صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4832 | الأحد 29 نوفمبر 2015م الموافق 28 جمادى الآخرة 1441هـ

الدمام: أكشاك خاصة لـ«الباعة المتجولين» لتنظيم عملهم

أبرمت أمانة المنطقة الشرقية اتفاق تعاون مع مؤسسة خيرية لتنفيذ مبادرة أكشاك خاصة بالباعة المتجولين ، وذلك وفق ما نقلت صحيفة "الحياة" اليوم الإثنين (30 نوفمبر / تشرين الثاني 2015) .

وأكدت أن الاتفاق سيسهم في تنظيم عمل الباعة المتجولين، من خلال تهيئة أماكن البيع ووضع أطر مناسبة لعملهم، ووقع الاتفاق أمين الشرقية المهندس فهد الجبير، مع عضو مجلس الأمناء في مؤسسة المجدوعي الخيرية لخدمة المجتمع يوسف المجدوعي، والمدير التنفيذي المهندس مشاري الجويرة.

وأوضح المتحدث باسم أمانة الشرقية محمد الصفيان، في بيان صحافي، أن الاتفاق يشمل تنفيذ مبادرة تختص بعمل الباعة المتجولين، تقدم بها عضو المجلس البلدي لحاضرة الدمام الدكتور عماد الجريفاني، مشيراً إلى أن الفكرة عبارة عن «نموذج عمل مطبق في بعض الدول، ولكن له آثار إيجابية على رفع مستوى المعيشة للباعة المتجولين»، لافتاً إلى أن المبادرة تهدف إلى «ضبط العملية من الناحية الصحية والنظامية، وكذلك وضع ضوابط جديدة لعملهم».

ولفت الصفيان إلى أن أهداف المبادرة هي «تحقيق الكفاية المعيشية للأسر الفقيرة، وتقنين عمل الباعة المتجولين، وتحقيق الرقابة الصحية، وإزالة التشوه البصري من الشوارع والأماكن العامة واستبداله بصور حضارية، وكذلك تحقيق الشراكة الاستراتيجية مع القطاع الخاص، ومنع العمالة غير النظامية من الافتراش».

وأشار إلى أن المبادرة تهدف أيضاً إلى «توفير جميع المتطلبات الأساسية للبسطات بطريقة احترافية من خلال التنسيق مع الجهات ذات العلاقة، وتبسيط الإجراءات المطلوبة وتدريب العاملين على أساسيات العمل وتوعيتهم بمتطلباته»، موضحاً أن المبادرة تقوم على أربعة أركان رئيسة هي: الاستدامة، والنمو، والتكرار، والانتشار، مبيناً أن نطاق عمل الباعة المتجولين سيكون في حاضرة الدمام.

وأجرت أمانة الشرقية دراسة ميدانية شاملة على واقع الباعة المتجولين، وتم من خلالها التعرف على أنواع البسطات الحالية لناحية المنتج أو الخدمة المقدمة، والتعرف على العقبات والصعوبات التي تواجه أصحاب البسطات، وتحديد النطاق الجغرافي الذي تنتشر فيه البسطات، وكذلك تم تحديد نوع الفئات العاملة في البسطات «نساء، وشبان، وعمال وافدين»، وتم أيضاً تحديد الحاجات للبسطات الثابتة والمتحركة والسيارة.

وأكد أنه سيتم التنسيق مع القطاع الخاص للمشاركة في تنفيذ المبادرة، التي تعتمد على تصميم أكشاك مكيفة وبطريقة حضارية للباعة المتجولين، وسيتم تحديد بعض أماكن العمل فيها، لافتاً إلى أنه تم مراعاة الشكل الجمالي والبيئة المناسبة في تصميم الأكشاك، التي سيضمن خصوصية البيع وتطبيق الاشتراطات الصحية لدى العاملين وأيضاً في المواد الغذائية المقدمة، إضافة إلى أن نماذج الأكشاك تتضمن: أكشاك ثابتة، متحركة، وكذلك أكشاك سيارة.

وشدد المتحدث باسم أمانة الشرقية على أنه سيتم التعاون والتنسيق مع عدد من الجهات الحكومية والخاصة في تنفيذ المبادرة، معتبراً أنها ستكون نقلة نوعية في تنظيم عمل الباعة المتجولين، من خلال توفير بيئة عمل مناسبة لهم تضمن لهم خصوصية البيع بطريقة آمنة ولائقة. 


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1051387.html