صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5270 | الخميس 09 فبراير 2017م الموافق 24 جمادى الأولى 1445هـ

بالفيديو... هدى المراغي

الكندية المصرية الأصل هدى المراغي، هي أول عميد لكلية الهندسة في كندا، وأول سيدة تحصل على الدكتوراه في مجال الهندسة في كندا أيضاً. كما أسهمت الأبحاث العلمية التي قدَّمتها في تسهيل عمليات تطوير الخطوط الإنتاجية في كبرى مصانع السيارات في العالم. وأسهمت في إنشاء أول مركز أبحاث للإنتاج الصناعي في كندا.

- تخرجت هدى المراغي في كلية الهندسة بجامعة القاهرة، وحصلت على المركز الأول على دفعتها.

- تمَّ تعيينُها مُعيدة في الجامعة، ثم غادرت إلى كندا لإكمال دراستها، وحصلت على شهادة الدكتوراه من كلية الهندسة بجامعة ويندسور الكندية.

- أصبحت أول امرأة تحصل على الأستاذية في الهندسة الصناعية في تاريخ كندا.

- تمَّ ترشيحُها لمنصب عميد جامعة ويندسور الكندية، وتمَّ رفض ترشيحها بداية الأمر؛ لكونها امرأة، لكن تمَّ تعيينُها بعد ذلك؛ لتكون بذلك أول سيدة تتوَّج عميدةً في تاريخ كندا.

- أستاذ ومدير مركز نظم التصنيع الذكية في كلية الهندسة.

- أول امرأة تحصل على لقب أستاذ كرسي في الهندسة الصناعية في تاريخ كندا.

- تمَّ تعيينُها أيضاً عضواً في المجلس الاستشاري لوزير الدفاع الكندي.

- أسست مدينة لنظم التصنيع الآلي فى جامعة ويندسور، تقع على الحدود مع مدينة ديترويت الأميركية، وهي المدينة الأولى في العالم المتخصصة في صناعة السيارات، وبها أكبر معمل للهندسة الصناعية المرنة.

- عينتها شركة «فورد» للسيارات مستشارة هندسية لها للاستفادة من أبحاثها المتجددة في تكنولوجيا الإنسان الآلي، كما استعانت بها شركة «كرايسلر» للسيارات في تحديث مصانعها.

- أول امرأة يتم انتخابها زميلة في الأكاديمية الدولية المرموقة لبحوث الإنتاج في باريس (فرنسا).

- المهندسة الوحيدة التي تم ذكر اسمها فى كتاب «الأضواء الشمالية للمرأة الكندية المتميزة».

- في يناير 2016، حصلت على وسام «أونتاريو» الكندي، تكريماً لجهودها العلمية في مجال الهندسة، إذ يعد هذا الوسام مثل وسام الجمهورية من الطبقة الأولى.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1209137.html