العدد 3831 - الإثنين 04 مارس 2013م الموافق 21 ربيع الثاني 1434هـ

11 يوماً مضت و«الجزيري» لا قبر له

محمود الجزيري
محمود الجزيري

الوسط - محمود الجزيري 

04 مارس 2013

يدخل الشاب المتوفى محمود عيسى الجزيري، (22 عاماً)، يومه الـ 11، ولايزل بلا قبر يسكن فيه، بعد انتقاله للرفيق الأعلى، يوم الجمعة (22 فبراير/ شباط 2013)، متأثراً بإصابته بطلق مسيل للدموع في منطقة الرأس، كان قد تعرض لها أثناء مشاركته في فعالية احتجاجية عصر يوم الخميس (14 فبراير 2013).

ويرجع سبب تعطيل تجهيز الشاب محمود الجزيري حتى هذه اللحظة إلى رغبة ذويه في تشييعه بقرية الديه ودفنه في جزيرة النبيه صالح حيث مسقط رأسه، في حين تتمسك وزارة الداخلية بتشييعه ودفنه في الجزيرة.

من جهة أخرى، فقد شهدت منطقة النبيه صالح اعتصاماً تضامنياً، أمس الأحد (3 مارس/ آذار 2013)، بتنظيم من ائتلاف شباب 14 فبراير، أمام منزل الشاب المتوفى، شارك فيه عدد من الشخصيات من بينها الناشط محمد التل، والحقوقي ناجي فتيل، حيث أعربا في كلمتيهما عن التضامن مع عائلة الجزيري، مطالبين بالاستجابة لرغبة ذويه بتشييعه ودفنه في الموقع الذي يحددونه.

إلى ذلك، لايزال شقيق الجزيري حسن عيسى مستمراً في إضرابه عن الطعام لليوم السادس على التوالي، احتجاجاً على استمرار بقاء جثمان شقيقه في مجمع السلمانية الطبي.

هذا، وكانت وزارة الداخلية اعتبرت في بيان لها أصدرته الثلثاء (26 فبراير/ شباط 2013)، إصرار عائلة الجزيري على تشييعه في قرية الديه، ودفنه في منطقة النبيه صالح «تأسيس لسابقة تخرج عن الأعراف والتقاليد الدينية والاجتماعية لشعب البحرين».

ونوهت إلى أن أقارب المتوفى وغيرهم من المواطنين بإمكانهم المشاركة مع أهله في مراسم التشيع بالنبيه صالح، مؤكدة أنها ستقوم بتسهيل إجراءات المرور في حالة حدوث أي ازدحام على المدخل للمحافظة على انسيابية المرورية.

العدد 3831 - الإثنين 04 مارس 2013م الموافق 21 ربيع الثاني 1434هـ





التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 36 | 4:21 م

      اكرام الميت دفنه

      فاز الشهيد ونال العز والشرف
      اتمنى من اهله التعجيل في دفنه لكي ترتاح روحه الطاهرة لان بالمختصر المفيد وزارة الداخلية راسها يابس ومستحيل بتخلي اهله يسوون الي يبون .
      وشكرا

    • زائر 35 | 4:13 م

      bahraini

      السلام عليكم ،،اتعرفون لماذا ترفض الداخليه دفنه في الديه ،،لان منطقة النبيه صالح يمكن حصارها من قبل رجال الامن ،،والتدخل في شؤون المعزيين ،،،لك الله يا ابن بلدي ،،رحم الله من قرأ سورة الفاتحه ،،ماجورين

    • زائر 33 | 2:23 م

      !!!!!

      أَفي القَانونِ وَ الشرعِ شَهيدٌ يُعتَقل !؟في البحرين فقط حتى الجثث تعتقل..!!!

