صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4884 | الأربعاء 20 يناير 2016م الموافق 10 ربيع الاول 1445هـ

مستشفى خاص مدين لموظفيه بـ 1.5 مليون دينار

علمت «الوسط»، أن مستحقات العاملين من أطباء وممرضين وموظفين بحرينيين وغير بحرينيين في أحد المستشفيات الخاصة الذي تأخر في صرف رواتبهم والبالغ عددهم 240 موظفاً لنحو 10 شهور، تقدَّر بنحو مليون ونصف المليون دينار.

وقال موظفون بالمستشفى

لـ «الوسط» أمس (الأربعاء)، إنه لا جديد في ملفّهم حتى الآن على رغم تطمينات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وإدارة المستشفى المتكررة.

وتابعوا أن الأوساط تتناقل أخباراً غير معلومة الدقّة، منها صرف الرواتب قريباً وأخرى تشير إلى توجُّه لبيع المستشفى لمستشفى آخر.


موظفون يلوّحون باللجوء للقضاء... ونداء لسمو رئيس الوزراء: «سموّه لن يرضى بأن يُمس رزق المواطن»

مصادر لـ «الوسط»: المستشفى الخاص مدين لموظفيه بمليون ونصف المليون دينار

الوسط - زينب التاجر

علمت «الوسط» من مصادر مطلعة بأن مستحقات العاملين من أطباء وممرضين وموظفين بحرينيين وغير بحرينيين في أحد المستشفيات الخاصة، والذي تأخر في صرف رواتبهم والبالغ عددهم 240 موظفاً لنحو 10 شهور تقدر بنحو مليون ونصف المليون دينار.

وفي ذلك قال موظفون بالمستشفى لـ «الوسط» يوم أمس الأربعاء (20 يناير/ كانون الثاني 2016)، بأنه لا جديد في ملفهم حتى الآن على رغم تطمينات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية وإدارة المستشفى المتكررة.

وجددوا مناشدتهم لرئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، لحلحلة الملف وتوجيه الجهات المعنية لتحقيق ذلك، إذ قالوا: «سموّه لن يرضى بأن يمس المواطن في رزقه».

وتابعوا بأن الأوساط تتناقل أخباراً غير معلومة الدقة، منها صرف الرواتب قريباً وأخرى تشير إلى توجه لبيع المستشفى لمستشفى آخر، وفي ظل ذلك بينوا بأنهم يعانون ظروف معيشة صعبة وأن الديون تراكمت عليهم، فيما تلاحقهم البنوك مطالبة مستحقاتها.

وقالوا: «لكل موظف قصة اجتماعية مؤلمة، تعايشها مع أسرته طوال 10 شهور، وإن الموظفين لجأوا للصحف المحلية بعد أن طرقوا جميع الأبواب، وإن البعض منهم سيلجأ للقضاء للمطالبة بتراكمات رواتبه».

وذكروا أن وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل حميدان صرح يوم أمس في صحيفة «الوسط» بأنه التقى بإدارة المستشفى والتي أكدت بدورها على حل المشكلة سريعاً، إذ علقوا بأنهم يأملون أن لا تكون تلك الوعود كسابقتها.

ولفتوا إلى أن كثيراً منهم عمل لسنوات طويلة في المستشفى وأنه صبر في بداية الشهور من هذا المنطلق، مستدركين بأن تفاقم المشاكل الحياتية عليهم وعدم وجود تحرك من الإدارة لتسوية الأمر دفعهم للحديث عن ملفهم العالق منذ 10 شهور.

يذكر أن موظفين بالمستشفى تقدموا بشكوى عمالية لوزارة العمل والتنمية الاجتماعية، فيما دشن أطباء وممرضون وموظفون وقفة احتجاجية سابقة في المستشفى اعتراضاً على تأخر صرف رواتبهم لنحو 10 شهور دون بوادر لتسوية المشكلة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1070602.html