بسيوني لـ «رويترز»: سأعدّ تقريراً عما تحقق من توصيات «تقصي الحقائق»

بسيوني التقى أمس ولي العهد ونائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية
بسيوني التقى أمس ولي العهد ونائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية

الوسط، المنامة - بنا، رويترز، علي الموسوي 

03 فبراير 2012

قال رئيس اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق محمود شريف بسيوني لـ «رويترز» أمس الخميس (2 فبراير/ شباط 2012): إنه سيعمل على إعداد تقرير عما تحقق بشأن توصيات التقرير الذي قدمه لعاهل البلاد في (23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011).

وأشار بسيوني الذي قدم إلى البحرين والتقى يوم أمس بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ونائب رئيس مجلس الوزراء الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة ووزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، إلى أن «مهمته التي جاءت بدعوة من عاهل البلاد ستنتهي بحلول مارس/ آذار المقبل». وعلى الصعيد نفسه، أطلع وزير العمل جميل حميدان وفداً يمثل لجنة تقصي الحقائق، على أحدث المعلومات والإجراءات والمساعي التي اتخذتها وزارة العمل لضمان إرجاع المفصولين لأعمالهم.

ومازالت توصيات «تقرير بسيوني»، ما بين «قيد التنفيذ» و «لم تنفذ»، وجاءت غالبية الردود الحكومية على التوصيات التي وردت في التقرير، على صيغة «تعهدات» و «وعود»، في حين لم تنفذ التوصيات الأخرى بصورة كاملة.


بسيوني عاد إلى البحرين أمس وتوصياته «قيد التنفيذ» و«لم تنفذ»

الوسط - علي الموسوي

عاد رئيس اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، محمود شريف بسيوني، إلى البحرين يوم أمس الخميس (2 فبراير/ شباط 2012)، بعد أن غادرها في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي (2011)، فيما لاتزال توصيات التقرير الذي سلمه إلى عاهل البلاد في (23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2011)، ما بين «قيد التنفيذ» و»لم تنفذ»، إذ مرّ حتى الآن قرابة 73 يوماً من تسليم التقرير.

وجاءت غالبية الردود الحكومية على التوصيات التي وردت في تقرير لجنة تقصي الحقائق، على صيغة «تعهدات» و»وعود»، في حين لم تنفذ التوصيات الأخرى بصورة كاملة.

وأشارت معلومات مستندة إلى تقرير اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، ومدى تنفيذها من قبل اللجنة الوطنية المعنية بالتوصيات، إلى أن نحو 16 توصية من توصيات لجنة تقصي الحقائق، لم تأخذ طريقها في التنفيذ، واكتفت الحكومة بتقديم الوعود بتنفيذ تلك التوصيات.

ومن بين التوصيات التي لم تنفذ حتى الآن، «إتاحة الفرصة لمراجعة أحكام الإدانة الصادرة عن محاكم السلامة الوطنية، التي لم تأخذ في الاعتبار المبادئ الأساسية للمحاكمة العادلة، بما في ذلك الاستعانة بمحامٍ استعانة كاملة وفورية وعدم قبول الأدلة التي انتزعت بالإكراه».

كما لم تنفذ التوصية المتعلقة بـ «تأسيس هيئة مستقلة دائمة للتحقيق في كل شكاوى التعذيب أو سوء المعاملة والاستخدام المفرط للقوة أو سوء المعاملة الأخرى التي تمت على أيدي السلطات. ويجب أن يقع عبء إثبات اتساق المعاملة مع قواعد منع التعذيب وسوء المعاملة على الدولة».

كما لم تنفذ الحكومة توصية «إلغاء أو تخفيف كل الأحكام الصادرة بالإدانة على الأشخاص المتهمين بجرائم تتعلق بحرية التعبير السياسي والتي لا تتضمن تحريضاً على العنف».

وتثير التوصية المتعلقة بإرجاع المفصولين إلى أعمالهم، جدلاً واسعاً بين وزارة العمل والاتحاد العام لنقابات عمال البحرين، ومن جانب آخر بين المفصولين أنفسهم، ففي حين تقول وزارة العمل إن العدد المتبقي من المفصولين هو 179 مفصولاً، رفضت الشركات إعادتهم إلى أعمالهم لأسباب مختلفة، يقول اتحاد النقابات، إن العدد المتبقي نحو 1674 مفصولاً.

