صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5055 | السبت 09 يوليو 2016م الموافق 15 محرم 1441هـ

بالصور... انطلاق مبادرة عيدية حجي حسن الثالثة بمجمع السيف التجاري دعماً لدار رعاية الأيتام

انطلقت يوم الخميس (7 يوليو / تموز 2016) مبادرة "عيدية حجي حسن" الثالثة في مجمع السيف التجاري، دعماً لدار رعاية الأيتام لدى البحرين، وذلك بالتعاون مع جمعية فنِّ الحياة.

وتهدف المبادرة إلى  تعليم الأطفال مساعدة الغير وملامسة حاجات أقرانهم، وذلك بتخصيص  جزء من الألعاب لتصدير الفرحة إلى أطفال في ملجأ ماما فاطمة في كينيا.

وقالت منظمة الفعالية، أحلام عون: إن مبادرة "عيدية حجّي حسن – 2016" هي لتعليم الأطفال الأعمال التطوعية. حيث يقوم  الصغار (أحفاد المرحوم حجّي حسن الورقاء)  بتلوين حصالات خاصة بهم وتجميع مبالغ طوال شهر رمضان الكريم، وفي نهاية الشهر تكسر الحصالات وتصرف المبالغ على شكل عيادي وتوزع من قبل الأطفال على أطفال محتاجين مع رسائل معايدة بخط الأطفال.

وبحسب عون فإن المبادرة  تقام للمرة الثالثة، موضحة " في النسخة الأولى تم  تخصيص المبلغ للأطفال المقيمين في مجمع السلمانية قسم السرطان، والنسخة الثانية لأطفال العوائل المحتاجة في القرية.

وتابعت في هذه السنة تم شراء ألعاب وهدايا لدار رعاية الأيتام في البحرين، ومن أجل تعليم الأطفال على مساعدة الغير وملامسة حاجات أقرانهم تم تخصيص جزء من الألعاب لتصدير الفرحة  لأطفال في ملجأ ماما فاطمة في كينيا.

وعن سبب تسمية المبادرة بـ "عيدية حجّي حسن"، أجابت عون بالقول: "لأن جدي حسن، كان الشخص الوحيد الذي لم يتوقف عن إعطائي العيدية حتى بعد أن كبرت. حيث كان يتصل بي قبل كل عيد ويطلب مني استبدال مبلغه البسيط إلى عيادي. وانتقل إلى رحمه الله في 2011 وغابت معه تلك الفرحة المميزة.

ولتخليد ذكراه وتجديدها في أحفاده الجدد، بدأت مبادرة "عيدية حجّي حسن"، وتتكون من المراحل التالية: أولا شراء حصالات للصغار في العائلة، وثانيا جلسة نقاشية وتعليمية عن التطوع والهدف من المشروع، وثالثا يقوم  كل طفل بتلوين حصالته،  ومن ثم كسر الحصالات نهاية شهر رمضان وتحويل المبلغ إلى عيادي يتم  توزيعها من قبل الأطفال على المحتاجين مع رسائل محبة".


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1135718.html