البحرين تطرح مناقصات ومزايدات بأكثر من 430 مليون دينار في 2012

مجلس المناقصات
مجلس المناقصات

الوسط - علي الفردان 

06 يناير 2013

طرحت مملكة البحرين في العام الماضي 2012 مناقصات ومزايدات حكومية عبر مجلس المناقصات والمزايدات الحكومية بلغت قيمتها أكثر من 430 مليون دينار، بحسب بيانات جمعتها «الوسط».

وبدأ مجلس المناقصات والمزايدات عمله منذ العام 2003 كجهة مخولة في إدارة المشتريات والعقود العامة في البلاد.

وبحسب البيانات المتوافرة عن الجلسات الأسبوعية للمجلس، فقد تم عرض نحو 1160 مناقصة حكومية خلال العام 2012 الذي انتهى الأسبوع الماضي، إذ تنافس على هذه المناقصات أكثر من 7 آلاف عرض من المؤسسات والشركات المحلية والأجنبية.

وفي العام 2011 فتح مجلس المناقصات 1129 مناقصة وهو أقل من العام الذي سبقه، بحسب بيانات رسمية.

ويعد الإنفاق والمشتريات والعقود العامة للدولة، التي تعتمد على نحو 85 في المئة من الدخل على النفط، محركاً رئيسياً للاقتصاد الوطني والقطاع الخاص في البلاد. وخفض مجلس التنمية الاقتصادية من توقعاته للنمو الاقتصادي للبحرين هذا العام، رغم تعافي بعض القطاعات من الأحداث التي شهدتها البلاد العام 2011، إذ قدر النمو الاقتصادي 2.4 في المئة مقارنة مع توقعات سابقة تتراوح بين 4 و5 في المئة. وفي الربع الأخير من العام 2012 أوضحت أرقام جمعتها «الوسط» من بيانات مجلس المناقصات والمزايدات الحكومية الأسبوعية، أن البحرين طرحت 264 عطاءً من بينها عروض لاستثمار مناطق، وقد بلغت مجموع قيمة أقل العروض المقدمة للمناقصات وأفضلها للمزايدات نحو 101.8 مليون دينار.

ومن المناقصات البارزة خلال الربع الأخير مناقصة شركة نفط البحرين لتعيين مستشار مالي بهدف تطوير المصفاة والتي وتقدمت للفوز بالعقد 4 مصارف عالمية، كان أقل العطاءات مقدم من البنك الفرنسي «بي إن بي باريبا» بمبلغ قدره 2.4 مليون دولار، والبنوك الأخرى التي تتنافس على العقد «جي بي مورغان»، و»إتش إس بي سي»، و «داتش بنك».

كما احتدمت المنافسة على مناقصة وزارة الإسكان للسكن الاجتماعي، إذ تتنافس 23 شركة لكي تتأهل لمنافسة نهائية على المشروع.

من بين المناقصات الكبيرة، المناقصة المتعلقة بتطوير سوق المحرق المركزي والتي فتحت لصالح وزارة شئون البلديات والتخطيط العمراني، إذ تقدمت لها شركة Tashgeel بعطاء يتيم بقيمة 5 ملايين دينار.

عرضت وزارة شئون البلديات والتخطيط العمراني عطاءت لمزايدة استثمار وتطوير كورنيش الفاتح؛ إذ تقدّمت للمنافسة 3 شركات، وكان أعلى العطاءات شركة «نيو إنفيستمنت» بقيمة 100 مليون دولار أميركي (37.7 مليون دينار بحريني).

وفي الشهور التسعة الأولى من العام عرض البحرين مشتريات عامة وعقود بقيمة تتجاوز 325 مليون دينار (نحو 864 مليون دولار أميركي).

ومن المناقصات البارزة خلال هذا العام مناقصة المؤسسة العامة للشباب والرياضة لإعادة تهيئة وصيانة استاد البحرين الوطني واستاد مدينة خليفة والتي بلغت قيمتها 6.2 ملايين دينار، ومناقصة لأعمال المساندة لمشروع توسعة مبنى مطار البحرين الدولي والتي بلغت قيمتها 5.7 ملايين دينار، إلى جانب مناقصة أكاديمية الخليج للطيران لبرنامج تدريب الطيّارين - محدودة - والتي بلغت قيمتها 5 ملايين دينار. وخلال هذا العام برز عدد من المزايدات الحكومية المتعلقة بالاستثمار أبرزها مزايدة وزارة شئون البلديات والتخطيط العمراني المتعلقة باستثمار كورنيش الملك فيصل والذي تنافست عليه شركتان؛ إذ تقدمت شركة «فيجين ديفلوبمنت» أفضل عرض بقيمة 10.8 ملايين دينار، ومزايدة استثمار حديقة المحرق الكبرى والتي بلغت 5 ملايين دينار من شركة «الصباح»، في حين علق العرض الثاني في المزايدة والبالغ قيمته 24.5 مليون دينار والمقدّم من مؤسسة فؤاد حسين محمد شويطر.

يذكر أن عدد المناقصات والمزايدات التي فتحت عن طريق مجلس المناقصات منذ تأسيس المجلس في العام 2003 وحتى نهاية العام الماضي بلغت 11539 مناقصة بقيمة إجمالية بلغت 8.499 مليارات دينار، في حين بلغ عدد العطاءات المفتوحة في هذه الفترة 60483 عطاء وكانت غالبية المناقصات التي تم فتحها تابعة إلى كل من هيئة الكهرباء والماء، وشركة نفط البحرين (بابكو)، ووزارة الأشغال، ووزارة الصحة، ووزارة الإسكان، وشركة طيران الخليج.

العدد 3774 - الأحد 06 يناير 2013م الموافق 23 صفر 1434هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً