صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4894 | السبت 30 يناير 2016م الموافق 21 شوال 1440هـ

أداء قوي محرقاوي... ومشيمع يقود النسور لرباعي كأس الملك

المحرق يقسو على المنامة... والمالكية رفض الفوز فعاقبه الأهلي

قسا المحرق كثيراً على خصمه المنامة أمس في دور الثمانية لمسابقة كأس الملك لكرة القدم، إذ هزمه بستة أهداف مقابل هدفين ليصعد لنصف النهائي منتظراً الفائز من لقاء اليوم بين البحرين والنجمة.

وانتهى الشوط الأول محرقاوياً بثلاثة أهداف مقابل هدفين، إذ كان التقدم المحرقاوي في مرتين ليأتي التعادل المنامي، فالتقدم الأول كان من إسماعيل عبداللطيف (25) وتعادل المنامة عبر محمود عبدالرحمن (رينجو) من ركلة جزاء (34)، وعاد المحرق للتقدم من صالح عبدالحميد (36) ورد رينجو من جديد (42)، ثم أضاف البرازيلي إلياسو الهدف المحرقاوي الثالث في الدقيقة الأخيرة من الشوط.

وكان الشوط الأول متكافئاً بعض الشيء بين الفريقين، مع أفضلية للمحرق بعض الأحيان، واستغل الفريق سوء الحالة الدفاعية لفريق المنامة، وأيضاً لم يكن الحارس أشرف وحيد في مستواه والتفاهم كان غائباً بينه وبين المدافعين.

وفي الشوط الثاني فرض المحرق أسلوبه أكثر وظهر بأداء قوي، وهاجم المنامة كثيراً عبر طرفي الوسط، فيلبينهو في اليمين والأوزبكي الذي لعب لأول مرة وكان بالجهة اليسرى، وجاء الهدف الرابع في الدقيقة 55 من فيليبينهو عبر ركلة جزاء صحيحة للمحرق بعد أن لامس لازارو الكرة بيده، وأضاع غادويف كرتين متتاليتين، ثم رد وحيد كرة محرقاوية سددها فلبينيهو ووصلت لإلياسو سددها مباشرةً في المرمى المنامي (68)، والهدف السادس جاء في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عبر المتألق فيلبينيهو عبر كرة يسارية سددها من اليسار اتجهت ساقطة (لوب) للشباك، أدار اللقاء الحكم وليد محمود وساعده سيد جلال محفوظ وعبدالرحمن عبدالقادر، والحكم الرابع علي حسن السماهيجي، واعترض المناميون كثيراً على عدم طرد المدافع وليد الحيام في اللعبة التي احتسبت ركلة جزاء للفريق الدقيقة 34 الشوط الأول، كونه يحمل بطاقة صفراء أولى، وكان يستحق الثانية، بينما المحرق احتج على الهدف المنامي الثاني على اعتبار ملامسة الكرة ليد لازارو، لكنها لم تكن متعمدة.

الأهلي والمالكية

رفض فريق المالكية فرص الفوز التي أتيحت له في الوقت الأصلي وبالتالي دفع ثمن ذلك وخرج خاسراً أمام الأهلي بأربعة أهداف لخمسة عبر ركلات الترجيح، إذ انتهى الوقت الأصلي والشوطين الإضافيين بالتعادل السلبي، وسيلتقي الأهلي في نصف النهائي مع الفائز من لقاء اليوم بين الرفاع والحد.

واتجه الفريقان لركلات الترجيح التي ابتسمت للأهلي وفاز فيها بخمسة أهداف لأربعة، وسجل للأهلي أولاً أوتشي ورد علاوي بالتعادل، وسجل جاسم الشيخ الثانية للأهلي وأضاع عيسى البري الثانية للمالكية إذ تصدى لها الحارس مشيمع، وسجل دييغو للأهلي وسيدهاشم عدنان الركلة الثالثة للفريقين، ثم تصدى حارس المالكية لركلة الأهلي الرابعة من هاني البدراني، وأضاع الملكاوي محمد درويش الركلة الرابعة الملكاوية، إذ سدد الكرة فوق المرمى، وأتت فرصة الحسم للأهلي لكن الفلسطيني عماد زعترة أراد أن (يتفنن) فيها ويحرزها (خفيفة) على طريقة زيدان في نهائي مونديال 2006 لكن الحارس فردان كان ذكياً إذ أبعدها بالرغم من أنه اتجه للزاوية اليمنى أولاً ثم تدارك وضعه وأبعدها من وسط المرمى، وسجل حسين خلف الخامسة للمالكية فارضاً التمديد ركلة بركلة، وسجل حسن إسحاق للأهلي ونواف عبدالله للأهلي، ثم الركلة السابعة سددها الأهلاوي مهدي باقر بنجاح وتكفل زميله الحارس مشيمع بالتصدي للكرة الأخيرة من الملكاوي جاسم محمد الذي بكى كثيراً بعد إضاعته للركلة التي كلفت الفريق الخروج من كأس الملك.

أدار اللقاء بنجاح الحكم عبدالشهيد عبدالأمير وساعده إبراهيم سبت وأحمد جابر والحكم الرابع سيدعدنان محمد.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1074281.html