد في جواز البقاء على تقليد المرجع المتوفي

      س41: ما هو رأيكم الشريف في البقاء على تقليد الميت في المسألة التي عمل بها المكلَّف في حياته أم لم يعمل؟
      ج: البقاء على تقليد الميت في جميع المسائل حتى في التي لم يعمل بها جائز ومجزٍ.
      س36: هل استجازة الأعلم في البقاء على تقليد الميت معتبرة أم يمكن استجازة أي مجتهد؟
      ج: لا يجب تقليد الأعلم في مسألة جواز البقاء على تقليد الميت وذلك في صورة اتفاق الفقهاء عليها.

    • زائر 23 | 2010-07-17 | 4:31 مساءً

      يجوز البقاء على تقليد السيد وفقاً لجملة من الفقهاء

      الأخوة الأعزاء، الرد العلمي على ذلك من خلال تجويز مجموعة من الفقاء البقاء على تقليد الميت، حتى أن السيد الخامنئي جوز ذلك من دون الرجوع إلى الأعلم أو أي مجتهد معين، و إليكم بعض المراجع:
      - السيد الخامنئي
      - الصانعي
      - محمد تقي المدرسي
      - جوادي آملي
      - محمد إبراهيم الجناتي
      - محمد صادق الشيرازي
      - كاظم الحائري
      - وغيرهم

    • زائر 22 | 2010-07-17 | 4:23 مساءً

      يجوز البقاء على تقليد سماحة السيد وفق آراء جملة من الفقها:

      آية الله الصانعي:
      السؤال: سماحة آية الله العظمى الصانعي )مد ظله العالي) بالنظر الى رحيل المرجع الكبير آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله) قدس سره) وباعتبار أن البقاء على تقليد الميت بحاجة الى رخصة من المرجع الحي, فهل تجيز سماحتكم البقاء على تقليد المرحوم؟
      الجواب: مع تعازينا برحيل آية الله العظمى السيد محمد حسين فضل الله (ره) , ان البقاء على تقليد الميت جائز , سواء في المسائل التي عمل بها المكلف والتي لم يعمل بها.

    • زائر 21 | 2010-07-16 | 10:10 مساءً

      لم اتوقع ان في البحرين بلد الانفتاح أن يخرج لي من لا يفقه ماذا تعني الولاية

      تمنيت أن أرى رد علمي على كلامي سواء كنت من القطيف أوالبحرين
      من قال لك أن عشاق الامام يحقدون على فضل الله ؟
      لولا عشاق الامام في البحرين ولبنان وكل أرجاء العالم
      وعلى رأسهم الامامين الخامنائي ونصر الله لما عرفت أنت أبا علي لولا الخميني العظيم لكنت أنت الآن في بحور التيه والضياع
      لماذا تحقد أنت على محبي الامام ؟
      ولماذا تتكلم في
      {ولاية الفقيه}وانت لا تفقه شئ؟
      رحم الله أبا علي
      أما أنت فمثلك كمثل الضمآن يحسب السراب ماء
      لماذا تحب السيد حسن ولا تتبع هديه؟
       

    • زائر 20 | 2010-07-16 | 8:55 مساءً

      لا زلت فضل الله تسمو بالعلا.......

      با قين على تقليد السيد المرجع الكبير آية الله العضمى السيد محمد حسين فضل الله قدس سره الشريف واقولها كما قالها سماحة السيد تأسيا بالرسول الاعظم (ص) ((اللهم اغفر لقومى فانهم لا يعلمون))واسال الله لى ولكم حسن العاقبه.ابو غدير البحرانى.

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 8:50 مساءً

      لن تنال الاقزام من مرجعيتنا وان على صراخهم ليخفوا الحقيقة

      الاخلاق تحتم علينا ان نحفظ مرجعيتنا قبل وبعد الحياة, ونحن نكلم كل شخص حسب ما يكلم الناس به من أسلوب يتبعه

