صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4881 | الأحد 17 يناير 2016م الموافق 14 ربيع الاول 1441هـ

بسبب اعتراض الاتحاد البحريني للعبة

مدرب منتخب الجزائر لكرة اليد مهدد بعدم قيادة الفريق في أمم أفريقيا

 

يواجه المدير الفني للمنتخب الجزائري لكرة اليد صالح بوشكريو خطر الغياب عن مقاعد بدلاء منتخب بلاده في النسخة الـ22 لبطولة أمم أفريقيا رجال التي تنطلق الخميس المقبل بالعاصمة المصرية القاهرة، بسبب اعتراض الاتحاد البحريني للعبة.

واعترف بوشكريو أن عقده مع الاتحاد البحريني يسري مفعوله حتى فبراير/شباط المقبل، لكنه أكد انه حصل على وعد من مسئولي الاتحاد البحريني بتسهيل عودته للإشراف على تدريب منتخب الجزائر مجددا وهو ما لم يحدث حتى الآن.

وقال بوشكريو في مؤتمر صحافي أمس الأحد: "عندما قررت ترك تدريب المنتخب البحريني تحدثت إلى مسئولي اتحاد هذا البلد وأبلغتهم برغبتي في العودة إلى الجزائر. لم يبدو أي اعتراض حينها وكل ما طلبوه مني آنذاك عدم التعاقد مع أي اتحاد خليجي أو أسيوي وهو في نظري أمر معقول ومنطقي".

وأضاف "رفضت العودة إلى البحرين كما وصلني عرض من نادي الترجي التونسي ورفضته لأن رغبتي في تدريب منتخب بلادي كانت كبيرة، لكن صراحة لم أكن أتوقع أن يقدم مسئولو الاتحاد البحريني شكوى لدى الاتحاد الدولي للعبة اعتراضا على تدريبي للجزائر".

وأشار بوشكريو إلى أن رئيس الاتحاد البحريني وعده بسحب الشكوى لكنه لن يفعل، مضيفا أن المسئول ذاته بات يرفض حتى الرد على اتصالاته.

وكشف بوشكريو انه في حال تمسك الاتحاد البحريني باعتراضه، فان المدرب المساعد هشام بودرالي، هو من سيتولى توجيه اللاعبين في المباريات، مؤكدا ثقته بإمكاناته ورضاه بالعمل الذي يقوم به.

من جهته، أكد رئيس الاتحاد الجزائري لكرة اليد سعيد بوعمرة عن وجود اتصالات مباشرة مع مسئولين في اللجنة الأولمبية البحرينية واتحاد اللعبة بهدف تسوية هذه القضية قبل انطلاق البطولة الأفريقية.

وتواجه الجزائر، حاملة اللقب، نظيرتها مصر، البلد المضيف، يوم الخميس المقبل في افتتاحية مباريات البطولة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1069511.html