ريتا ليفي مونتالشيني

قالت وكالة الأنباء الإيطالية «أنسا» إن ريتا ليفي مونتالشيني، إحدى النساء القلائل الفائزات بجائزة نوبل، توفيت يوم الأحد (30 ديسمبر 2012) في شقتها بروما عن عمر يناهز الـ 103 أعوام.

ومونتالشيني هي طبيبة أعصاب إيطالية تقاسمت جائزة نوبل للطب في العام 1986 مع الأميركي، ستانلي كوهين، المتخصص في الكيمياء الحيوية لاكتشاف مادة عامل نمو الأعصاب.

- من مواليد أبريل العام 1909، في مدينة تورينو الإيطالية، لأب مهندس وأم رسّامة.

- طبيبة إيطالية في علم الأعصاب والبيولوجيا العصبية.

- درست الطب وأنهت دراسته بتفوق في العام 1936.

- في العام 1938، ولكونها يهودية، حالت القوانين العنصرية آنذاك التي وضعها الديكتاتور الفاشي، بنيتو موسوليني، ضد اليهود في إيطاليا، دون إتمامها تخصصها في علم الأعصاب والطب النفسي.

- خلال الحرب العالمية الثانية (1939 – 1945)، أنشأت مختبراً في مطبخ بيتها، ثم في منزلها الريفي، حيث أجرت اختبارات علمية بوسائل بسيطة.

- في العام 1946 وُجهت لها دعوة إلى جامعة واشنطن الأميركية، وغادرت إلى الولايات المتحدة، وبقيت فيها ثلاثين عاماً تعمل في مجالي البحث والتدريس.

- في العام 1963 اختيرت مونتالشيني من بين أبرز عشر عالمات في الولايات المتحدة.

- في العام 1986 ذاع صيتها في العالم مع فوزها بجائزة نوبل للطب مع الأميركي ستانلي كوهين بسبب اكتشافاتها حول «عوامل نمو الخلايا العصبية». وقد مهد هذا الاكتشاف الطريق أمام تحديد ووصف العوامل الأخرى المنظمة للنمو.

- أنشأت في العام 1992 مؤسسة مونتالشيني لمساعدة الشباب على مواجهة الخيارات الصعبة بشأن حقول دراستهم.

- في أغسطس من العام 2001 عيّنها الرئيس الإيطالي، كارلو إزيليو تشامبي، عضواً في مجلس الشيوخ مدى الحياة «تقديراً لإنجازاتها العلمية والاجتماعية».

- ترأست هيئة موسوعة «إينسايكلوبيديا تريكاني» الشهيرة في إيطاليا.

- نشرت مونتالشيني العديد من المقالات والمطبوعات التي تعبر عن التزامها بالقضايا الاجتماعية والإنسانية. ومن بين هذه المؤلفات سيرة ذاتية بعنوان «مديح النقص» و«ملحمة عامل نمو الأعصاب».

- اُنتخبت عضواً في الأكاديمية البابوية (إيطاليا)، والأكاديمية الأميركية للفنون والعلوم (الولايات المتحدة)، وأكاديمية العلوم (فرنسا).

- كُرمت في 22 أبريل 2009 في حفل بمجلس مدينة روما بمناسبة عيد ميلادها الـ 100.

- تعد مونتالشيني (قبل وفاتها) أكبر الفائزين الأحياء بجائزة نوبل سنّاً، وهي الأولى ـ والوحيدة ـ من بين الحاصلين على جائزة نوبل التي تتخطى حاجز المائة عام على الإطلاق.

- حاصلة على الصليب الأعظم لوسام استحقاق الجمهورية الإيطالية من رتبة فارس.

- تلقت مونتالشيني العديد من الجوائز العلمية القيمة، بما في ذلك جائزة «فلترينللي» الدولية للطب، وجائزة الطبق الذهبي (جامعة تكساس الأميركية)، وجائزة الكأس الفضية (جامعة واشنطن الأميركية).

العدد 3769 - الثلثاء 01 يناير 2013م الموافق 18 صفر 1434هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 1 | 2013-01-06 | 11:58 صباحاً

      هكذا تكرم الامم العلماء فبها يسمو الوطن

      تكريم العلماء والمفكرين وذوي الحجى والذين يقدمون خدمات جليلة للانسانية وفي البحرين عندنا أمثلة رائعة في تكريم العلم والعلماء والمربين حيث يزج بهم في السجون والمنافي .. أهكذا ترون العالم جهلكم ، ونلوم الغرب والشرق على ازدراءهم لديننا !؟ فعلا سينظر الغرب لنا بأستخفاف وسخرية مما نحن فيه من الحقد والغل والامية والجهل وكل الصفات الموبقة .

اقرأ ايضاً