    • الصريحه | 2010-07-16 | 6:12 مساءً

      نتمنى من مقلدي السيد فضل الله رحمة الله عليه الإقتداء به نهجا ومنهجا وأخلاقا

      رحمة الله على السيد فضل الله ورضوانه
      وعجبي من الذين يدعون تقليده والسير على نهجه من مهاجمة الفقهاء العظام بلا أدنى حياء ولا احترام!!!!!!!
      أما زائر رقم 9 فإنه لم يسب أو يشتم أحدا إنما هو عبر عن رأيه فقط فلم التجريح والسباب والشتائم وإثارة الفتنه البغيظه يامن تدعون العلم والأخلاق؟!!!
      (أتأمرون الناس بالبر وتنسون أنفسكم أفلا تعقلون)
      (كبر مقت على الله أن تقولوا ما لا تفعلون)
      دعوا عنكم العصبية الجاهليه وتأملوا فيما تقولون يرحمكم الله

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 5:09 مساءً

      لى رقم 16 لانحتاج لسم الافاعي _ حتى الاخباريون باقون على تقليد الشيخ حسين المتوفي قبل 20 سنة واكثر ولليوم هم يقلدونه ابتدا وحتى مقلدون الشيخ يوسف البحراني كذالك

      سوى كنت من البحرين أو من القطيف الله العالم انت من إين لاتضحك على نفسك كثيرا
      السيد حسن نصر الله قلد من ذكرته لان السيد فضل الله رض بعد لم يطرح مرجعيته _ دعك في خمينيتك وان مقتنع من السيد فضل الله لانه ايضا يرفض الولاية التكوينية التي يقول بها حتى الخميني ويعتبرها السيد فضل الله شرك في كتابه تاملات أسلامية حول الولاية التكوينية وهذه مشكلتكم مع السيد وحقدكم عليه لانه يرفض الولاية التكوينية بالصورة المطروحة عند الكثير ولايرى ولاية الفقية _ حتى من يقلدون الخميني اليوم باقون على تقليده

    • زائر 19 | 2010-07-16 | 4:30 مساءً

      لا للعصبية

      لم يكن أبا علي خميني زمانه
      ومقلدين الامام رحمة الله عليه لم يتعصبوا لتقليده
      رجع كل واحد منهم الى من يطمئن اليه
      أرجو أن لا نعيد خطأ الماضي
      وأقول لمن يعتز بالسيد حسن نصر الله
      ان السيد حسن يرجع للسيد الخامنائي رغم تتلمذه على يد السيد فضل الله
      هذا هو الفكر الحر لا يقدس اشخاص بل يقدس الحق واهل الحق امثال السيد حسن حفظه الله ورعاه
      القطيف -الربيعية 

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 4:21 مساءً

      بيان جديد صادر من مكتب المكتب الشرعي للسيد فضل الله رحمة الله عليه

      قد رأينا الفقهاء المعاصرين يرون وجوب أو جواز البقاء على تقليد المرجع المتوفّى، وخصوصاً إن كان المقلّد يراه الأعلم، أو لا يعلم أنّ واحداً من الأحياء بعينه أعلم منه، فضلاً عن تحفّظ فقهاء عديدين عن أصل اعتبار شرط الأعلميّة في مرجع التّقليد، وانحياز كلّ جماعةٍ من النّاس إلى تقليد واحدٍ بل ثمّة آراء اجتهاديّة تجيز تقليد الميّت ابتداءً. وبناءً عليه، فإنّه يجوز لمقلّدي سماحة سيّدنا الفقيه والعلامة المرجع، السيّد محمّد حسين فضل الله رض البقاء على تقليده

    • زائر 18 | 2010-07-16 | 3:14 مساءً

      أتفق جملة وتفصيلا مع زائر رقم 1

      اااه يرحمك يا سيدنا كنت لي مصدري الرئيسي في اقتناء أموري الدينية وأنا أعتبر فكرك هو الغني وقد يكون الوحيد و ما أنت إلا خادم لرسالة محمد صلى الله عليه وآله
      اتبعنا أفكارك الموحدة والمنطقية فلولا قناعتنا بأفكارك ما اتبعناها
      شكرا لك جزيلا سيدي ما قصرت في خدمة الاسلام

    • زائر 17 | 2010-07-16 | 2:54 مساءً

      على نهجك وفكرك ياسيدي السيد فضل الله

      على نهجك وفكرك ياسيدي السيد فضل الله رحمك الله وجزاك عني وعن جميع محبيك ومقلديك كل الخير والمنزله الرفيعه أمين رب العالمين .
      رحم الله الماضون وأطال عمر الباقون جميعاً.
      أبوقدسي

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 2:48 مساءً

      الى رقم 9 أتق الله يارجل في نفسك ولا تحاول اللعب على الوتر النفسي . وهل هناك الآن من هو أعلم من السيد , هل قرات بحوث السيد وقارنتها مع الأخرين؟