في مقابل ذلك، نفذت الحكومة عدداً من التوصيات التي وردت في توصيات تقرير اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، وكان من بينها التوصية المتعلقة بإعادة الطلبة المفصولين إلى الجامعة.

ونفذت الحكومة أيضاً توصية «تعديل المرسوم الخاص بتأسيس جهاز الأمن الوطني لإبقائه جهازًا معنيّاً بجمع المعلومات الاستخبارية من دون إنفاذ القانون أو التوقيف».


ولي العهد يستعرض آخر مستجدات الأوضاع مع بسيوني

استعرض ولي العهد نائب القائد الأعلى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، مع الرئيس السابق للجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق محمود شريف بسيوني، في قصر الرفاع، أمس الخميس (2 فبراير/ شباط 2012)، آخر مستجدات الأوضاع.

ورحب سمو ولي العهد، لدى استقبال سموه الرئيس السابق للجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، بحضور رئيس ديوان سمو ولي العهد الشيخ خليفة بن دعيج آل خليفة، أمس في نطاق زيارته لمملكة البحرين التي تأتي في نطاق التقييم لآليات تنفيذ توصيات تقرير اللجنة، معرباً سموه عن سعادته بعودة بسيوني لزيارة مملكة البحرين في هذه المرحلة، مشيداً سموه بالدور الذي يضطلع به بسيوني من مسئولية في زياراته لمملكة البحرين. من جهته، عبر بسيوني عن سعادته لوجوده في مملكة البحرين، وقدم لسموه عدداً من التصورات في نطاق المراجعة الدائمة والتقييم لمراحل تنفيذ توصيات تقرير اللجنة


نائب رئيس الوزراء: الحكومة حريصة على تنفيذ «تقصي الحقائق»

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة، حرص الحكومة على تنفيذ توصيات اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، مشيراً إلى التَّعاون التَّام الذي أبدته الحكومة مع اللجنة الوطنية المعنية بمتابعة تنفيذ هذه التوصيات لتمكينها من القيام بعملها.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مكتبه بقصر القضيبية صباح أمس الخميس (2 فبراير/ شباط 2012) محمود شريف بسيوني الذي ترأس أعمال اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق، والذي يزور مملكة البحرين بدعوة من عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة.

وقال سموه: إن الحكومة، وتنفيذاً لتوجيهات جلالة الملك، أرادت من خلال الاستجابة السريعة والتعاون التام في تنفيذ التوصيات وتقديم الدعم الكامل لأعمال اللجنة الوطنية المعنية بمتابعة التنفيذ وتزويدها بشكل مستمر بآخر المستجدات، أن تكون مخرجات اللجنة وأعمالها وفقاً لأفضل الممارسات والمعايير الدولية.


وزير الداخلية: إحالة قضايا الاتهامات الموجهة للشرطة للنيابة

قال وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، لدى لقائه أمس الخميس (2 فبراير/ شباط 2012)، رئيس اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق محمود شريف بسيوني: «تمت إحالة جميع القضايا المتعلقة بالاتهامات الموجهة إلى بعض منتسبي الشرطة إلى النيابة العامة، كما تم اتخاذ إجراءات تركيب كاميرات من أجل ضمان توفير التسجيل السمعي والمرئي للمقابلات الخاصة بالموقوفين».

