صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4916 | الأحد 21 فبراير 2016م الموافق 17 صفر 1441هـ

ارتفاع حصيلة قتلى إعصار فيجي إلى 21 شخصاً

ذكرت سلطات إدارة الكوارث اليوم الاثنين (22 فبراير/ شباط 2016)، أن هناك 21 شخصاً لقوا حتفهم بسبب الإعصار الذي بلغت سرعة رياحه أكثر من 300 كيلومتر في الساعة، والذي مر على فيجي في مطلع الأسبوع الجاري.

وأفادت وسائل الاعلام المحلية بأنه مازال هناك أربعة مفقودين جراء إعصار "ونستون"، وهو أول إعصار يتم تصنيفه من الفئة الخامسة في فيجي، بحسب ما أعلنه المكتب الوطني لادارة الكوارث.

من ناحية أخرى، نقلت صحيفة "فيجي تايمز" عن أكابوسي تويفاجاليلي، مدير المكتب الوطني لمكافحة الحوادث، قوله إن هناك أكثر من 8400 شخص يتواجدون في مراكز الإيواء.

وكان الاعصار ضرب دولة فيجي الواقعة في المحيط الهادئ، في وقت مبكر من يوم السبت الماضي، مصحوبا بزوابع بلغت سرعتها 325 كيلومترا في الساعة، ما أدى إلى تدمير المنازل وتوقف عمل خطوط الكهرباء.

وأعلنت السلطات المحلية في فيجي، أن الأرخبيل المكون من 300 جزيرة، هو منطقة كوارث طبيعية. ورفعت الحكومة حظر التجوال الذي فرضته ليلا في بعض المناطق.

ولاتزال الكهرباء مقطوعة في الكثير من المناطق في البلاد. وتم إغلاق المدارس والجامعات لمدة أسبوع.

وقالت الحكومة على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك": "تطلب الكثير من المدارس ترتيبات وإصلاحات كبيرة قبيل إعادة فتحها المقرر يوم الاثنين المقبل".

من جانبه، دعا رئيس الوزراء فرانك باينيماراما المواطنين إلى الحد من تحركاتهم بقدر المستطاع، وذلك على الرغم من رفع الحظر، بحسب ما جاء في بيان الحكومة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1082501.html