      الاعلمية لاتستطيع حوزة قم حصرها في شخص من 6 الذين ذكرتهم فكيف تريد لها ان تشهد لمرجعية عربية بالأعلمية ومن قال لك بان حوزة قم او حتى النجف هي من يحدد اعلمية المرجع
      راي السيد فضل الله رضوان الله عليه : تعدد الولي الفقية والاعلمية وربما تساويهم وتفاوتهم والتقليد ليس مشروط بنظرية الاعلمية لانها غير وآقعية فاللزوم شهادة أثنين من اهل الخبرة وراي مرجع حي في جواز البقاء على تقليد الميت مساوي لرأي المرجع المتوفى او مساوي له_ والامر وآضح لديك وانما جوفك يحترق كيف السيد يحظى بهذه المكانة والحب .

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 2:36 مساءً

      الى رقم 9 _ سمومكم لايتنبه لها الا الاشخاص الواعين

      حسب راي السيد فضل الله رضوان الله عليه الاعلمية نظريه غير وآقعيه ولايمكن احرازها الا بامور لايكمن ان تجتمع اسبابها والقضية كما قال السيد رحمة الله عليه فيها غش وتعصب هل من يقول بذالك أطلع على كل ابحاث الفقهاء وشكلت لجان تقارن بين البحوث _ وقضية اهل الخبرة المقصود منهم من يحضر البحث الخارج لدى الفقهاء وليس الفقهاء وكيف لك يا مغفل ان تريد لمرجع ان يطرح مرجعيته وهو يدعوا الاعلمية , حتى المرحوم محمد امين زين الذين لايرى وجوب تقليد الاعلم ,

    • زائر 16 | 2010-07-16 | 1:46 مساءً

      مدرس ثانوي

      زائر رقم 9 ، السيد فضل الله رح هو الأعلم شأت ذلك أم أبيت ، و نحن سائرون بعون الله تعالى على نهجه و أفكاره ، أما فقهاء قم السته أتبعهم أنت ، أنت لست مضطر لإتباع السيد ، ولا تروج لسمومك هنا ، سكتنا عنكم و عن من تتبعون كثيراً لكن إلى هنا و كفا ، أبحث لك عن مكان آخر تروج و تسوق فيه أفكارك السخيفه و خزعبلاتك التي لا يصدقها المجنون فضلاً عن العاقل ، و سؤال أوجهه لك كيف تقاس الاعلمية ، هل من حدد الاعلم بحث و قرأ كل ما طرحه من كتب و أبحاث و دراسات أم المسألة عداء و حسد لا غير .

    • زائر 14 | 2010-07-16 | 11:40 صباحاً

      هولاء اهما المراجع الدينية والا فلا

      للاسف قليلون من يحاولون دمج المذاهب ونفي الطائفيات ولذلك احبه الكثيرون ولازالو باقون على تخليد ذكراه رحمك الله ياشيخنا الكريم

    • زائر 13 | 2010-07-16 | 11:14 صباحاً

      عقلية في فكر هذا الراحل الكبير

      رحمة الله علية .. لايوجد عقلية واعية مستقبلية مسامحة نظيفة كعقلية المرجع السيد محمد حسين فظل الله الذي لم يخترق الخلافات وجمع بين جميع الاطراف اي انة لم يكن يوماً هو صانع الخلاف السيد كان محبوباً لمن عرفة وجلس معة وعرف افكارة يوجد لدى السيد علوم عميقة في الفكر قد لايستوعبها الطالب او القارىء وعندما نجد من يختلف معة لايتستطيع ان يتعمق في فكرة كمرجع ذو عقلية قوية السيد كان مثال لدين السمح وكان يمثل معنى الاسلام الطاهر البعيد كل البعد عن البغض والقتل والارهاب والنفاق والظلم كان مثال للدين الاسلامي

    • Ebrahim Ganusan | 2010-07-16 | 9:47 صباحاً

      في رحمة الله يا سيد فضل الله

      رضوان الله عليك يا أبا علي لقد كنت لنا نورا ومازلت لنا سراجا ينير لنا دروب الحياة والانسان والدين والحقيقة سيرتك العطره النيرة هي أمتداد لسيرة اجدادك عليهم الصلاة والسلام باقون سيدي على تقليدك ونهجك وحتى لو تطاير شرر الحاقدين وأمتدت أفاعي الحاسدين ونُصبت مطبات المغرضين
      لن تمنعنا من الوفاء لنهجك الذي جمعت حوله الاضداد ورأبت صدع الاحباب فتقاسيم وجهك تلوح بين ضياء الشمس بطول السنين

