صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5012 | الجمعة 27 مايو 2016م الموافق 12 ربيع الاول 1440هـ

رئيس "الأعلى للصحة": اختيار البحرين في "منظمة الصحة العالمية" تقديراً لجهودها في تطوير قطاع الصحة

اعتبر رئيس المجلس الأعلى للصحة الفريق طبيب الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة أن اختيار مملكة البحرين بالإجماع في المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية دليلاً على المكانة الرفيعة التي تتمتع بها مملكة البحرين على الصعيد العالمي، حيث تعكس هذه العضوية تقدير العالم لجهود المملكة ومبادراتها المستمرة في تطوير قطاع الصحة والالتزام بالمؤشرات الدولية والمساهمة الفاعلة في لجان المنظمة ومبادراتها.

ورفع رئيس المجلس الأعلى للصحة ونيابة عن جميع منتسبي القطاعين الصحي والطبي في المملكة خالص التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة على رأسها عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ورئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، وولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة، بمناسبة اختيار مملكة البحرين بعضوية المجلس التنفيذي لمنظمة الصحة العالمية في دورته التاسعة والثلاثين بعد المئة للمنظمة، في إطار أعمال الدورة التاسعة والستين لجمعية الصحة العالمية المنعقدة في جنيف خلال الفترة من 23 – 28 مايو 2016.

وتقدم بالشكر والتهاني إلى وزيرة الصحة فائقة بنت سعيد الصالح وكافة منتسبي الوزارة والقطاع الصحي في المملكة، حيث يمثل ترشيح مملكة البحرين دليلاً واضحاً على التزام البحرين بتنفيذ قرارات وتوصيات منظمة الصحة العالمية وإقليم شرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، واعتبار المملكة نموذجاً يحتذى به في المجال الصحي ويبين مدى تطور الأوضاع الصحية في مملكة البحرين، مثنياً على الجهود الطيبة والمتميزة التي بذلها وفد المملكة المشارك في رفع اسم المملكة عالياً وتحقيق هذا الإنجاز المتميز.

 ونوه الشيخ محمد بن عبدالله آل خليفة أنه "في حين أن العالم الآن انتهى مؤخراً من وضع برامج ومؤشرات لأهداف الألفية لما بعد العام 2015 فإن حكومة مملكة البحرين تفخر بأنها السباقة دائماً على تحقيق المؤشرات الدولية وخصوصاً الصحية منها، فمنذ بداية القرن الماضي أولت البحرين الخدمات الصحية أهمية كبرى وسعت لتطويرها لخدمة مواطنيها والمقيمين على أرضها، وخير دليلٍ على ذلك المؤشرات الصحية في البحرين". مشيراً إلى أن مملكة البحرين حققت على مدى ما يربو على قرن من الزمان الكثير من الخطوات الرائدة لجعل البحرين مركزاً يشار إليه بالبنان في الرعاية الصحية الشاملة ليس على مستوى المنطقة فحسب بل أصبحت خدماتنا الصحية تضاهي خير التجارب الصحية المتميزة التي تحظى بالتقدير من العالم بأسره.

وأكد أن اهتمام القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة هو الذي مكّن البحرين من تقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطنين والمقيمين، والذي يعكس مدى حرصها على الارتقاء بمجمل الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين والمقيمين من خلال توفير أحدث البرامج والمشاريع الصحية، علاوةً على أفضل الخدمات العلاجية المجهزة، وفقاً لأعلى المقاييس والمعايير الصحية العالمية.

إلى ذلك، عبّر رئيس المجلس الأعلى للصحة عن عميق الشكر والتقدير للدعم التقني الذي قدمته منظمة الصحة العالمية على مدى العقود الماضية معرباً عن تطلّعه إلى استمرار التعاون الوثيق في كافة المجالات ذات العلاقة بالصحة وبصفة خاصة تعزيز وتطوير النظام الصحي في مملكة البحرين وتحسين نوعية الرعاية الصحية والطبية للمواطنين والمقيمين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1119602.html