صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5175 | الأحد 06 نوفمبر 2016م الموافق 15 ربيع الاول 1441هـ

برنامج "ورشة" ينظم ورش عمل للكتاب والمؤلفين في جزيرة النور

على هامش مشاركة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، في معرض الشارقة الدولي للكتاب في دورته الـ35، الذي يستمر حتى 12 نوفمبر الحالي، نظم المجلس ضمن برنامج "ورشة"، المبادرة المبتكرة التي تدعمها جائزة اتصالات لكتاب الطفل، بهدف إيجاد جيل جديد من المواهب العربية في مجال كتابة ورسم ونشر كتاب الطفل العربي، ورشة عمل للكتاب والمؤلفين، في جزيرة النور على مدار الأيام الثلاثة الماضية، والتي قامت بتقديمها الكاتبة فاطمة شرف الدين.

وتناولت الورشة التي أقيمت في اليوم الأول، تعريف الكتاب والمؤلفين بمفهموم الكتاب المصور، وكيفية ترجمة الكلمات إلى صور بشكل مبسط ومفهوم من قبل الأطفال واليافعين، وتدريبهم على كيفية إخراج الأفكار، وتحويلها إلى قصة متكاملة من حيث الشكل والمضمون، بما يتناسب مع أدب الطفل العربي، كما ناقشت الورشة أهمية توطيد العلاقة بين الكاتب والرسام، ليتمكنوا سوياً من الارتقاء بنوعية الكتاب المقدم، وأن يكون الرسام قادر على نقل فكرة الكاتب بالطريقة الصحيحة.

وتضمنت الورشة في اليوم الثاني، العديد من المحاور التي تناولت أساليب الكتابة والتراكيب المختلفة، وكيفية تنقيح النص بعد الكتابة الأولى، وضرورة تقييم القصة، بالإضافة إلى أهمية اختيار الناشر ومعرفة طريقته بالتفكير، وضرورة تجهيز النص له مسبقاً، ليتمكن من تقييم الكتاب ومحتواه، وهل يتناسب مع الفئة الموجه له، وليستطيع تقدير مدى جودة الكتاب، وما الجديد الذي أضافه الكتاب عن غيره.

وناقشت الورشة في يومها الأخير، المواصفات العامة للكتب الموجهة للناشئة، وأهمية البحث والتخطيط في خلق وتطوير شخصيات القصة، وكيفية بناء دور الشخصية الأساسية في القصة، وانتقاء الأسلوب في السرد والحوار ونقل المشاعر،  وطرق بناء التشويق في القصة، والحديث عن أهمية الفصل الأول فيها، بالإضافة إلى أسلوب النهاية المفتوحة في الرواية.

وقالت رئيس مجلس إدارة المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، مروة العقروبي:" نسعى من خلال برنامج "ورشة" إلى ترسيخ أهداف المجلس وجائزة اتصالات لكتاب الطفل، في الارتقاء بجودة الكتب الموجهة للأطفال واليافعين، من خلال دعم صناع أدب الطفل العربي من كتاب والمؤلفين والناشرين والرسامين الصاعدين، وتطوير مهاراتهم المختلفة، وذلك من خلال تقديم ورش مختلفة لتنمي قدرات الشباب في الكتابة والرسم ونشر الكتب، تحت إشراف نخبة من المدربين والمتخصصين الذين أثبتوا حضورهم على الساحة الدولية بمختلف ميادين أدب الأطفال واليافعين".

وقالت الكاتبة والمترجمة لأدب الأطفال واليافعين، فاطمة شرف الدين: نهدف من ورشة الكتابة الإبداعية، إلى تسليط الضوء على أهم الأسس التي يجب اعتمادها عند التوجه بكتاباتنا إلى الأطفال والناشئة، حيث تخللت الورشة المؤلفة من ثلاثة أيام، نقاشات وتَشارُك في الخبرات، بالإضافة إلى نشاطات كتابية عديدة، تركز على تطوير القصة لتصبح جاهزة للنشر فيما بعد".

ويذكر أن الكاتبة فاطمة شرف الدين حاصلة على العديد من الجوائز ولوائح الشرف، آخرها جائزة بولونيا، عن كتاب حصانك لسانك، الصادر عن دار كلمات الإماراتية، وقد ترجمت كتبها للعديد من اللغات الفرنسية والهولندية والسويدية والنرويجية والأسبانية والتركية والصينية والروسية وغيرها، ونشر لها حتى الآن ما يقارب 120كتاب.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1177517.html