صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5264 | الجمعة 03 فبراير 2017م الموافق 17 شعبان 1445هـ

اليوم لقاءان في ختام القسم الأول لدوري الطائرة

بالفيديو... «طائرة داركليب» بإطاحتها «النصراوية» تصل للنقطة 18

أنهى نادي داركليب مبارياته في القسم الأول لدوري الدرجة الأولى للكرة الطائرة، بتحقيقه الفوز السادس والثاني على التوالي، وذلك على حساب منافسه النصر بنتيجة (3-1)، وبنتائج أشواط قوامها: (23-25، 25-19، 25-19، 25-19)، ليرفع رصيده من النقاط إلى (18)، وهو الرصيد ذاته الذي يملكه المتصدر النجماوي الذي يملك فرصة الانفراد بالصدارة عندما يلاقي النبيه صالح مساء اليوم... فيما ظل الخاسر على رصيده السابق وهو (11) نقطة، وتراجع للمركز الرابع بعد فوز الأهلي على اتحاد الريف وقد يتراجع للخامس لو انتصر المحرق على البسيتين اليوم.

شوط أول نصراوي

وبالعودة للمباراة، نرى أن النصر قدم بداية قوية مستفيداً من فعالية فاضل عباس وأوسميل في الشق الهجومي، كما أن الأول اصطاد محمد يعقوب ما أدخل «أبناء الدار» في معاناة هجومية كبيرة دون إغفال خطأ الدوارن الذي احتسب على محمود حسن (8-3).

وعلى رغم تقليص داركليب الفارق نسبياً بعد نقاط حققها محمد يعقوب ومحمود عبدالواحد، إلا أن إرسالات فاضل عباس أعادت التفوق النصراوي الصريح وسط معاناة البورتوريكي تيتون في الاستقبال (12-6).

مرة أخرى نجح داركليب في تقليص الفارق؛ لأن النصر ارتكب أخطاء مباشرة ووقع ضحية الدوران الخاطئ أيضاً، كما أن محمد يعقوب حقق إرسالا مباشرا، ومن ثم نجح حسن عباس في اصطياد الكوبي أوسميل (15-13).

النصر بفضل الاستماتة الدفاعية لديه أعاد فارق الست نقاط، لأن أوسميل وفاضل عباس كانا في أفضل حالاتهما هجومياً (20-14).

حافظ النصر على تفوقه على رغم الصحوة التي قدمها داركليب الذي كان قريبا من التعديل، لكن فاضل عباس أنهى الشوط بنتيجة (25-23)، وذلك بعدما أخطأ تيتون بغرابة بالدفاع.

داركليب يكسب نقاط اللقاء

في الشوط الثاني، تقدم النصر بنتيجة (5-2)، لأن المعاناة الهجومية استمرت عند داركليب، كما أن فاضل وأوسميل واصلا حصد النقاط، دون إغفال أن حسين خليفة اصطاد البورتوريكي تيتون.

غير أن داركليب أدخل الشوط في سلسلة من التعادلات، لأن محمود عبدالواحد نجح بالهجوم ومعه محمد عباس من وسط الشبكة وتيتون من مركز (4)، كما أن حسن عباس اصطاد صبيح إبراهيم دون نسيان أن الفريقين ارتكبا بعض الأخطا المباشرة أيضاً (7-7 ثم 14-14).

داركليب نجح في إيقاف سلسلة التعادلات، والسبب استبسال دفاعي كبير بقيادة علي خيرالله أجبر أوسميل على ارتكاب خطأ هجومي، كما أن محمد يعقوب توج إرسالاته القوية بتحقيق إرسال مباشر (17-14).

حافظ داركليب على هذا التفوق، لأن محمود عبدالواحد واصل حصد النقاط، كما أن تيتون بدأ يلعب بفعالية، دون نسيان أن حسن عباس حقق إرسالا مباشرا ومع عودته للخط الأمامي اصطاد فاضل عباس، ليدخل النصراوية في معاناة كبيرة بالتخليص والسبب أخطاء إضافية بالتعدي ارتكبها الكوبي أوسميل.

وبعد خطأ إرسال من فاضل عباس أنهى داركليب الشوط لمصلحته بنتيجة (25-19).

في الشوط الثالث، وعلى رغم البداية المتكافئة جراء الفعالية الهجومية تارة وارتكاب الأخطاء في أخرى، إلا أن خطأين من محمد يعقوب أعطت التفوق للنصر، كما أن محمد عبدالجبار وفاضل عباس نجحا في مناسبتين بمهارة الصد أمامه (10-6).

النصر لم يحسن الحفاظ على تفوقه، لأن محمد عبدالجبار ارتكب خطأ بالإرسال، كما أن فاضل عباس بعدما تعرض للصد الناجح أمام محمود عبدالواحد ارتكب خطأين هجوميين لتتعادل النتيجة، ولم يكتف داركليب بذلك، لأن محمود عبدالواحد نجح هجومياً أيضاً بعد تميز فريقه بالدفاع (12-10) لداركليب.

وعلى رغم توسيع داركليب الفارق بعدما نجح تيتون في اصطياد أوسميل ونجاح محمد عباس بالهجوم السريع، إلا أن أوسميل تمكن من تحقيق نقطة ذكية تلاها خطأ هجومي لمحمود وآخر لمحمد عباس لتتقلص النتيجة (16-15).

غير أن النصر عاد لارتكاب الأخطاء بعدما نجح محمود عبدالواحد في التعويض سريعاً، إذ ارتكب عيسى عباس خطأين بالإعداد، كما أن أوسميل أخطأ بمهارة الإرسال (21-16).

ومع عودة محمد يعقوب لفعاليته الهجومية حافظ داركليب على تفوقه كما أن حسن عباس ظهر بكرة سريعة هو الآخر، حتى أنهى خطأ من صبيح إبراهيم الشوط لصالح «أبناء الدار» بنتيجة (25-19).

في الشوط الرابع، بدأ النصر بتشكيل مختلف، وأشرك حسن القيم بديلاً لصبيح إبراهيم، وعلى رغم البداية المتكافئة حتى (8-8)، إلا أن داركليب أخذ زمام المبادرة، والفضل كله يعود لنجاح محمود عبدالواحد ومن ثم محمد عباس في اصطياد فاضل عباس، كما أن صانع الألعاب محمود حسن بدأ يفعل تيتون في الشق الهجومي والأخير وفق في الصد أمام أوسميل أيضاً (17-11).

وبفضل الجماعية التي عوّل عليها معد داركليب توسع الفارق أكثر، كما أن دفاعه كان بأفضل حالاته وعلى النقيض عند النصراوية، حتى أنهى تيتون الشوط لصالح داركليب بنتيجة (25-19)، وذلك بعد ضربة هجومية من مركز (4).

أدار اللقاء طاقم دولي مكون من حسين الكعبي وعلي عبدالحميد.

لقاءا اليوم

وتختتم اليوم منافسات القسم الأول لدوري الدرجة الأولى، بإقامة لقاءين، سيجمع الأول النجمة مع النبيه صالح عند الساعة السادسة، فيما سيجمع الثاني الجارين المحرق والبسيتين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1207068.html