صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4867 | الأحد 03 يناير 2016م الموافق 21 ذي القعدة 1445هـ

في خطوة توفر الرعاية المتميزة لـ 4000 يتيم

«الجعفرية» و«الكوثر» تبرمان اتفاقية لإنشاء مشروع مركز الرعاية الشاملة للأيتام

أبرمت إدارة الأوقاف الجعفرية وجمعية الكوثر للرعاية الاجتماعية – رعاية اليتيم – اتفاقية لإنشاء مركز للرعاية الشاملة للأيتام سيوفر الرعاية المتميزة لنحو 4000 يتيم كمرحلة أولى، كما سيضم مقراً للجمعية ويشتمل على قاعات ونوادٍ ومراكز متعددة للرعاية.

وشهد حفل التوقيع رئيس الأوقاف الجعفرية الشيخ محسن العصفور، فيما وقع بالنيابة عن الجمعية رئيس مجلس إدارة جمعية الكوثر للرعاية الاجتماعية أحمد النعيمي ونائب رئيس مجلس الإدارة مجيد الزيرة وبحضور ممثلي عدد من الجمعيات الأهلية وموظفي إدارة الأوقاف الجعفرية.

وبهذه المناسبة أكد رئيس مجلس إدارة الأوقاف الجعفرية الشيخ محسن العصفور أن الهوية الجديدة للأوقاف ترتكز على الشفافية والشراكة والتنمية، ولذا فإننا نشهد اليوم إحدى الثمار العملية والتاريخية المهمة لهذه المبادرة، والمتمثلة في توقيع اتفاقيات للتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني في قطاعات تنموية تمثل حاجة فعلية للمجتمع، وفي مقدمتها جمعية الكوثر للرعاية الاجتماعية التي تضطلع بدور كبير في رعاية الأيتام، وهو دور محل تقدير واعتزاز من الجميع.

وأشار الشيخ محسن العصفور إلى أن الأوقاف الجعفرية حريصة كل الحرص على التواصل والشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني واستثمار الإمكانيات المتاحة لخدمة مختلف شرائح المجتمع، مؤكداً أن استراتيجية الأوقاف في المرحلة ترتكز على الاستثمار في تطوير المجتمع من خلال تعزيز إيرادات الأوقاف في تطوير التنمية البشرية والاجتماعية، إضافة إلى تحقيق عوائد مجزية للموقوفات.

وشدد العصفور بأن الأوقاف الجعفرية تمر بمرحلة جديدة من العمل والتطوير والبناء، وهي حريصة كل الحرص على التواصل والشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني واستثمار الإمكانيات المتاحة لخدمة مختلف شرائح المجتمع، ونحن اليوم نشهد توقيع عقود مشاريع الشراكة المجتمعية مع الجمعيات الأهلية في بادرة نوعية هي الأولى في تاريخ هذه المؤسسة العريقة مع مؤسسات لها باع كبير في المجال الاجتماعي.

وأوضح أن ذلك يأتي استرشاداً بقانون دائرة الأوقاف الجعفرية الصادر في يناير/ كانون الثاني 1960، واللائحة الداخلية للأوقاف الصادرة بموجب قرار سمو رئيس مجلس الوزراء رقم (1‎1‎) لسنة 1991 والتي نصت على أن يتولى مجلس الأوقاف الإشراف على شئون الأوقاف وإدارتها واستغلالها وصرف إيراداتها وحفظ أعيانها وتعميرها وفقاً لمفهوم صياغة الوقف وعبارات الواقفين وبمقتضى أحكام الشريعة الإسلامية وعلى أسس من العلاقات الإنسانية والاجتماعية.

كما نوّه العصفور بالجهود الكبيرة والسامية التي تضطلع بها المؤسسة الخيرية الملكية برعايةٍ من حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل حليفة ومتابعة من رئيس مجلس أمنائها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة والتي تقدم مختلف أنواع الرعاية، فيما يأتي المجتمع بدور تكاملي لخدمة الأهداف السامية للمؤسسة والمتمثلة في رفد كل الجهود والطاقات لرعاية الأيتام، مشيداً بدور جمعية الكوثر في سبيل توفير الرعاية الشاملة للأيتام والقيام بشئونهم ومساعدة المستحقين منهم بالوسائل والأنشطة المشروعة، مشيراً إلى أن الأوقاف سعيدة بالعمل المشترك مع الجمعية لخدمة آلاف الأيتام.

من جانبه أكد رئيس مجلس إدارة جمعية الكوثر للرعاية الاجتماعية أحمد النعيمي أهمية هذه الاتفاقية في المساعدة على توفير الفضاء المناسب لإقامة مشروع مركز الرعاية الشامل للأيتام في مجالات العمل الإنساني والخيري.

وأعرب رئيس جمعية الكوثر عن شكر وتقدير مجلس الإدارة وجميع منتسبي الجمعية لإدارة الأوقاف الجعفرية رئيساً ومجلساً وإدارة تنفيذية، موضحاً أن هذه الشراكة التنموية ما كانت لتتحقق لولا توفيق الله سبحانه ومن ثم الجهود الدؤوبة والمساندة والمتابعة رئيس مجلس الأوقاف الشيخ محسن العصفور، والمنبثقة من الرؤية في الشراكة من أجل تحقيق التنمية المستدامة للمجتمع.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1064266.html