العدد 3461 - الثلثاء 28 فبراير 2012م الموافق 06 ربيع الثاني 1433هـ

محامو الكوادر الطبية: «النيابة» لم تتنازل عن الاعترافات المنتزعة بالتعذيب

هيئة الدفاع تطالب بعرض الكوادر الطبية على لجنة طبية محايدة
هيئة الدفاع تطالب بعرض الكوادر الطبية على لجنة طبية محايدة

طالبت هيئة الدفاع عن 20 من الكوادر الطبية خلال جلسة المحكمة أمس الإثنين (27 فبراير/ شباط 2012) بوقف الدعوى لحين فصل النيابة العامة في شكوى التعذيب، وخصوصاً بعد الاستماع للعديد من الكادر الطبي في القضية، وطلبوا من المحكمة الاستماع لموكليهم لشرح ما تعرضوا له من تعذيب، وأنه وبناء على المادة 186 من قانون الإجراءات وكون النيابة العامة لم تتنازل عن الاعترافات ولم تستبعدها حتى الآن طالب المحامون بوقف الدعوى، وخصوصاً أن حكم محكمة السلامة الوطنية اعتمد على الاعترافات التي انتزعت بتعذيب الكادر الطبي، كما طالبوا برفع المنع عن السفر.

وطالبت هيئة الدفاع بعرض الكوادر الطبية على لجنة طبية محايدة من خارج البحرين، واستبعاد النيابة العامة من هذه اللجنة، وذلك بعد قرار المحكمة في الجلسة الماضية تشكيل لجنة طبية ثلاثية تضم الطب الشرعي ووزارة الصحة وجامعة الخليج.

وقد قررت المحكمة إرجاء القضية حتى 30 أبريل/ نيسان 2012 لتنفيذ بعض طلبات المحامين في جلسة سابقة ومن بينها ضم التقارير الفنية الطبية التي أجراها الفريق الطبي من أطباء شرعيين تابعين للجنة تقصّي الحقائق، والاستفسار عن أوقات عمل الأطباء في فترة الأحداث ومواعيد حضورهم وانصرافهم، والاستفسار عن الأدوية التي صُرفت في فترة الأحداث وكميتها ومعرفة مَن صرَفها.


محامون يطالبون بعرض 20 من الكوادر الطبية على لجنة طبية دولية

المنطقة الدبلوماسية - علي طريف

طالبت هيئة الدفاع عن 20 من الكوادر الطبية أثناء جلسة المحكمة يوم أمس (الاثنين)، بعرض الكوادر الطبية على لجنة طبية محايدة من خارج البحرين، واستبعاد النيابة العامة من هذه اللجنة، وذلك بعد قرار المحكمة في الجلسة الماضية تشكيل لجنة طبية ثلاثية تضم الطب الشرعي ووزارة الصحة وجامعة الخليج.

وقد قررت المحكمة ارجاء القضية حتى 30 أبريل/ نيسان 2012 لتنفيذ بعض طلبات المحامين في جلسة سابقة ومن بينها ضم التقارير الفنية الطبية التي أجراها الفريق الطبي من أطباء شرعيين تابعين للجنة تقصي الحقائق، والاستفسار عن أوقات عمل الأطباء في فترة الأحداث ومواعيد حضورهم وانصرافهم، والاستفسار عن الأدوية التي صرفت في فترة الأحداث وكميتها ومعرفة من صرفها.