    • زائر 31 | 1:18 م

      الله يرزقكم سوء الخاتمة

      يامن قتلتم الشاب وحرمتم امه من الجلوس عند قبره والبكاء عليه لانه مضى مظلوم يشكو ظلامته لرب السماء اسأل الله ان يرزقكم سوء الخاتمة والا يوجد لكم قبر تدفنون فيه لانه كما تدين تدان

    • زائر 30 | 12:47 م

      مواطن

      يجب التعجيل في دفن الفقيد
      لعائلته الحق في مراسم التشييع
      لكن الى متى ستتركونه في المشرحة ؟
      ادفنوا فقيدكم وسلوا الامانه الى رب العالمين

    • زائر 29 | 12:19 م

      هولاء ليس لديهم الاعراف والتقليد الدينية والاجتماعية والاخلاقية ولا الانسانية

      اللهم ارحمه برحمتك وانتقم اليه وافجع من قتله

    • زائر 28 | 11:33 ص

      حقاني

      ساعد الله قلب امك ياشهيد،بالامس شاهدت فيديو ع اليوتيوب الى ام الشهيد وهي تقول لدي ولد في السجن او واحد مقتول اي دين ده اي شرع!ابغي ازفه تقول الصراحه ابكتني تقول اسرائيل ماسوتها ،اعلمي ياام الشهيد ان ابنك في الجنه

    • زائر 27 | 11:22 ص

      الجثة الطاهرة المعتقلة

      نشكر الكاتب على لفتته هذه ، لقد تجاوزت هذه الحكومة كل القيم و الأعراف باعتقالها الموتى ، وكان الأحرى ان يسجن من قتله ، ولكن الله لكم بالمرصاد يا من قتلتم ومن منعتم التشييع و المواراة ، اللهم انتقم لهذا الشاب المقتول المظلوم المسجونه جثته

    • زائر 26 | 11:13 ص

      المشتكى الى الله

      ساعد الله قلب امك بالصبر
      ولعن الله من قتلك

    • زائر 24 | 10:09 ص

      علي

      الله ينتقم من كل ظالم

    • زائر 23 | 9:41 ص

      الخلد

      تحية إكبار واحترام واعتزاز وفخر وعز وقوة وصمود للقلوب المؤمنة الصابرة المجاهدة لإحقاق الحق والعدل وزوال الظلم

    • زائر 22 | 9:27 ص

      أنكم المنتصرون

      انها الروح الطاهرة, ستلاحق كل من أجرم وادنب وقتل شهيد الوطن واحتجز هذا الجسد الطاهر, أن روحه الزكية ستلاحقهم فى منامهم فى الليل والنهار, ستلاحق كل مسئول فى وزارة الداخلية وفى النظام, أبشروا ايها الاحبة يا أحرار وأشراف البحرين ويا أم الشهيد ويا أهل الشهيد, أنهم الان فى مأزق كبير وسيرضخون الى ارادتكم الصلبة, أنهم الان وبفضل دماء الشهيد فى مأزق كبير والساعات القادمه خير دليل....

    • زائر 21 | 9:27 ص

      حسبنا الله ونعم الوكيل

      الله ينتقم منهم ويصبر قلب أهل الشهيد

    • زائر 19 | 8:44 ص

      الحمد لله ..

      اللهم تقبل منا هذا القربان ...
      الوفاء ..للشهيد ..قليل وهو ممدد على لوحة باردة..
      هذا هو مضمون كرامة الانسان على ارضه ..

    • زائر 18 | 8:39 ص

      v

      لعن الله امة ظلمتك و لعن الله امة قتلتك ولعن الله امة سمعت بذلك فرضيت به, حسبنا الله و نعم الوكيل ,

    • زائر 34 زائر 18 | 2:41 م

      عجب !!!

      لعنة الله عليك يا ..... وعلى من لا يحترم الفاضة ..... واحد

    • زائر 16 | 8:02 ص

      يجب دفن الميت في المكان الدي يحددة الاهل

      يجب العمل باوصية الميت حسين الحرز

    • زائر 13 | 7:49 ص

      نعيمي

      انت اخي بطلٌ قضى ... لله.. أسلم روحه بيد الرضى أخي جسدٌ تنثّر جرحه مثل
      حبيبات الندى مثل و تكشّف الإشراق من ثغرٍ تبسَّم للقضا

    • جعفر الخابوري | 7:34 ص

      جو ستورك نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومن رايتس ووتش

      حُكم المحكمة العسكرية الأصلي كان محيراً يتحدى أي منطق، فلم يرد فيه أي ذكر لعمل جنائي واحد، ولم يذكر غير أعمال متعلقة بحقوق الإنسان الأساسية الخاصة بالمدعى عليهم. ما كان يجب أن يُمضي الخواجة ومن أدينوا معه ولو يوماً واحداً في السجن، على تلك الجرائم المزعومة المرتبطة في الحقيقة بممارستهم لحرية التعبير والتجمع السلمي.
      جو ستورك نائب المدير التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومن رايتس ووتش

