صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4862 | الثلثاء 29 ديسمبر 2015م الموافق 19 ذي القعدة 1444هـ

ولي العهد يرعى تخريج الدفعة الثامنة للتلاميذ العسكريين...ويشيد بدور «الداخلية» في حفظ أمن الوطن والمواطنين

أكد ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، على ما تضطلع به وزارة الداخلية من دور محوري في حفظ أمن الوطن والمواطنين، وفق أعلى درجات الاحترافية والمعايير الدولية في المجال الشرطي، والتي وصلت إليها متسلحة بمواكبتها كل ما يستجد في هذا المجال، وبما تحظى به من رعاية مستمرة من عاهل البلاد القائد الأعلى حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة. منوها سموه بدور الأكاديمية الملكية للشرطة فيما تعكسه من صقل لضباط وأفراد الوزارة وفق أعلى البرامج الاكاديمية والتدريبية.

جاء ذلك لدى تفضل سموه برعاية حفل تخريج الدفعة الثامنة للتلاميذ العسكريين بالأكاديمية الملكية للشرطة صباح أمس الثلثاء (29 ديسمبر/ كانون الأول 2015) حيث أشار سموه إلى أن الجهود الحثيثة التي يقدمها منتسبو وزارة الداخلية بقيادة وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، هي محل تقدير وإشادة من الجميع، منوها بدور الوزارة في تطبيق القانون والمحافظة على حقوق وسلامة المواطنين والمقيمين. وما يتمتع به رجال الأمن من انضباط لدى تأدية واجبهم، مشيداً بحرص وزارة الداخلية الدائم على التواصل مع المجتمع بما يعزز سلطة القانون وبسط النظام، لافتا الى دور المؤسسات القانونية والحقوقية في البحرين وما تتمتع به من استقلالية انعكس بدوره على الاداء المتميز لهذه المؤسسات.

كما ثمن سموه عاليا تضحيات رجال الأمن البواسل وتفانيهم في حفظ النظام وأمن المواطنين، واستذكر سموه في هذا الجانب شهداء البحرين الذين قدموا أرواحهم في سبيل العدالة والحق، وما حظوا به من تقدير عالٍ من جلالة الملك، اذ اقترنت الذكرى الأولى للشهداء مع أعياد الوطن.

وهنأ سموه الخريجين الذين سينضمون إلى زملائهم من رجال الشرطة للقيام بواجبهم الوطني في حفظ الأمن والاستقرار بمملكة البحرين، متمنياً سموه للخريجين الجدد كل التوفيق في حياتهم العملية المقبلة.

من جهته، أعرب الفريق الركن وزير الداخلية الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، عن خالص شكره وتقديره لحضرة عاهل البلاد صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ورئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، وولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، على الدعم والمساندة التي تلقاها جميع قطاعات وزارة الداخلية للنهوض بواجباتها.

كما أعرب الوزير عن بالغ فخره واعتزازه بتفضل ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، بالرعاية الكريمة لحفل تخريج الدفعة الثامنة للتلاميذ العسكريين بالأكاديمية الملكية للشرطة، مشيرا إلى أهمية العمل المستمر والمضي قدما في تطوير القدرات ورفع معدلات الاستعداد والجاهزية، لمواجهة مختلف التحديات الأمنية، فالمهمة الأمنية لا تنحصر في موقف معين، بل هي مهمة وطنية مستمرة يتداولها الرجال المخلصون للحفاظ على أمن الوطن.

وكان الحفل، قد بدأ فور وصول صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس الوزراء، يرافقه نجلاه سمو الشيخ عيسى بن سلمان بن حمد آل خليفة وسمو الشيخ محمد بن سلمان بن حمد آل خليفة، حيث كان في الاستقبال وزير الداخلية الفريق الركن معالي الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، وكبار المسئولين بالوزارة، وفي مستهل الحفل تم عزف السلام الوطني، ثم بدأ العرض الميداني بالمرور أمام المنصة وأداء التحية لراعي الحفل، تلاه أداء الخريجين القسم، ثم تفضل صاحب السمو الملكي ولي العهد بتكريم الأوائل منهم .

وبهذه المناسبة، ألقى العقيد الركن حمد بن محمد آل خليفة آمر الأكاديمية الملكية للشرطة، كلمة بهذه المناسبة، أكد فيها أن الأكاديمية تواصل رسالتها في تزويد الأجهزة الأمنية بالقوى البشرية المدربة القادرة على القيام بواجباتها الوطنية، وفق رؤية عصرية من حيث امتلاك القدرة على استخدام التقنيات الحديثة والنظم المعاصرة، وهي بذلك تسعى إلى تطوير مناهجها الدراسية وبرامجها التدريبية، مستعينة بالكفاءات المتميزة في كافة المجالات في إطار استراتيجية وزارة الداخلية في التطوير والتحديث، مشيرا إلى أن هذه الدفعة من الخريجين، تضم تلاميذ من دولتي الكويت والمملكة الأردنية الهاشمية الشقيقتين في إطار التعاون وتبادل الخبرات، ونظراً لما تحظى به الأكاديمية من مستوى متميز في الإعداد الأكاديمي والتدريبي، انعكس على أداء خريجيها في ميادين العمل الأمني.

وقد تشرف عدد من ضباط وزارة الداخلية والهيئة التعليمية في الأكاديمية الملكية للشرطة بالسلام على صاحب السمو الملكي ولي العهد، معربين عن شكرهم وتقديرهم لتفضل سموه برعاية هذا الحفل وتزويدهم بالتوجيهات التي تصب في الارتقاء بالعمل الأمني، بعدها غادر سموه بمثل ما استقبل به من حفاوة وتكريم.

عقب ذلك، قام وزير الداخلية بتسليم الشهادات للخريجين، مهنئا إياهم بالانضمام إلى زملائهم من رجال الشرطة من أجل حفظ الأمن في كافة أنحاء الوطن، مشيداً بالنتائج الطيبة التي حققها الخريجون بما ينعكس على أدائهم الأمني، متمنياً لهم التوفيق والسداد لخدمة الوطن.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1062583.html