صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4974 | الثلثاء 19 أبريل 2016م الموافق 11 محرم 1446هـ

وزير الإعلام يدعو لوضع استراتيجية عربية موحدة لدعم التنمية ومكافحة التطرف

أكد وزير شئون الإعلام علي بن محمد الرميحي حرص مملكة البحرين الدائم على تعزيز مسيرة العمل الإعلامي العربي المشترك وتفعيل دور وسائل الإعلام والاتصال في حماية الهوية الثقافية والحضارية للأمة العربية، وفق استراتيجية عربية موحدة لتعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية، ومكافحة التطرف والإرهاب.

واستعرض الوزير، خلال استقباله في مكتبه أمس الثلثاء (19 إبريل/ نيسان 2016) الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية ورئيس قطاع الإعلام والاتصال السفيرة هيفاء أبوغزالة سبل تعزيز التعاون الإعلامي والاستعدادات المتعلقة بانعقاد الدورة العادية السابعة والأربعين لمجلس وزراء الإعلام يومي (25-26 مايو/ أيار المقبل) بمقر الجامعة العربية بالقاهرة، حيث تترأس مملكة البحرين الدورة المقبلة.

وتمت خلال اللقاء مناقشة أبرز القضايا المطروحة على جدول أعمال وزراء الإعلام العرب، ولاسيما ما يختص بتحديث الاستراتيجية الإعلامية، ودعم القضية الفلسطينية، وتعزيز دور الإعلام في مكافحة الإرهاب، في ظل استضافة البحرين الحلقة النقاشية البحثية الرابعة خلال العام الجاري، واحتفالية يوم الإعلام العربي بالقاهرة والتنسيق في مجال الإعلام الالكتروني وخطة تعزيز التحرك الإعلامي العربي في الخارج، والمحور الفكري لمجلس وزراء الإعلام العرب حول شبكات الإعلام الاجتماعي، وغيرها من المحاور ذات الأهمية.

وأشار وزير شئون الإعلام إلى أن التحديات الراهنة التي تواجهها الدول العربية تتطلب التعاطي معها برؤية واحدة ومتكاملة لحماية الأمن القومي العربي بجميع أبعاده، وتنفيذ خطط وبرامج تعزيز التعاون وتبادل الخبرات والمعلومات في مجالات الإعلام المرئي والمسموع والالكتروني، ودعم الانتاج البرامجي المشترك، وتفعيل الاستراتيجية الإعلامية لمكافحة الإرهاب، ونشر قيم التسامح والوسطية، ومناهضة الفكر المتطرف والعدواني، والتعاون المشترك في توضيح الحقائق أمام العالم الخارجي، والتصدي للحملات المضادة والمسيئة.

ودعا الرميحي إلى تطوير المحتوى الإعلامي العربي على أسس من الحرية المسئولة والمهنية، وإيجاد آليات تنفيذية وتشريعية عربية لتفعيل التزام وسائل الإعلام المختلفة بالقوانين ومواثيق الشرف الإعلامية العربية والدولية في الحفاظ على أمن واستقرار المجتمعات العربية، وصون وحدتها وتماسكها، ووقف بث أي قنوات مثيرة للكراهية والتمييز والتعصب على أساس ديني أو طائفي أو عرقي، والامتناع عن التضليل أو الإساءة إلى أي من الدول العربية.

إلى ذلك، أعربت هيفاء أبو غزالة عن شكرها وتقديرها إلى وزير شئون الإعلام علي بن محمد الرميحي على حسن استقباله، واهتمامه بتدعيم العمل الإعلامي المشترك، بما يخدم مصالح الدول العربية وشعوبها، ويحافظ على هويتها التاريخية والحضارية، ويبرز إنجازاتها في مختلف المحافل الإقليمية والدولية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1104644.html