"حمد والقراصنة".. أول سينما مفتوحة بباب البحرين

المنامة – وزارة الثقافة 

تحديث: 06 يوليو 2014

انطلق مساء أمس الاثنين أول عروض السينما المفتوحة في برنامج "المنامة.. عاصمة الثقافة العربية" للعام 2012م، والذي يتعامل في ثاني أشهره مع الثقافة المكانية ويتناول العمارة وتحديدًا الفضاءات العامة كأسلوب ثقافي بصري وتفاعلي، يبدأ بتشييده النخبة قبل أن يتوجه في مساره إلى العموم. وقد افتتحت السينما المفتوحة أمس العرض الأول من "حمد والقرصان" الذي أُنتِج بشركة والت ديزني في العام 1971م، وتم تصويره وتنفيذه بمملكة البحرين بإخراج ومشاركة الفنان البحريني خليفة شاهين.
ويتناول الفيلم تاريخ البحرين وجزءًا مقتبسًا من حضارة الغوص واللؤلؤ، في سرد حكائي فيلمي، تتصاعد فيه الأحداث مع البطل حمد الذي يسبب له القراصنة المتاعب بعد إنقاذه من الإعصار، ويبدأ سيناريو المغامرة في عملية الاختطاف والبحث عن الكنوز. وقد اعتمد شاهين على المادة الفيلمية البصرية لاختزال العديد من الأحداث وتقديم ما يشبه "الحزاوي" البحرينية القديمة أو إرث القصة بصورة استعراضية مسجلة، كشفت عن انتقالات مختلفة في المسار المكاني بحسب الأحداث ما بين أحد القصور في الصخير، وإحدى الجزر القديمة التي كانت تابعة لحوار. وقد انتهى الفيلم بالتوصل إلى حقيقة الكنز الذي لم يكن سوى أشياء قديمة، هي في واقعها تمثّل آثار الحضارة الدلمونية، وإرثها المادي القديم.
وقد تفاعل الجمهور من كافة الأعمار مع المادة الفيلمية، خصوصًا الأطفال. كما لوحظ أن التجمع أمام باب البحرين قد اتخذ وضعًا جميلاً وحميميًا التفّ فيه الناس حول شاشة العرض التي كانت بباب البحرين، وصار المارة جزءًا من مادة الحدث ذاتها. إذ تفاعلوا مع المخرج خليفة شاهين في نهاية الحدث السينمائي موجّهين له بعض التعليقات والأسئلة.
 

التعليقات (5)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم