الرصاص الحي يخترق رأس شاب وصدر آخر

96 إصابة في «الطوارئ» بينها حالتان حرجتان... ووزير الصحة ينكر

آلاف المواطنين احتشدوا أمام طوارئ السلمانية بعد أحداث أمس الدامية
آلاف المواطنين احتشدوا أمام طوارئ السلمانية بعد أحداث أمس الدامية

قالت مصادر طبية في قسم الحوادث والطوارئ بمجمع السلمانية الطبي إن «القسم استقبل يوم أمس 96 إصابة بينها إصابات بالرصاص الحي أدخلت 6 منها إلى غرفة العمليات منها حالتان خطيرتان».

ولفتت إلى أن «الشاب عبدالرضا محمد علي (38 عاماً) من المالكية وهو متزوج ولديه ثلاثة أولاد أصيب برصاصة حية حطت في جمجمته وفي حالة خطيرة جداً»، ونبّه إلى أن «هناك حالة خطيرة أخرى لشاب اخترقت الرصاصة جسده من الجانب الأيمن وخرجت من الجانب الأيسر».

إلى ذلك بلغ عدد المصابين الذين مازالوا في قسم الطوارئ يتلقون العلاج جراء اقتحام قوات الأمن لدوار اللؤلؤة فجر يوم الخميس الماضي والذي بات معروفاً بـ «خميس البحرين الدامي» 35 حالة بينها 3 حالات لمسعفين تم إخراجهم، فيما مازال 3 منهم في غرفة العناية القصوى وحالة اثنين منهم خطرة وهما قاسم سعيد جابر (17 عاماً) وهو من قرية الحجر، وعبدالله زهير (53عاماً) من مدينة حمد وهما في حالة تخدير تام، فيما استيقظ من التخدير المصاب الثالث حبيب عبدالله من قرية السنابس (38 عاماً).

وبالرغم من بث جميع وكالات الأنباء العالمية والقنوات الفضائية للحالات الخطيرة جراء إطلاق الجيش للرصاص الحي بالصوت والصورة إلا أن وزير الصحة فيصل الحمر نفى وجود أية وفاة أمس الجمعة (18 فبراير/ شباط 2011) بسبب الأحداث الجارية حالياً في مملكة البحرين.

وأشار الوزير في لقاء مع تلفزيون البحرين مساء أمس إلى أن الوضع في مجمع السلمانية الطبي مستقر، وأن العدد أصبح أقل ممن يحتاجون إلى الرعاية الصحية، وأنه بعد التدقيق في نوعية وأعداد الإصابات الموجودة لهذا اليوم (أمس) فقد اتضح أن هناك سبعة مصابين بإصابات طفيفة يجري التعامل معها الآن بطريقة طبية صحيحة لرعايتهم وسيغادرون المستشفى في وقت قريب. مؤكداً أن القيادة دائماً تبدي اهتمامها بالمواطن واحتياجاته الصحية وتعتبره من الأولويات.

وأوضح أن هناك بعض المواطنين موجودون في الساحة الخارجية لمجمع السلمانية الطبي وهم أهالي بعض المصابين المتواجدين داخل المستشفى، مؤكداً أن الأمن مستتب وأن الوضع هادئ.

وطالب الوزير جميع المواطنين بتوخي الحذر في تلقي الأخبار حيث أن هناك إشاعات ومزايدات كثيرة من قبل بعض الفضائيات وعبر الرسائل النصية وبعض المواقع الإلكترونية، وأن هذه الشائعات ليس لها أساس والمقصود منها الإضرار بهذا الوطن وإثارة البلبلة في هذا الوطن، وهذا الكلام غير مقبول حيث أن شعب البحرين مثقف وواعٍ ولا يناط عليه مثل هذه الشائعات التي تضر بوطنه، كما يجب على المواطن البحريني أن يثبت للعالم هذا. مؤكداً أن ما أثير بشأن وقف تعامل وزارة الصحة مع الجرحى عبر وقف نقلهم بسيارات الإسعاف غير صحيحة.

العدد 3088 - السبت 19 فبراير 2011م الموافق 16 ربيع الاول 1432هـ

التعليقات (37)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم