كلام النعيمة مرفوض والجمهور البحريني النجم الأول

قال إن «الأزرق» غير جاهز لخوض «خليجي 21»... أحمد الفهد:

أكد رئيس المجلس الأولمبي الآسيوي الشيخ أحمد الفهد ان الجمهور البحريني كان النجم الأول في الحفل الافتتاحي لخليجي 21 الذي أقيم يوم أمس الأول، إذ أن الجماهير البحرينية كانت متفاعلة كثيراً مع فقرات الحفل وأظهرت فرحة كبيرة باستضافة البطولة على الأراضي البحرينية للمرة الرابعة.

وأضاف الفهد «أؤكد لكم جميعاً ان المنتخب الكويتي غير جاهز لخوض مباريات هذه البطولة وهذا الأمر كان واضحا للغاية في الفترة الأخيرة مثل بطولة غرب آسيا التي لم يتأهل حتى للدور الثاني فيها وظهر بصورة عادية، بالإضافة إلى فترة الإعداد التي تلت البطولة لم تشتمل إقامة أي مباراة ودية في معسكر أبوظبي، وبالتالي هذه الأمور من المُمكن أن تؤثر على مستوى وحظوظ الأزرق لحصد اللقب للمرة الحادية عشرة، ولكن نحن متفائلون بالأراضي البحرينية، إذ سبق أن حققنا البطولة 3 مرات هنا، ولم يذق غيرنا طعم بطولة كأس الخليج في البحرين، وسنظل متفائلين بأرض البحرين حتى إن لم نُحقق لقب خليجي 21».

وبالنسبة لحديث اللاعب السعودي صالح النعيمة بأن الكويت حققت العديد من بطولات كأس الخليج بسبب الحكام قال الفهد: «النعيمة ذكر كلاماً عائماً لم يقم بتوضيحه، وهو من المفروض أن يُحدد أي بطولة حققناها بالتحكيم كما يدعي، وفي أي مباراة؟ وفي أي لقطة بالتحديد، لأن الحديث بهذا الشكل مرفوض، والكل يرى بأن المنتخب الكويتي يُنافس ويُحقق اللقب على مدار البطولة منذ افتتاحها العام 1970 وتحت ظروف عدة مختلفة، فحققها في السبعينات والثمانينات والتسعينات ثم في 2010 وتحت عدة ظروف مختلفة، ومن غير المعقول أن تكون كل هذه البطولات بمساعدة الحكام!».

وعن المباريات الافتتاحية في اليوم الأول قال الفهد: «أنا توقعت أن يكون المنتخب الإماراتي رقماً صعباً في خليجي 21 وها هو يُثبت صحة كلامي من خلال ما قدمه في لقاء قطر وفاز فيه عن جدارة واستحقاق بثلاثة أهداف لهدف ووجه إنذاراً لكافة الفرق، لكن بصراحة مباراة المنتخبين البحريني والعماني لم تصل للصورة المطلوبة ولكن هذه هي عادة المباريات الافتتاحية التي تتأثر بالعديد من العوامل النفسية وغيرها، وأتوقع أن يظهر هذان المنتخبان بصورة أفضل في المباريات القادمة، وعن المنتخب القطري فبالرغم من خسارته من الإمارات إلا أن ما قدمه يُعتبر أفضل مما ظهر به المنتخبان البحريني والعماني».

ورداً على سؤال برأيه عن المجموعة الأقوى قال الفهد: «باعتقادي المجموعة التي يقع فيها المنتخب السعودي هي الأقوى لأنها تضم مجموعة الأبطال، فالكويت حققت اللقب 10 مرات والسعودية 3 والعراق مثلها أي 16 بطولة والمجموعة الأولى منتخباتها لم تُحقق سوى 4 بطولات، إضافة إلى أن فرق مجموعة الكويت هم الأقوى على الصعيد الخارجي والقاري أيضاً، فهم نافسوا آسيوياً وحققوا بطولة كأس آسيا ووصلوا لكأس العالم ماعدا اليمن، وفي المجموعة الأولى لم تصل لكأس العالم إلا الإمارات».

العدد 3775 - الإثنين 07 يناير 2013م الموافق 24 صفر 1434هـ




التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان

اقرأ ايضاً