صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5009 | الثلثاء 24 مايو 2016م الموافق 07 ربيع الاول 1442هـ

مغتصبو الأطفال بإندونيسيا يواجهون الإخصاء الكيميائى بمقتضى مرسوم رئاسي

وقع اليوم الأربعاء (25 مايو/ أيار 2016) رئيس إندونيسيا جوكو ويدودو مرسوم طوارئ يقضى بتوقيع عقوبة الإخصاء الكيميائى على مرتكبي الجرائم الجنسية ضد الأطفال في إندونيسيا، وينص المرسوم كذلك على جواز زرع رقائق الكترونية متناهية الصغر في أجساد مغتصبي الأطفال. جاء إصدار المرسوم في أعقاب وقوع اثنين على الأقل من حوادث الاغتصاب والقتل كان ضحاياهما من الاطفال.

وقال الرئيس جوكو لدى إعلانه اليوم عن المرسوم الجديد في كلمة القاها بقصر الرئاسة " الجريمة غير العادية تتطلب إجراءات استثنائية"، ووصفت الحكومة الإندونيسية الاعتداءات الأخيرة على الاطفال بأنها تمثل "أزمة". وقال الرئيس جوكو في كلمته إن هذه الهجمات "عكرت صفو النظام العام".

وأوضح جوكو أن المرسوم يسمح أيضا للقضاة بإصدار أحكام السجن المؤبد أو أحكام الإعدام على الأشخاص الذين تثبت إدانتهم باغتصاب الأطفال. وسيكون الحد الأدنى لعقوبة الاغتصاب هى السجن لعشر سنوات وفق المرسوم الجديد.

ويجيز المرسوم زرع رقائق الكترونية متناهية الصغر في أجساد المدانين بجرائم اغتصاب الأطفال لتسهيل قيام السلطات برصد تحركاتهم كما يجيز نشر أسمائهم.
وكانت محكمة في جزيرة سومطرة الإندونيسية قد أصدرت الشهر الجارى حكما بالسجن لعشر سنوات بحق سبعة مراهقين لإدانتهم باغتصاب وقتل صبية تبلغ من العمر 14 عاما في شهر نيسان / أبريل.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1118587.html