وقد بدأت جلسة يوم أمس عندما نادى رئيس المحكمة بأسماء شهود الاثبات الذين لم يحضروا، في الوقت الذي تحدث رئيس النيابة وائل بوعلاي انه تم وضع اسم الطبيب الشرعي بخصوص اللجنة التي امرت بها المحكمة من الطب الشرعي ووزارة الصحة وجامعة الخليج، في المقابل ردت المحامية جليلة السيد بأن المحامين طلبوا من المحكمة لجنة طبية محايدة والطب الشرعي يتبع الجهات الامنية وان ادراج النيابة من خلال الطبيب الشرعي تكون اللجنة تتعارض مع الاستقلالية والحيادية، وانضم معها المحامون الحاضرون بالطلب ذاته بجلب اسماء أطباء من خارج البحرين سواء كانوا عربا او دوليين ويكونون مستقلين، كما طلبت معية المحامين بضم التقرير الفني الذي طلب من جلسة سابقة بخصوص تقاريرهم بعد فحص الكادر الطبي، كما طلبوا تنفيذ طلباتهم بخصوص الاستفسار عن أوقات عمل الأطباء في فترة الأحداث ومواعيد حضورهم وانصرافهم، والاستفسار عن الأدوية التي صرفت في فترة الأحداث وكميتها ومعرفة من صرفها قبل الاستماع لشهود الاثبات «الشرطة»

إلى ذلك، قال رئيس النيابة وائل بوعلاي ان ليس هناك صلة بطلبات المحامين بخصوص تأجيل الاستماع لشهود الاثبات، كما علق بوعلاي بخصوص اعتراض المحامين على دخول الطبيب الشرعي في اللجنة وخصوصا ان الطبيب الشرعي قد فحص 6 او 7 حالات من الكادر الطبي اثبت تعرضهم للاصابات، فهل معنى ذلك انهم سيتنازلون عن تلك التقارير الصادرة وان النيابة العامة في هذه الدعوى ودعوات اخرى هي خصم شريف.

المحامي حسن رضي علق على كلام رئيس النيابة بأن رئيس النيابة ذكر في حديثة انهم خصم في هذه الدعوى وباقي القضية فانهم خصم شريف، وعليه لم يتنازلوا عما جاء في تقارير الطبيب الشرعي، وقد انضم المحامون الحاضرون مع رضي، كما انضم المحامون مع حديث المحامية جليلة السيد ان شهود الاثبات تم الاستماع لهم امام محاكم السلامة الوطنية، كما انهم يتمسكون بالاستماع لشهود النفي، وان مضمون شهادة شهود الاثبات «الشرطة» تتضمن معلومات عن اعداد المرضى الذين تم الامتناع عن معالجتهم خلال الاحداث والفترات الصباحية والمسائية.

وطالبت السيد والمحامون بوقف الدعوى لحين فصل النيابة في شكوى التعذيب وخصوصا تم الاستماع للعديد من الكادر الطبي في القضية، وطلبوا من المحكمة الاستماع لموكليهم لشرح ما تعرضوا له من تعذيب، وانه وبناء على المادة 186 من قانون الاجراءات وكون النيابة العامة لم تتنازل عن الاعترافات ولم تستبعدها حتى الان طالبت بوقف الدعوى، وخصوصا ان حكم محكمة السلامة الوطنية اعتمد على الاعترافات التي اخذت بتعذيب الكادر الطبي، كما طالبوا برفع المنع عن السفر، كما طلب عدد من المحامين وتحدث في تلك الاثناء عبدالهادي القيدوم ان موكله للجلسة الرابعة يطلب ارجاع هويته فانه يعيش في البحرين بدون اي هوية تؤكد شخصيته وان كلا من التحقيقات الجنائية والقضاء العسكري يرسلهم على الاخر من اجل المقتنيات وممتلكات الكادر الطبي، كما بين عدد من الكادر الطبي انهم من دون هوية، كما بين اخرون ان مقتنياتهم ومن ضمنها سياراتهم لم يتم ارجاعها على رغم مرور ما يقارب عام على القضية.

وحضر الجلسة حقوقيون وممثلو سفارات، إذ حضر ممثل عن السفارة الأميركية والبريطانية والفرنسية

العدد 3461 - الثلثاء 28 فبراير 2012م الموافق 06 ربيع الثاني 1433هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 46 | 4:55 م

      القضاء البخريني عادل

      من المفارقات انه عندما يحكم القضاء بادانه رجل امن, فان الجميع يشيد بنزاهته. اما عندما يحكم بادانه اي احد اخر (رياضي, طبيب, معلم....) فانه في هذه الحاله ظالم!!!! ما هذا المنطق الاعوج؟؟ هل كون المتهم طبيب سبب يكفي لبرائته؟ ام انه فوق القانون؟؟ لا احد فوق القانون و اذا تعدى احد على القانون فمن واجب القضاء محاكمته

    • زائر 44 | 3:36 م

      الى متى!!

