قوات هندية تغير على موقع عسكري وتقتل جندياً باكستانياً

أعلن الجيش الباكستاني أن قوات هندية أغارت على موقع عسكري باكستاني أمس الأحد (6 يناير/ كانون الثاني 2013) وقتلت جندياً وأصابت آخر في حادث يمكن أن يزيد من التوتر بين البلدين النوويين بعد فترة من التقارب. وقال متحدث باسم الجيش الباكستاني إن الجيش صد الهجوم على نقطة سوان باترا في كشمير. وتبادل الجانبان إطلاق النار بعد ذلك عبر خط المراقبة وهو خط معترف به دولياً في منطقة كشمير المتنازع عليها تحرسه قوات من البلدين. ولم يتسن على الفور الاتصال بوزارة الدفاع الهندية للتعقيب.

من جانب آخر، أدى إطلاق صواريخ أمس (الأحد) من طائرات أميركية من دون طيار على مخابئ لطالبان في شمال غرب باكستان على مقربة من الحدود الأفغانية إلى مقتل ثمانية مقاتلين على الأقل، بحسب مسئولين أمنيين.

والهجوم بالصواريخ استهدف قرية بابار غار في جنوب وزيرستان على الحدود الأفغانية، الإقليم القبلي الذي يعتبر معقلاً لطالبان ومجموعات مرتبطة بتنظيم «القاعدة».

وقال مسئول أمني في ميرانشاه لـ «فرانس برس» إن «الطائرات الأميركية من دون طيار أطلقت عدة صواريخ على مخبأين. قتل ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب عدد آخر بجروح».

وأضاف المسئول «هناك أعضاء من حركة طالبان الباكستانية بين القتلى. نحاول التأكد من هويات الآخرين، لكن الجثث أحرقت بشكل كبير»، موضحاً أن عدد القتلى قد يرتفع.

وأعلن مسئولون في الاستخبارات في ميرانشاه أنهم تلقوا معلومات تفيد عن مقتل 12 شخصاً بعد إطلاق نحو عشرة صواريخ من طائرات من دون طيار على ثلاثة ملاجئ في بابار غار، لكن مسئولين آخرين لم يؤكدوا هذه الحصيلة.

العدد 3775 - الإثنين 07 يناير 2013م الموافق 24 صفر 1434هـ

التعليقات (0)
التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أنت تعلق الآن كزائر .. يمكنك التعليق بـ3000 حرف عندالتسجيل من هنا

اقرأ ايضاً

شاركونا رأيكم