وأوضح الوزير أن وزارة الداخلية قامت بتنفيذ معظم توصيات تقرير اللجنة الخاص بالوزارة، وذلك من خلال العمل على الارتقاء بالأداء الأمني مع الالتزام بالمعايير الدولية لحقوق الإنسان، كما قامت الوزارة بتنفيذ العديد من الإصلاحات، واتخاذ الإجراءات القانونية ضد أية تجاوزات أو قصور أشار إليها تقرير اللجنة

العدد 3436 - الجمعة 03 فبراير 2012م الموافق 11 ربيع الاول 1433هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 54 | 2012-02-03 | 6:27 مساءً

      الاعتراف بالذنب

      الاعتراف بالذنب أول خطوة نحو التوبة. فمن لا يعترف بذنبه كيف له أن يتوب؟

    • زائر 50 | 2012-02-03 | 2:41 مساءً

      يا ليل ما طولت

      اقول يا بسيوني :كأني بحال المسؤولين يرددون عليك بقولهم " ياليل ما طولت"

    • زائر 49 | 2012-02-03 | 2:20 مساءً

      للاسف ما رأينا عكس تقرير بسيوني

      كان لنا أمل كبير بأن تقوم الحكومة بتطبيق ما جاء في تقرير بسيوني ، ولكن للاسف مارأينا عكس ذلك وهو تكوين لجان كثيرة دون فائدة سوا التسويف والدوران في حلقة مفرغة ،فالقتل والتنكيل أصبح اكثر من قبل ، والمفصولين أوالموقوفين تم إرجاعهم ولكن ليس الى وظائفهم السابقة وأنما أبعدوهم الى اماكن أخرى بإسم التدوير ،والحقيقة هي الانتقام والتنكيل ،وقد تم توظيف أخرين دون الالتزام بقانون الخدمة المدنية وأعني هنا إدارة الوارد البشرية بوزارة الصحة هناك مخالفات كبيرة فانني ارجو من بسيوني الجلوس معهم لمعرفة الحقيقة

    • زائر 48 | 2012-02-03 | 1:43 مساءً

      ارضي وارض اجدادي

      دكتور بسيوني ... لماذا لا يريدو إصلاح حقيقي ؟ لانه الرياضين و الاطباء وعوائل الشهداء وجميع من تضرر ؟؟ سوف ير فعون قضايا لمن عذبهم واساء لهم . انا رياضي وبلنسبه عن ماحصل لي من سجن وإهانات و تشهير و قذف في تلفزيون البحرين واتهم بخائن . اول من سيرفع قضيه ... والدليل مسجل وواضح

    • زائر 45 | 2012-02-03 | 1:26 مساءً

      بدأ بعوئل الشهداء

      وآخر شئ نحن لانعرف كيف نشكر الحقوقين والمحامون وغيرهم

    • زائر 44 | 2012-02-03 | 1:18 مساءً

      التقرير في غلط من اسمه

      السيد بسيوني انا خايف لا تموت ويضيع اللغز وياك .. انت سويت لنا تدوير تفرير تخدير اي شيء بس ان يكون تقرير لا ما انصح بالتسمية

      انت موجود وكلامك ترجم لعدة مآرب فما بالك لو ارتحلت

      نسأل الله ان يطول في عمرك

    • زائر 43 | 2012-02-03 | 1:05 مساءً

      السيد / بسيوني ، شكرا لك فقد قدمت ما باستطاعتك وكلنا يعلم

      ولكن ياسيدي ..
      لمن ستقدم التقرير ؟ أرجوا أن يكون التقرير الأخر يقدم لهيئة أممية عالمية

    • زائر 42 | 2012-02-03 | 1:03 مساءً

      يابسيوني يادكتور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

      المشكله معقده المشكله الحل المطالب وبعدين الكل بيرجع إلى عمله وبيتعوض من تضرر ولالالالالالالالكن المشكله 14 فبراير على الابواب ولم تبادر الحكومه مع المعارضه وتتجاهل المطالب ؟

    • زائر 41 | 2012-02-03 | 12:09 مساءً

      هل تحققت التوصيات

      رجعوا العمال؟ لا
      توقف الفصل؟ لا
      توقف التعذيب الممنهج؟ لا
      توقفت الاعتقالات التعسفيه؟لا
      باختصار لم يتحقق شيء على أرض الواقع غير التلميع والتمييع الإعلامي

      واذا مو متأكد فزر الضحايا!

