سعود كانو: بناء فندق 5 نجوم في مشروع جزر أمواج

سمو ولي العهد يزور مجلس عائلة كانو

المنامة - المحرر الاقتصادي 

16 يوليو 2013

زار ولي العهد، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء، رئيس مجلس التنمية الاقتصادية، صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة المجلس الرمضاني الذي تقيمه عائلة كانو في الماحوز سنوياً، وحضره حشد كبير من الوزراء والمسئولين، والعلماء، والمصرفيين وكبار الشخصيات، في بادرة تنم عن روح الضيافة الكبيرة والتسامح والأخوّة التي تتمتع بها عائلة كانو في البحرين.

وكان على رأس المستقبلين صاحب الأعمال المعروف عبدالعزيز كانو وبقية أفراد العائلة الكريمة الذين تجمّعوا في المجلس الرمضاني الذي يشكّل علامة فارقة في العلاقات التي تربط العائلة بالشخصيات.

وقد وصف أحد الزوّار منظر الأشخاص الداخلين والخارجين من مجلس عائلة كانو في المنطقة الهادئة بأنها تشبه «خلية نحل».

صاحب الأعمال سعود كانو، الذي كان حاضراً المجلس، أبلغ «الوسط» أنه يتم الآن بناء فندق 5 نجوم في جزر أمواج، وهو المشروع العقاري الضخم. لكن كانو لم يذكر حجم الاستثمارات التي سيتم ضخها في الفندق الجديد، أو يعط مزيداً من التفاصيل.

وقال مسئولون، إن شركات عالمية تبني نحو 5 فنادق جديدة في البحرين تبلغ كلفتها نحو مليار دولار، معظمها في مشروع خليج البحرين، في بادرة على تحسّن ثقة المستثمرين في هذه المملكة الصغيرة، وهي مركز مالي ومصرفي رئيسي في منطقة الخليج؛ إذ وقعت شركة نما الدولية العقارية، المملوكة بالكامل إلى مجموعة الكوهجي غلوبال القابضة، اتفاقية مع شركة خليج البحرين لبناء مشروع فندقي ضخم في البحرين، تبلغ كلفته أكثر من 300 مليون دولار. ويشتمل المشروع الجديد على فندقين الأول 5 نجوم والآخر 4 نجوم بالإضافة إلى شقق فندقية راقية. والمشروع الفندقي هو الخامس الذي يقام في خليج البحرين، وهو المشروع العقاري الضخم الذي تبلغ كلفته الإجمالية نحو 2,5 مليار دولار، بعد قيام مجموعة فنادق «ويندام» ببناء فندق جديد يتكون من 50 طابقاً، بكلفة إجمالية تبلغ 250 مليون دولار، في ظل انتعاش الحالة الاقتصادية.

وهناك ثلاثة فنادق أخرى في المشروع وهي: فندق «فور سيزونز»، وفندق «ماريوت»، بالإضافة إلى فندق «شذى»، الذي ينتظر أن ينضم إلى هذه المجموعة الفندقية. والمالك الرئيسي لفندق «شذى»، الذي تبلغ كلفته نحو 50 مليون دولار ويبدأ العام المقبل، هي شركة «بروة العقارية» القطرية.

وجذب المشروع، الذي يعد واجهة المنامة الجديدة، مستثمرين من البحرين، ودبي، وسنغافورة، والهند والكويت وفرنسا، ويهدف إلى أن يكون مركزاً للمال والأعمال، بالإضافة إلى الضيافة والسكن.

العدد 3965 - الثلثاء 16 يوليو 2013م الموافق 07 رمضان 1434هـ

التعليقات
تنويه : التعليقات لا تعبر عن رأي الصحيفة

  • أضف تعليق أنت تعلق كزائر، لتتمكن من التعليق بـ3000 حرف قم بـتسجيل عضوية
    اكتب رمز الأمان
    • زائر 1 | 2013-07-16 | 6:39 مساءً

      اللةاكبر

      اللة اكبر ويش قاعد يصير في الدنيا مساجد تهدم وفنادق تبنى واللةالعظيم لوا فكرت ازور البحرين واضيغ واللة ارجع ولا ادخل

اقرأ ايضاً