      الى متى التظليل اطباء قامو بتادية قسم ولو على قطع الرقاب لن نوقف علاج اي مريض ايا كانت ديانته
      لو جائوني الان لن اتراجع عن علاج احد فهو واجبي وقسم أقسمت عليه امام الله ووطني

    • زائر 43 | 3:31 م

      نعم لمحاكمة المعذبين

      ولا لمحاكمة الأطباء الأبرياء ، ولا تنازل ولا تراجع عن برلمان كامل الصلاحيات ودوائر إنتخابية عادلة وحكومة وطنية تمثل الشعب وقضاء عادل ومستقل وتوزيع عادل للثروات الوطنية وتوزيع عادل في الوظائف العامة وترسيغ دولة الموسسات والقانون يتساوى فيها الموطنون في الحقوق والواجبات كل ذلك برعاية جلالة الوالد المفدى حمد بن عيسى.

    • زائر 42 | 3:03 م

      زائر 38 و 41

      أي أحتلال واي منتهكين أتقوا الله، لقد قام هؤلاء الأطباء بواجبهم رغم التهديدات، حيث قاموا بمعالجة الجرحى وأنقذوا الأرواح، فلو كنت طبيبياً وأتاك مريضان شخص مريض وشخص جريح بين الحياء والموت، فمن الأولى يا فصيح، فتأكد قبل التكلم، وتقرير بسيوني برأهم وأكد بأن اعترافاتهم تحت التعذيب، تمرير للطبل مانبي أكتفينا

    • زائر 41 | 1:57 م

      مجرمون

      مهما قلتم، الشعب رأى ما قاموا به ، بسيونى ذكر انتهاكاتهم بوضوح في التقرير . مهما حاول البعض تبييض صفحتهم الا انهم في حكم المنتهى مهنيا . لا مستقبل لهم في البحرين

    • زائر 38 | 1:31 م

      الى التسلسل 2

      يقول التسلسل 2 ان الكل يعرف ان الاطباء بريئون . ونحن نقول العالم كله يعرف انهم مجرمين في حق الوطن وقامو باحتلال المستشفى وروعو الامنين .

    • زائر 37 | 1:16 م

      يا اشرف الناس

      لقد سطرتم اروع ملاحم التفاني والإخلاص والإنسانية انتم انتم وليس غيركم ستبقون مرفوعين الرأس الي الأبد

    • زائر 34 | 12:30 م

      ولد الرفاع

      يعني شنو «النيابة» لم تتنازل عن الاعترافات المنتزعة بالتعذيب

    • زائر 33 | 11:31 ص

      ضريبة الوطنية

      هذه هي فاتورة وطنيتكم تدفعونها بظلم السلطات لكم لكن وطنكم يستحق منكم هذه التضحيات وما هو أكبر منها فأنتم في أحضان هذا الوطن وهو في قلوبكم وأنتم في قلوبنا وكفاكم شرفاً وعزةً هذه الإشادة الجماهيرية بكم يا أشرف الناس.

