صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 4975 | الأربعاء 20 أبريل 2016م الموافق 10 شوال 1445هـ

رئيس الوزراء يؤكد ضرورة توفير أفضل الخدمات لمحافظة المحرق

على خلفية الزيارة الميدانية المفاجئة التي قام بها سموه للمحرق أمس الأول الثلثاء (19 أبريل/ نيسان 2016) للاطلاع على وضعها الخدماتي فقد رأس رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة اجتماع عمل أمس الأربعاء (20 أبريل2016) خصه سموه لإبداء ملاحظاته على الخدمات العامة والبنية التحتية في محافظة المحرق وإصدار التوجيهات بشأنها، حيث أكد سموه ضرورة أن تتوافر في المحرق أفضل الخدمات الضرورية التي تكفل تحسين ظروف الحياة المجتمعية للأهالي فيها.

وأبدى سموه عدم الرضا لتأخر أي مشروع مهما تكن مبرراته، ومنها مشروع سوق المحرق المركزي، وما صاحبه من تداعيات، ووجه سموه إلى الإسراع في إنجازه من خلال حل الإجراءات المعطلة له وتذليلها بالتنسيق مع المجلس البلدي والجهات ذات العلاقة، فيما أمر رئيس الوزراء بإعادة تطوير الشوارع والطرقات في حالة بو ماهر واتخاذ الإجراءات اللازمة لطرح ذلك في مناقصة عامة، بما في ذلك رصف الشوارع غير المرصوفة وإزالة المعوقات أمام الحركة المرورية التي يشتكي منها الأهالي.

وكان رئيس الوزراء ترأس اجتماع عمل بقصر القضيبية مع نواب رئيس مجلس الوزراء والوزراء ذوي العلاقة والاختصاص، حيث استعرض سموه فيه الانطباعات التي خرج بها سموه بعد زيارته الميدانية للمحرق يوم أمس الثلثاء، وقد قدم أمام سموه وزير الأشغال وشئون البلديات والتخطيط العمراني عرضاً حول الموقف التنفيذي للمشاريع التنموية الجاري تنفيذها في محافظة المحرق.

وفي هذا السياق، فقد وجه رئيس الوزراء إلى اتخاذ إجراءات عملية تحفظ حرمة الفرجان والأحياء الشعبية، وتمنع تداخل العمالة الأجنبية بينها، موجهاً سموه إلى إعادة تصنيف المناطق القديمة بما يوسع خيارات البناء والتطوير العمراني، والتشييد على ألا يكون ذلك مدخلاً لتأجيرها كمساكن للعمالة.

وعلى صعيد آخر، وجه رئيس الوزراء إلى التقيد بالأنظمة والاشتراطات وعدم السماح بمخالفتها وبخاصة التعديات على أراضي الدولة واستغلال الممتلكات العامة للأغراض الخاصة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1105058.html