    • زائر 12 | 2010-07-16 | 9:31 صباحاً

      كربابادية أصيله

      مستمريين وباقيين على تقليده رحمك الباري يا سيد وحشرك الله مع النبيين والصديقيين

    • زائر 11 | 2010-07-16 | 8:11 صباحاً

      الشرط الثاني غير متحقق يا سيد

      لم يقل أحد من أهل الخبرة بأعلمية السيد أو حتى مساواته للفقهاء الستة الذين حصرت حوزة قم جواز التقليد فيهم و الذين يرى آخرين من أهل الخبرة من خارج حوزة قم أيضا جاوز تقليدهم و منهم حوزة النجف الأشرف.
      و بالتالي فقد أحد الشرطين فعى أي أساس أجزتم البقاء على تقليد سماحته رحمه الله ؟
      هذه مسئولية شرعية في رقبتكم يتوقف عليها صحة أو بطلان أعمال الكلفين و ليست المسئلة بالميل لأحد العلماء.

    • زائر 10 | 2010-07-16 | 8:11 صباحاً

      خساره كبيره جدا

      رحيله خساره جدا ويبقي في العقل والقلب

    • زائر 8 | 2010-07-16 | 7:38 صباحاً

      اي مرجع؟

      رحل السيد الخوئي ره الى بارئه وبقي الناس على تقليده بفتوى السيد السيستاني وهكذا كل مرجع يرحل يبقى الناس عليه بناء على فتوى المرجعية او يعدلون عنه الى غيره.
      الان السيد الراحل ره يبقى الناس على تقليده استنادا الى مرجع مجهول؟

    • زائر 7 | 2010-07-16 | 7:38 صباحاً

      سترة

      رحمك الله يا ابن رسول الله وادخلك الله واسع جنانه وانشاء الله ماشين على تقليدك ونسئل الله التوفيق للجميع والفاتحة الى روحك الطاهرة من ستراوي مقهور قريب بينفجر

    • زائر 6 | 2010-07-16 | 7:15 صباحاً

      يا الله

      جزاك الله خيراً سماحة السيد
      وعظم الله أجورنا وأجوركم

    • زائر 5 | 2010-07-16 | 6:28 صباحاً

      غريب

      البقاء على التقليد امر يحسمه المرجع الاعلم ولم تفت المرجعية بجواز البقاء فلماذا يتصدى غير الفقهاء لموضوع خطير ليس لهم ارتباط به؟
      هذه وظيفة المرجع وليس الوكيل.

    • زائر 3 | 2010-07-16 | 6:16 صباحاً

      الذي اعجبني فيه

      استطاع ان يحتضن الكثير من شتى المذاهب والديانات وهذا هو نهج اهل البيت الصحيح الذي يجمع المسلمين والناس ولا يفرقهم اتمنى ان يسير الكل على نهجه ولايدع فجوة من الخلافات تمكن اعداء الأسلام والمسلمين من استغلالها

    • زائر 2 | 2010-07-16 | 5:46 صباحاً

      لن نرجع للوراء

      ماضون على خط السيد ، ولن نرجع للوراء

    • زائر 1 | 2010-07-16 | 5:10 صباحاً

      قلدنا الأفكار التي لا تموت ولم نقلد جسده ، لذا نحن باقون

      السيد له مدرسته الخاصة، وهو الأعلم لذلك قلدناه، وباقين ان شاء الله على تقليده، فنحن على نهجه كنا وباقين ومستمرين..صدر بيان نعي أم لا ، لكنها الحقيقة سكتنا منذ 1992 من أجل وحدة الصف.. اتبعنا السيد حين كان العالم كله ضده حتى من هم منا ،، فهل نعدل عنه اليوم وقد أنارنا بأفكاره ورؤاه وحركية اجتهاده التي تتلمذ عليها نصر الله ليحرر الجنوب وشهد بحقه القاصي والداني بعد وفاته ؟ معك ياسيد الحوار والمحبة والوحدة والجهاد

اقرأ ايضاً