صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4863 | الأربعاء 30 ديسمبر 2015م الموافق 10 ذي القعدة 1444هـ

نفاد دواء "المورفين" من "الصحة" خلال أيام... ينذر بأزمة لمرضى "السكلر"

علمت "الوسط" من مصادر مطلعة اليوم الخميس (31 ديسمبر/ كانون الأول 2015)، عن بدء وزارة الصحة بتفعيل خطة احترازية في علاج مرضى "السكلر" بشكل أساسي ومرضى آخرون ممن يتم علاجهم بشكل رئيسي بعقار "المورفين"، وذلك بعد بلاغ من الصيدلية بقرب نفاد العقار من مخازن وزارة الصحة.

إذ تم البدء في الخطة الاحترازية منذ يومين تقريباً، في زيادة الساعات التي يتم إعطاء الدواء للمرضى المقيمين في مركز أمراض الدم الوراثية بحيث يتم تقليل الاستهلاك للمرضى في فترات أخذهم للعلاج بالمستشفى.
وأضاف أن "عدم تواجد (المورفين) بمخارن وزارة الصحة؛ ينذر بوجود أزمة للمرضى ممن يتم علاجهم به، وسيتم تقليل صرف العقار في المراكز الصحية والسلمانية، إذ أن المستشفيات الخاصة ومستشفى الملك حمد والمستشفى العسكري ستشملهم هذه الأزمة حيث إن مخازن وزارة الصحة هي المعنية بتزويدهم بهذا الدواء، وإن تأخر طلب المخازن المركزية لكميات الدواء هو السبب الرئيسي لهذا النقص".
وبحسب المصادر، إن "المخازن ستتسلم الدواء في منتصف شهر يناير/ كانون الثاني المقبل أو في أواخره، وإن الكمية المتوفرة ستكون حتى الثلاثة الأيام المقبلة، إلا في حال تدخل من إدارة وزارة الصحة في إيجاد حل سريع، يكفي لسد النقص الموجود ويوقف الأزمة القادمة للمرضى".
يذكر إن دواء "المورفين" هو أحد الأدوية التي تستخدم كمسكن في علاج الألم المتوسط إلى الشديد، أو الحاد والمزمن، وهو الدواء الذي يستخدم في علاج أمراض عديدة، أهمها "السكلر" و "السرطان" وآلام ما بعد العمليات الجراحية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1063222.html