    • زائر 40 | 2012-02-03 | 11:51 صباحاً

      محب ابي تراب: بعد هذا التقرير سيطلبون منك تقريرا اخر

      وهكذا القصة في البحرين ما تعرفها يا بسيوني انت تحسب ان 1+2=3
      ابدا السالفه مو جدي السالفه عندنا في البحرين
      ال 1+2=
      اما 2+1
      او 1+1+1
      او 4-1
      5-2 وهكذا بس مستحيل توصل وياهم لجواب لانك سوف تسال وكم ال 1+1+1 لانك تبحث عن الرقم ال 3 وهي الحقيقة الضائعه اللي احنا نبحث عنها من 40 سنة ولم نلقى جواب

    • زائر 39 | 2012-02-03 | 11:41 صباحاً

      لتوفير الوقت

      السيد بيسوني الرجاء زيارة وزارة الصحه ادارة الموارد البشريه لتعرف بعينك الحقيقه بالنسبه للموظفين الموقوفين هل تم انصافهم وشكرا

    • زائر 38 | 2012-02-03 | 11:39 صباحاً

      جاء التفريؤ عكسي

      طبعا بسيوني يعرف ماذا قال في تقريرة، وحقيقة ات التقرير جاء وراءه لجنة مراقبة وعمل بالتقربر وهي لم تنتهي من عملها ، وماذا سوف يقدمون للبسيوني ، وايظا جاء سوف يعرف البسيوني بأن تقريره جاء واضحا بارجاع المفصولين ولبيس ارجاعهم وبوظائف متدنية وتحت قوانيين وتوقيعات والزامات على عنقهم

    • زائر 37 | 2012-02-03 | 11:32 صباحاً

      براءة الذمه اولا

      السيد بسيوني هاانت عدت ثاني للبحرين المجروحه وكلنا امل ان تندمل هذه الجراه وتيرء ذمتك امام الله والتاريخ عما يجرى في البحرين

    • زائر 34 | 2012-02-03 | 11:16 صباحاً

      نصيحه (( الحقيقة المرة ))

      يا اخ بسيونى لا تعور راسك وارسنا كفايه تقارير ...

    • زائر 32 | 2012-02-03 | 10:49 صباحاً

      مفصولي البورصه

      بسيوني................يابسيوني ..............بورصه البحرين ماأرجعونا..............؟

    • زائر 29 | 2012-02-03 | 10:38 صباحاً

      ديهاوي

      بسيوني المفروض تجي عقب 10 سنوات لانه للحين يفكرون في التقرير مو عارفين ليه كانه لغز بالنسبه ليهم هع ,, مكبرين السالفه ومعرضينها ودراسه تقرير بسيوني ولجنه متابعه واللجنه تولد لجنه وعقب بيسون حفله يازعم نجحت اللجنه بتطبيق التقرير, مطالب الشعب معروفه ماليه داعي نستدعي لجنه او توصيات انه اختي الصغير ادا تبغي بخليها تجي وتقول لك مطالب الشعب ادا انتون ماتعرفون ياحكومه.

    • زائر 28 | 2012-02-03 | 10:16 صباحاً

      لي طلب عندك يا سيد بسيوني و قل تم .

      أرجوك أعمل لجنة لإحصاء اللجان المنبثقة لدراسة تقريرك الأول .
      و لي سؤال أرجوا الإجابه عليها من قبل أي شخص ((( كم عدد الشهداء بعد 23 نوفمبر 2011 ميلادية , أي بعد التقرير الأول لالسيد البسيوني ))) .

    • زائر 24 | 2012-02-03 | 9:54 صباحاً

      يوما نبكي على ما يجري في البحرين يا سيد بسيوني

      لأسف الوضع يزداد سؤا و تأزما لعدم وجود مبادرات شجاعه لحل الأزمه و ان وجدت يتم مصادرتها هنا و هناك ولا أعلم حقيقة من هو المستفيد عندما نخسر انفسنا و اخواننا و عاداتنا و تقاليدنا.. الكثير من المسؤؤلين يستمعون الى وجهة نظر واحد و هناك شرخ كبير في المجتمع ولا يوجد ربط بين الأخوه في الوطن و الضحية هو المواطن العادي الفقير ... مهما كانت الأزمة و المشكلة الا انا الحلول واقعية و سهلة و متوفرة اما تعقيدها بالقمع و الأعتقالات و المضايقات و خنق الناس بالغازات السامه ما هو الا تصعيدا نتيجته هلاك الجميع

