صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4699 | الأحد 19 يوليو 2015م الموافق 14 شعبان 1445هـ

مرتادو استراحة مجمع سترة يشكون الإهمال... وأمانة العاصمة تعد بالصيانة

شكا عدد من المواطنين والمقيمين مما وصفوه بالإهمال الذي تتعرض له الاستراحة الواقعة خلف مجمع سترة التجاري، مؤكدين تعرض الجلسات الأسمنتية في الاستراحة إلى التخريب من قبل البعض.

فيما أشارت أمانة العاصمة رداً على تلك الشكوى إلى أن المنطقة هي عبارة عن واجهة واستراحة بحرية، وقد حولت المنطقة إلى أمانة العاصمة خلال هذه الفترة الانتقالية بعد إلغاء «الوسطى»، مؤكدة أنها قامت بإدراج هذا الموقع ضمن الخطة المعدة لصيانة المواقع والحدائق في الفترة المقبلة.

من جهته، قال المواطن عبدالله أحمد: «إننا وأفراد عائلتي كنا نفضل الجلوس في هذه المنطقة وذلك لما تمتاز به من الهدوء والسكينة، وهو الحال بالنسبة للعشرات غيري، فالبعض منهم يمارس رياضة المشي والبعض الآخر يجلس مع أفراد عائلته في الإجازة الأسبوعية ولكننا فوجئنا مؤخراً بأن هذه الاستراحة مهملة جداً من قبل الجهات المعنية؛ ما أدى إلى تلف الأشجار والزهور فيها، كما قام البعض عمداً بإتلاف الجلسات الخرسانية واللوحات الإرشادية، ولهذا نحن نطالب الجهات المختصة بصيانة هذه الاستراحة التي تعتبر متنفساً للمواطنين والمقيمين، بالإضافة لتخصيص مزارع حتى يقوم بالري والاهتمام بالحديقة الصغيرة فيما تبقى منها هناك».

من جهتها، أشارت أمانة العاصمة إلى أن الموقع المذكور عبارة عن واجهة بحرية جمالية مخصصة للجلوس والاسترخاء فقط، ولا تحتوي على الألعاب بسبب عدم توافر المساحة الكافية، إضافة لعدم توافر معايير السلامة اللازمة.

ويبلغ عرض الواجهة نحو 8 أمتار فقط، ويمتد طولها بامتداد الواجهة الغربية لمجمع «لي مارش» بما يقارب 250 متراً وهي مرصوفة بالطوب وتتوافر فيها بعض الجلسات الخرسانية، ومزروعة بالأشجار ولا توجد فيها مرافق أخرى. وتعمل أمانة العاصمة حالياً على جدولة هذا الموقع في إطار الخطة المعدة للصيانة والتطوير ودراسة إمكانية تطويرها بعد توفير الموارد البشرية والمالية لها بما يتوافق مع استراتيجية الأمانة لتحقيق التنمية المستدامة للمرافق العامة والمكتسبات الوطنية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1009571.html