صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4680 | الثلثاء 30 يونيو 2015م الموافق 22 ربيع الاول 1441هـ

ولي العهد يؤكد: لن يحمي الوطن إلا تكاتف المجتمع البحريني والاحترام المتبادل

أكد ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة إن ما يتحلى به المجتمع البحريني من الإعلاء من أهمية التعددية والتنوع الثقافي يمنحه أساساً صلباً من الروابط الاجتماعية التي تزيد من قوة الوطن، فمن خلال هذه الأسس القوية من الممكن التعامل مع أية تحديات لتكون البحرين دائما وأبدا أكثر قوةً واصراراً على جعل وحدتها درعاً يحمي مكتسباتها.

وحيا سموه ترابط المجتمع البحريني وروح التآخي في وطن الجميع فلن يحمي هذا الوطن إلا تكاتفه والاحترام المتبادل، والعمل بعزيمة صادقة للدفع قدما بمسيرة الوطن ونمائه تحت قيادة عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة وبإرادة وطنية مخلصة أكدت قوة تماسك نسيجنا الاجتماعي وهويتنا الراسخة، معرباً سموه عن سعادته بلقاء أهالي البحرين مؤكداً احترامه ومحبته للبحرين وأبنائها بلا حدود.

جاء ذلك لدى زيارة سموه اليوم الأربعاء (1 يوليو/ تموز 2015) إلى مجالس المرحوم عبدالله أحمد ناس وعائلة كازروني وخالد آل شريف حيث تبادل سموه التهاني بالشهر الكريم وأعرب سموه عن سروره بالمجالس البحرينية وزيارته لها بما يعتبره تعبيراً عن التقدير لما يقوم به أهالي البحرين من العمل من أجل الوطن كلٌ من موقعه بنوايا مخلصة وصادقة، معرباً عن الاعتزاز بتنامي عدد رواد المجالس خاصة في شهر رمضان المبارك شهر التراحم والتسامح والتواصل مع عاداتنا وقيمنا البحرينية الأصيلة.

من جانبهم أعرب حضور ورواد هذه المجلس عن شكرهم لصاحب السمو الملكي ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء على زيارته لمجالسهم، مؤكدين وقوفهم صفاً واحداً خلف راية الوطن وقيادته متعاضدين مع أبناء وطنهم بلد الأمن والأمان سائلين الله عز وجل ان يحفظ البحرين من كل سوء ومكروه وسائر بلاد المسلمين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1004838.html