«كلية المعلمين» تفصل طلاباً وتطالبهم بآلاف الدنانير

رسالة الفصل التي تسلمها أحد الطلبة من كلية البحرين للمعلمين
رسالة الفصل التي تسلمها أحد الطلبة من كلية البحرين للمعلمين

قال عدد من الطلبة بكلية البحرين للمعلمين، إن وزارة التربية والتعليم أرسلت لهم رسائل تفيد بفصلهم من الدراسة فصلاً نهائياً، فيما اتهموها خلال حديثهم إلى «الوسط» بـ «تعمد» فصلهم.

وفي الوقت الذي أشاروا فيه إلى أن الوزارة طالبتهم في رسائل الفصل بدفع آلاف الدنانير ثمن مصروفات الدراسة والنفقات التي دفعت للطالب من تاريخ التحاقه بالكلية حتى تاريخ فصله، لفتوا إلى أنها «هددتهم» أيضاً في الرسالة بتحويل ملفاتهم للشئون القانونية لاتخاذ الإجراءات القضائية أمام المحاكم.

وأشاروا إلى أن أسباب فصلهم مختلفة، بعضهم فصل نتيجة «وشاية» من زملائه، وآخرون نتيجة قضية «كيدية»، فيما فصل البعض الآخر نتيجة اعتقاله، منوهين إلى أن المؤسسات التعليمية تتدرج في تنفيذ أية عقوبة وتقوم بوقف قيد بعض الطلبة في كثير من الحالات.


«التربية» تفصل عدداً من طلبة «كلية المعلمين» وتطالبهم بآلاف الدنانير

الوسط - زينب التاجر

قال عدد من الطلبة بكلية البحرين للمعلمين بأن وزارة التربية والتعليم أرسلت لهم رسائل تفيد بفصلهم من الدراسة فصلاً نهائياً، فيما اتهموها خلال حديثهم إلى (الوسط) بـ «تعمد» فصلهم.

وفي الوقت الذي أشاروا فيه إلى أن الوزارة طالبتهم في رسائل الفصل بدفع آلاف الدنانير ثمن مصروفات الدراسة والنفقات التي دفعت للطالب من تاريخ التحاقه وحتى تاريخ فصله، ولفتوا إلى أنها «هددتهم» أيضاً في الرسالة بتحويل ملفاتهم للشئون القانونية لاتخاذ الإجراءات القضائية أمام المحاكم.

وأشاروا إلى أن أسباب فصلهم مختلفة، بعضهم فصل نتيجة «وشاية» من زملائه وأخرى نتيجة قضية «كيدية»، فيما فصل البعض الآخر نتيجة اعتقاله، منوهين إلى أن المؤسسات التعليمية تتدرج في تنفيذ أية عقوبة وتقوم بوقف قيد بعض الطلبة في كثير من الحالات.

وفي ذلك، قالت إحدى المفصولات بأنه تم «تلفيق» تهمة أخلاقية لها ودخلت في لجنة تحقيق في جامعة البحرين وتم فصلها لفصل دراسي، مستدركة بأنه وبعد 3 أشهر تفاجأت بتسلم رسالة من وزارة التربية والتعليم تفيد بفصلها فصلاً نهائياً من الدراسة فضلاً عن تغريمها أكثر من 2000 دينار، فيما تحدث طالب آخر في السنة الثانية من دراسته، مشيراً إلى أنه رسب في مادتين دراسيتين ولكن معدله مازال فوق المطلوب.

وقال: «تسلمت إخطار من الكلية يوجهني إلى تعديل وضعي خلال الفصلين الدراسيين وهو الأمر المتبع في العادة إلا أني تفاجأت بعد ذلك بخطاب آخر من وزارة التربية والتعليم يفيد بفصلي من الدراسة فصلاً نهائياً ودفع أكثر من 5000 دينار».

واستغرب خطاب وزارة التربية والتعليم، واصفاً الوضع في الكلية بـ «السيئ» نتيجة قيام الوزارة بـ «تعمد» فصل الطلبة دون مراعاة للظروف، معولين في ذلك على وجود طلبة آخرين تحدث بينهم خلافات ولا يتم فصلهم وإنما توجه لهم إنذارات أو تصدر بحقهم تعهدات كما ويوجد طلبة أيضاً معدلاتهم متدنية، في حين لا تتخذ الوزارة أي إجراء ضدهم.

وذكر بأنه غير قادر على تحويل دراسته إلى جامعة البحرين إلا بدفع المبالغ المترتبة عليه نتيجة إنهاء عقده مع وزارة التربية والتعليم في كلية البحرين للمعلمين.

وطالب الوزارة بمعايير واضحة ومطبقة على الجميع في التعاطي مع الطلبة.

أما طالب آخر، فأشار إلى أنه اعتقل في الرابع عشر من فبراير/ شباط الماضي ولم يتمكن من مواصلة دراسته نتيجة ظروف اعتقاله، لافتاً إلى أنه وبعد الإفراج عنه تسلم فصلاً نهائياً من الدراسة في الكلية.

وتحدث والد أحد الطلبة المعتقلين على خلفية الأحداث السياسية الأخيرة، بأن ابنه محكوم بالسجن لخمس سنوات وقضيته تنتظر الاستئناف خلال شهر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، لافتاً إلى أنه تسلم قرار فصل ابنه من الدراسة ودفع أكثر من 7000 دينار؟

وطالب بوقف قرار فصله ووقف قيده في الدراسة لحين البت في قضيته في أقل تقدير.

وأجمع الطلبة على أن الوزارة تتخذ إجراءات لا تراعي فيها مصلحة الطلبة، لافتين إلى أن اثنين من الطلبة معتقلان على خلفية الأحداث الأخيرة وتسلم ذويهما رسائل فصلهم من الدراسة، فيما فصل طالب آخر بعد أن «وشى» به أحد زملائه ومازالت قضيته في المحاكم.

وتابعوا بأن هناك أيضاً طلبة محكومين ومن المتوقع أن تصلهم رسائل فصلهم من الدراسة.

ولفتوا إلى أن الوزارة تقوم بـ «مضايقة» كثير من الطلبة الذي فصلوا على خلفية الأحداث السياسية الأخيرة وتم إعادتهم لمقاعدهم الدراسية بعد توصيات تقرير اللجنة البحرينية المستقلة لتقصي الحقائق، والتي جاء في الفقرة (1723) منه «إعادة كل الطلاب المفصولين الذين لم يتم اتهامهم جنائيّاً بارتكاب عمل من أعمال العنف إلى وضعهم السابق مع ضرورة إيجاد آلية تسمح للطلاب الذين فصلوا لأسباب مشروعة أن يتقدموا بطلب لإعادتهم إلى الجامعة بعد انقضاء فترة معقولة».

العدد 3684 - الإثنين 08 أكتوبر 2012م الموافق 22 ذي القعدة 1433هـ

التعليقات (16)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم