صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4940 | الأربعاء 16 مارس 2016م الموافق 04 رجب 1441هـ

ايندهوفن يحقق في ارتكاب جماهيره أفعالا مشينة في مدريد

 

أعلن نادي بي إس في ايندهوفن الهولندي أنه سيتخذ الإجراءات المناسبة ضد مجموعة من جماهيره تعمدوا إذلال بعض المتسولين بالعاصمة الأسبانية مدريد، عند تواجدهم هناك لمؤازرة فريقهم أمام أتلتيكو مدريد في بطولة دوري أبطال أوروبا.

ونفى رئيس نادي ايندهوفن تون جيربراندس أن يكون لناديه علاقة بتلك الأحداث المؤسفة، التي قام بها بعض المشجعين الهولنديين في مدريد مشيرا في بيان نشره الموقع الرسمي للنادي على الانترنت إلى أن أفعال هؤلاء المشجعين لا تمت بصلة بالقيم، التي يرعاها ناديه.

ووقعت الأحداث المذكورة قبل انطلاق المباراة بين الفريقين الأسباني والهولندي يوم الثلاثاء الماضي، عندما توجه بعض مشجعي بي اس في ايندهوفن لأحد الميادين الكبرى في قلب العاصمة الأسبانية وقاموا بإلقاء عملات معدنية ومتعلقات أخرى على الأرض ليأخذها بعض المتسولين، الذين كانوا يطلبون إحسانا.

وقام مشجعو النادي الهولندي بالسخرية وامتهان هؤلاء المتسولين وهو ما ظهر في بعض الصور التي عرضتها العديد من القنوات التلفزيونية.

وقال رئيس ايندهوفين أن ناديه سيعمل جاهدا لتحديد هوية المشجعين المشاركين في تلك الأحداث المشينة وأن هؤلاء المشجعين سيواجهون مشكلة كبيرة عند التوصل إليهم.

وأضاف "أرغب في توضيح أنه لا علاقة لنا بهؤلاء الأشخاص، إنهم لا ينتمون لنادينا الذي نعتبره بيتا لنا".

وبالإضافة إلى الأحداث المذكورة، قامت مجموعة أخرى من جماهير النادي الهولندي مساء الثلثاء بارتكاب أعمال عنف في وسط مدريد، ليلحقوا أضرارا مادية ببعض السيارات والتعدي على المارة، مما أسفر عن القبض عن ستة أشخاص منهم بسبب إصابتهم للبعض والتسبب في إحداث فوضى في الأماكن العامة.

وأثارت تصرفات هؤلاء المشجعين استهجان ورفض بعض الكيانات السياسية والمنظمات الاجتماعية في أسبانيا.

ومن جانبه، أعرب خورخي فيرنانديز، وزير الداخلية الأسباني، عن دعمه لعملية البحث وتحديد هوية هؤلاء الأشخاص واتخاذ إجراءات في مواجهة مثل هذه التصرفات، التي تغذي الكراهية، واضفا إياها بالمشينة.

وقال: "صدور هذه التصرف من أحد الأشخاص أمر غير لائق، لقد شاهدت الصور وبدت لي مهينة ومؤسفة".

وكانت السفارة الهولندية في أسبانيا قد أعربت أيضا عن أسفها للتصرفات التي قام بها مواطنوها، مدينة بشدة هذا السلوك، كما انتقدت مانويلا كارمينا عمدة مدريد سلوكيات الجماهير الهولندية، التي أفرطت في إذلال بعض المشردين.

وقالت كريستينا سيفوينتيس رئيسة مقاطعة مدريد أنها تشعر بالعار، منتقدة في الوقت نفسه السلبية الصادمة لبعض الأشخاص الذين رأوا تلك الأفعال ولم يفعلوا شيئا لإنهائها.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1091607.html