المتهم بالتهجم على موظف «الخارجية» ينفي ما أسند له

صرح رئيس نيابة العاصمة فهد البوعينين بأن النيابة العامة تلقت بلاغاً مقدماً من شرطة محافظة العاصمة والمتضمن شكوى أحد موظفي وزارة الخارجية بقيام أحد الأشخاص بالتعدي عليه أثناء تردده على مقر الوزارة لإنهاء معاملة خاصة به وفور مشاهدته المجني عليه؛ قام باستدعائه وعرفه بهويته وادعى عليه بقيامه بسبه من خلال حسابه بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) وعندما نفى الموظف ذلك قام بتوجيه عبارات التهديد إليه كما قام بدفعه بيده.

هذا وقد قامت النيابة العامة باستجوابه ومواجهته بأقوال المجني عليه حيث أنكر ما أسند إليه من اتهام وأمرت بإخلاء سبيله بضمان مالي بعد أن وجهت إليه تهمتي الاعتداء وإهانة موظف عام أثناء تأدية وظيفته، ويجرى استكمال التحقيقات بسؤال المجني عليه لسرعة الانتهاء منها وإعداد الأوراق للتصرف تمهيداً لإحالة الدعوى إلى المحكمة.

العدد 3775 - الإثنين 07 يناير 2013م الموافق 24 صفر 1434هـ




التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 7 | 2013-01-07 | 4:13 مساءً

      لفلفوها

      لفلفوها مفهومة الشغلة

    • زائر 6 | 2013-01-07 | 2:11 مساءً

      بعني ما شهرتوا بالشخص

      ما كتبتوا اسمه وعمله واهداف الهجوم وما قلتوا مؤامرة لقلب نظام الحكم لانه المهاجم من الجماعه ليش ما تكونوا منصفين انا لا اقصد الوسط

    • زائر 5 | 2013-01-07 | 11:36 صباحاً

      كلمة حق

      والان ماهي الاستفادة التي سيستفيد بها الشخص اذا قذف أو سب وشتم وشهر بشخص على الفيس بوك او التويتر ؟؟؟

    • زائر 4 | 2013-01-07 | 11:22 صباحاً

      هذا هو الارهاب بعينة تهديد بالسلاح وفي مقر الحكومة

      هذا هو الارهاب بعينة تهديد بالسلاح وفي مقر الحكومة

    • زائر 3 | 2013-01-07 | 11:03 صباحاً

      محرم بلا ذنب

      يوجد الكثير من الاخطاء في هذه الازمة التى عصفت بالبلاد زاتمنى من اصحاب القرار الانتباه الى ما يحدث حيث اتخلط الحابل بنابل وزج من هو مذنب ومن ليس له ذنب فارجو من خوف على هذا البلد النظر في هذه القضايا التى تسئ الى سمعة الوطن وزج من هو برئ في الازمة مثل اللاعب الذي كان وقت التهمة الموجة اليه كان في مباراة كرة قدم ومنقولة على الهواء مباشرة فلماذا يقحم مثل هؤلاء في هذه الازمة اذا كانوا ابرياء فمن يفعل ذلك يألب الرأي العام الداخلي والخارجي على الدولة

    • زائر 2 | 2013-01-07 | 10:42 صباحاً

      مفارقة

      متهمون بالتجمهر يسجنون ولا يطلق سراحهم بأي كفالة من أي نوع،، وهذا تهجم على موظف في وزارة سيادية في مقر عمله وهو يؤدي وظيفته فتكتفي النيابة باستدعائه وتوجيه كم سؤال ثم يخرج ولا كأن فعل أي شي!!
      هذه هي بلد المؤسسات والقانون!!

    • زائر 1 | 2013-01-07 | 9:54 صباحاً

      هوية مجهوله

      طيب ليش يعني ما تحددون وتقولون ان هالاحد الاشخاص هو من الافراد الحاكمة عالاقل

اقرأ ايضاً