    • زائر 32 | 11:13 ص

      أطباء البحرين المظلومين أنتم الشرف والعز والسند للشعب

      كل يوم طعنة توجه للبحرين من جراء ملف الأطباء ... يجب على الحكومة فوراً إغلاق هذا الملف وإرجاع الأطباء لوظائفهم وتعويضهم مادياً ونفسياً ومحاسبة كل من تسبب في إهانة أطباء تحلم بهم جميع البلدان الأوربية .... بس عاد بذمتكم ماتفشلوتو للحين ... صج قوة عين

    • زائر 31 | 10:58 ص

      الانتهاكات عندما تكون من جهة رسمية لايمكن التنازل عنها
      لانها مستمرة و تمس شريحة كبيرة من المجتمع و دائما ما تفلت من العقاب

    • زائر 30 | 10:57 ص

      براءة الدب من دم يوسف

      *** كم يعلم الجلاد والقاضي ونحن والعالم ببراءتكم حينما عرف الجميع جريمتكم الكبيرة وهي علاج المرضى والمصابين (( منصورين يا اطباء والناصر اااه ))

    • زائر 29 | 10:52 ص

      شكرا لكل التعليقات التي اعترفت بأحقية برائتكم واعتقد ان هذه التعليقات خير دليل على محبتكم النابعة من القلب

      هذه التعليقات تعبر عن حبها لأطباء البلد الذين افنوا حياتهم في معالجة أبناء البلد بسنته وشيعته والمقيمين فيه فألف تحية لكم

    • زائر 28 | 10:33 ص

      نيابة مستقلة

      نريد نيابة مستقلة لا تمثل اي سلطة والحكم من هذه النيابة باطل لا يأخذ به

    • زائر 27 | 10:32 ص

      يحفظهم الله

      و الله كل يوم يكبرون بعيونا هؤلاء ملائكة الرحمة و كل العالم صار يعرفهم و يتمناهم لو انهم من ضمن دولهم

    • زائر 24 | 10:13 ص

      تهمتكم القيام بالواجب

      و لا يحيق المكر السيء الا بأهله، شكرا لكم يا أشرف الناس،
      شكرا لكم
      شكرا لكم

    • للظلم نهاية | 10:09 ص

      أوقفوا المحاكمات

      أطبائنا شرف الوطن
      سنة من الظلم والجور متى ستعي بأن الشعب لن يعود للوراء
      الشعب لن ولن يتنازل ويتراجع عن مطالبه المشروعه

    • زائر 17 | 8:41 ص

      سجلتوا مواقف مشرفة... والحق لايضيع

      لا استطيع ان اعبر عن شكري واعتزاري بكم والكل يعرف انكم لم تقوموا بأي جرم سوع علاجكم للمرضى دون تمييز ولا طائفية ... وانشاءالله تنتصرون ..ودوام الحال من المحال وسيعلم اللذين ظلموا اي منقلب ينقلبون

    • زائر 16 | 8:38 ص

      صباح الخير,,,,

      الصورة رائعة و تشرح النفس و سأحتفظ بها عندي ,,,,,,

      و الله يعطيكم العافية,,,,,

    • زائر 15 | 8:17 ص

      شوف اقمار

      اشوف اقمار وللآلى مضيئه اشرف الناس خدموا البلاد واحسنوا ونهم على خلق الله يحميكم

    • زائر 12 | 7:59 ص

      منصوريين بإذن الله

      الحق وياكم وياكم يا أشرف الناس

    • زائر 11 | 7:58 ص

      (معاميري)برائتهم انتشرت في الاعلام الخارجي منذ فترة من الزمن ومبغضوهم لازالوا متمسكون بالاسطوانة القديمة

      ستنتصرون ياأشراف وستشاهدون انقلاب السحر على الساحر دمتم ودامت كرامتكم عزا لشعبكم الوفي.

    • زائر 10 | 7:57 ص

      بلد العجائب!!

      جرمهم الوحيد أنهم عالجوا الجرحى وهو واجبهم

    • زائر 9 | 7:55 ص

      زنجاوي

      بودي ان اقبل الارض التي تمشون عليها يا اشرف الناس

    • زائر 4 | 6:50 ص

      اتهوا المهزله

      كفايه فضايح الكل يعرف ان الاطياء بريئون

    • زائر 3 | 6:32 ص

      لكم ألف تحيه ياأشرف الناس وأخلص الناس

      والله مهزله مهزله أطباء كفائات مخلصين شرفاء يحاكمون بتهمت القيام بلواجب المهني؟?؟?!

اقرأ ايضاً