    • زائر 23 | 2012-02-03 | 9:44 صباحاً

      لا تنسي عوائل شهداء الواجب

      مازالت عوائل شهداء الواجب ينتظرون القصاص ممن قتل أبنائهم مع سبق الإصرار والترصد، ولا زال المجتمع ضايق من عمليات الاعتداء بالمولوتوف وحرق الإطارات وقطع الطرقات، ان المعارضة لا تفهم مبدئ الحريات فهي تسعي لخطف البلد باجندات غريبة لا يفهمها الشارع، و ترفض وقف العنف وتدعمه في خطبها وتقف وراء جميع تجاوزات أعوانهم بكل فخر رافضة مشاعر وهموم الطوائف الأخري غير مبالية لأي شرخ في المجتمع قد تخلفه هذه الاعمال، فهي تسعي للانتقام وتصفية الحسابات الشخصية ولا تهمها المصلحة العامة او لم شمل المجتمع

    • زائر 21 | 2012-02-03 | 9:29 صباحاً

      لم تنفذ ووعود خجولة

      لم تنفذ وعود بسيوني والوعود ايضا خجولة لانه في فئة في المجتمع ليس في صالحها تنفيذ التوصيات المفصولين لم يرجعو القليل منهم رجع لكن بتغيير وظيفة وعقد العمل جديد مهين اما بشان الموقوفين فهم لم تتم محاكمتهم بل بالعكس وتم اعتقال المزيد من الناس المساجد لم يرد بنائها والقرى محاصر بالعقاب الجماعي .........

    • زائر 20 | 2012-02-03 | 9:26 صباحاً

      سيعمل على إعداد تقرير عما تحقق بشأن توصيات التقرير !!

      نطالب باصدار التقرير باللهجات الدارجة في البحرين لمنع اي سوء فهم! نريد التوصية بتشكيل لجنة لتنفيذ توصيات التقرير الثاني! وبعد ذلك يصدر تقرير اخر لتقييم ماتم تشكل لجنة اخرى للتنفيذ! هذه الآلية العملية الوحيدة الملائمة!

    • زائر 14 | 2012-02-03 | 8:54 صباحاً

      بس سئلوني يا بسيوني

      أدعوك لزيارة الأهالي في القرى وسيفرون عليك الكثير من الجهد والعناء لاعداد تقاريرك وسيمدونك بكل الوثائق المرئية والمسموعة ...........

    • زائر 7 | 2012-02-03 | 6:17 صباحاً

      لكل شي اثر

      خذ جولة ياسيد بسيوني واسئل من تلتقي وابحث يسارا ويمين وفوق وتحت لازلنا كما كنا ونعاني مثل ماكنا نعاني الفرق الوحيد هو المكان ، الان في الشارع والبيت وسيارة الأمن وزاد علي ذلك اننا نقتل بلغازات السامة كل يوم

    • زائر 2 | 2012-02-03 | 5:32 صباحاً

      بعثرت الاوراق

      تعودت الحكومة علي بعثرت الاوراق وخلط الحقائق
      فمفصولين القطاع الخاص لم يعودوا بسبب الشروط المجعفة والمذلة

    • زائر 1 | 2012-02-03 | 5:12 صباحاً

      ابدأ بعوائل الشهداء لا بغيرهم وووو

      ياسيد بسيوني الرجاء زيارة ع\\

      عوائل الشهداء اولا
      عوائل المعتقلين جميعا
      عوائل المفصولين من اعمالهم في الخاص والعام
      عوائل الجرحى
      عوائل الطلبة والمعلمين والاكادميين المفصولين

      عوائل الصحفيين واللعبين والاعلاميين جميعا
      عوائل العاطلين عن العمل

      الجمعيات السياسية المعارضة جميعا

      قرى البحرين جميعا

      سجلات وصور وفيديوات ووثائق ومرافعات المحامين

      المساجد المهدمة

      المؤسسات الدينية المخربة مساجد ماتم

      كم علب الغازات السامة الملقى على المتظاهرين ووو

اقرأ ايضاً