    • زائر 20 جعفر الخابوري | 9:08 ص

      جو استارك

      ظاهر هذا الشخص مو عايش على هذا الكوكب او ما يدلى ايران با اخى روخ ايران وشوف البلاوى اعدامات كل يوم بتهم مفبركةتيضيق على المعارضين وسجنهم او فرض اقامة جبرية على الذين بالامس كانو مشاركين الحكم الا قاعد ايصير فى البحرين اكثر من سنتين خلبهم يجربون اسوون فى ايران اذا ما ودووهم ورااء الشمس . ظاهر جو يحتاج الى نظارة او طبييب عيون

    • زائر 9 | 7:30 ص

      كان الله في عون والدته

      والله فشلة يا وزارة الداخلية جثمان عاد محتجزين

    • جعفر الخابوري | 7:29 ص

      مفهوم

      لن اترؤك صديقي محمود محتجز في ثلجات المشرحه

    • جعفر الخابوري | 7:23 ص

      الرد

      في أغسطس/آب 2012 حكمت محكمة بحرينية على نبيل رجب، المدافع البارز عن حقوق الإنسان، بالسجن لمدة 3 سنوات لا لشيء إلا لمشاركته في مظاهرات بدون تصريح من السلطات. وفي نوفمبر/تشرين الثاني تم الحكم على أربعة بحرينيين بالسجن بسبب "تغريدات" على موقع تويتر زعمت السلطات أنها أهانت الملك، رغم أن الملك حمد أعلن أنه لا يريد أن يُتهم أحد بجرائم قوامها إهانات مزعومة بحقه.
      في المقابل لم تتم ملاحقة قانونية لأي مسؤول رفيع المستوى

    • زائر 6 | 7:13 ص

      لايجوز تعطيل احكام الله

      كيف يسمح ياستمرار انتهاك حرمة هذا المؤمن فى بلد مسلم الاسلام يعظم حرمة المؤمن ويعتبرها من الخطوط الحمراء فاالى متى يبقى هذا الانسان بدون دفن ولا مورات وهذا مخالف لااحكام الله .
      كذلك هذا مما يزيد الحزن والكرب فى نفوس عائلته .

    • زائر 5 | 6:14 ص

      لاحول ولاقوة الا بالله

      لايوجد أعند من وزارة الداخلية

    • زائر 11 زائر 5 | 7:36 ص

      بحرانيه وافتخر

      لمذا هاذا الاصرار يا وزارة الداخليه ؟
      يا اصحاب القلوب القاسيه
      هل هاذه كرامة المواطن ؟
      هل هاذه كرامة الميت ؟
      هل هاذه حقوق الانسان؟
      اين الرحمه والانسانيه ؟
      يا مسؤولين :
      انتم من قتله. من اي قلب قلوبكم
      اما تأخذكم الرحمه والشفقه علي
      ام فاقده ومجروحه وهي فاقده
      شباب حرمتوها من زفافه في الدنيا
      اشفقوا عليها تنظر زفافه حتي لو
      ميت.
      الله سبحانه وتعالي يقول :
      ( ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء )

    • زائر 4 | 6:00 ص

      حراااااااااااااااااام

      اكرام الميت دفنه

    • زائر 2 | 5:39 ص

      النبيه صالح

      اذا كانت وزارة الداخلية لاتحترم رغبة اهالي الشهيد ولا وصية الشهيد و الجميع جاهد لتنفيذ الوصية و لم يستطع اذا لماذا لا يدفن في حرم النبيه صالح و يكون في موقع قريب من الحرم و يعمل له ضريح و يزوره الداخل و الخارج الى حرم النبيه صالح و بتالي يكون زواره اكثر في هذا المكان الطاهر و تكون قصته و مظلوميته تتداولها الاجيال جيلا بعد جيل .

    • زائر 32 زائر 2 | 1:29 م

      آآآآآآآآآآآآآآآآآآه يا قلبيييييييييييييييي .

      و الله خوش فكرة يستاهل الشهيد هذا التكريم .
      الله يرحمه و يصبر أهله و أصدقائه .

اقرأ ايضاً