صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5270 | الخميس 09 فبراير 2017م الموافق 23 محرم 1441هـ

دعم جهود فلسطين في الحصول على العضوية

الموافقة بالأغلبية على قبول عضوية الصين في "WAHO"

 وافقت الجمعية العمومية للمنظمة العالمية للخيل العربية الاصيلة على قبول عضوية جمهورية الصين الشعبية، وذلك من خلال التصويت بالأغلبية على الطلب الصيني بعد استيفاء جميع الشروط والاحكام اللازمة، والتي تنص عليها القوانين واللوائح الرسمية للمنظمة الدولية.

كان ذلك أبرز قرارات اليوم الأول من اجتماعات الجمعية العمومية للمنظمة والذي يأتي في إطار سلسلة اجتماعات طويلة تعقدها خلال المؤتمر الذي تستضيفه البحرين خلال الفترة من السادس وحتى الخامس عشر من الشهر الجاري، تحت رعاية ملكية سامية من عاهل البلاد حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ومتابعة واهتمام سمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة نجل سمو ولي العهد رئيس اللجنة المنظمة العليا للمؤتمر.

وتتواصل أعمال الجمعية العمومية يوم غدٍ السبت إذ من المنتظر أن يتم التصويت على الكثير من القرارات الهامة، بالإضافة إلى الموافقة من عدمها على توصيات مكاتب التسجيل الرسمية التي خرجت من اجتماعها المنعقد يوم الأربعاء الماضي على هامش عقد المؤتمر العالمي للخيل العربية الاصيلة.

 

ترحيب بانضمام الصين

ومن خلال الاطلاع على الإجراءات التي قدمتها جمهورية الصين الشعبية في سبيل الاهتمام بالخيل العربية الاصيلة والمشاريع الاستراتيجية التي تقدمها في هذا الإطار، وبعد دراسة مستفيضة من قبل اللجنة التنفيذية للطلب الصيني، وافقت الجمعية العمومية على انضمام الصين إلى الاسرة العالمية للخيل العربية الأصيلة بعد أن نال التصويت الذي جرى أغلبية ساحقة.

ورحب بيتر بوند رئيس المنظمة العالمية للخيل العربية الاصيلة والكثير من الدول المشاركة بانضمام الصين إلى المنظمة، إذ أكد بوند أن هذه الخطوة من شانها أن تدعم جهود المنظمة في تحقيق الانتشار الاوسع وتحديداً في شرق القارة الاسيوية باعتبار الصين قوة كبرى من شأنها أن تضيف الكثير لجهود المنظمة في المحافظة على الخيل العربية الاصيلة وزيادة الإنتاج وتحسين السلالة.

من جانبه ثمن وانغ زهين شان ممثل جمهورية الصين الشعبية موافقة الجمعية العمومية على الانضمام إلى العضوية، وقدم عرضاً موجزاً عن واقع الاهتمام بالخيل العربية الاصيلة من خلال وجود الكثير من مكاتب التسجيل المنتشرة والمعتمدة رسمياً من قبل الجهات المشرفة على هذا الشأن، مشيراً إلى أن رياضات الفروسية بشكل عام تحظى باهتمام مباشرة من قبل شريحة في المجتمع تقدر بـ10 ملايين نسمة حسب المناطق الجغرافية التي لوحظ الاهتمام فيها بالخيل العربي.

 

ترويج بحريني

وخصصت الجمعية العمومية مساحة لتقديم عرض ترويجي سياحي عن مملكة البحرين، إذ برع في تقديمه علي فولاذ المستشار في هيئة البحرين للسياحة والمعارض، ونال استحسان جميع الوفود المشاركة نظراً للقيمة الكبيرة التي احتوت عليها المادة الفيلمية التي جاءت في 15 دقيقة.

واشتملت المادة الفيليمة على استعراض التاريخ القديم لمملكة البحرين منذ عهد دلمون القديمة والحضارات التي تعاقبت على البحرين طوال 4 الاف سنة، كما استعرض الام التي وصلت إلى المنطقة بداية من اليونان والفرس والبرتغاليون وصولاً إلى العهد الإسلامي.

كما أشار الفيلم إلى أكثر مميزات البحرين سواء على الصعيد التاريخي والسياسي والجغرافي، بالإضافة إلى استعراض أهم الاساطير التاريخية التي توراثتها الروايات مثل الأسطورة الشهيرة جلجامش، وتم استعراض حقبة استخراج اللؤلؤ الذي كان يشكل ثقلاً اقتصادياً للبحرين وكانت من أهم أسباب دخول البرتغاليين تحديداً إلى البحرين لأغراض تجارية.

بعدها قدم علي فولاذ تقريراً تاريخياً عن الأسرة المالكة في البحرين، مشيراً إلى التاريخ الكبير لآل خليفة من خلال السنوات الطويلة التي ساهم فيها الحكام البحرينيون من آل خليفة في تأسيس قواعد وجذور الدولة البحرينية الحديثة من خلال الأجيال التي تعاقبت، وتم عرض الكثير من المنجزات التاريخية لكل فترة حكم لأصحاب الجلالة والسمو من شيوخ وحكام البحرين.

 

الملف الفلسطيني على طاولة "WAHO"

وألقى بسام زكارنة، رئيس الاتحاد الفلسطيني للفروسية، ممثل وفد دولة فلسطين كلمة جريئة لاقت ترحيباً حاراً من قبل أعضاء الجمعية العمومية، إذ أعرب زكارنة عن أمله بأن يتم الموافقة على الطلب الفلسطيني بالانضمام رسمياً إلى عضوية المنظمة العالمية للخيل العربية الاصيلة أسوة بالكثير من الهيئات الفلسطينية التي تنضوي رسمياً إلى عضوية المنظمات الدولية المختلفة.

وأشار زكارنة إلى المعاناة الكبيرة التي يواجهها مربو الخيل العربية الاصيلة بسبب الظروف القاسية التي تعيشها فلسطين مع الاحتلال الإسرائيلي لمساحات شاسعة من الأراضي الفلسطينية بالإضافة إلى العوائق الكبيرة التي تواجهها الجياد العربية في فلسطين وتحديداً في علمية التنقل وما يرافقها على الحواجز الكثيرة مما يسبب ضرراً بالغاً بتلك الجياد والتأثير بشكل عام على جهود المربين والجهات الرسمية في المحافظة على الخيل العربية الاصيلة والمحافظة على سلسلة الإنتاج.

لكن زكارنة أكد أنه على رغم كل تلك الظروف القاسية جداً، إلا أن هناك إصرار فلسطيني كبير للغاية على فرض اسم فلسطين على الخارطة الدولية للخيل العربية الاصيلة من خلال الانضمام إلى العضوية في المنظمة الدولية ومنحها الشرعية الرسمية للمساهمة في الاهتمام بهذا الجانب على تلك البقعة الجغرافية من العالم العربي أصل الخيول العربية الاصيلة.

وفي معرض رده على مداخلة الوفد الفلسطيني، أكد السيد بيتر بوند رئيس المنظمة العالمية للخيل العربية الاصيلة دعم المنظمة في حصول فلسطين على حقها الشرعي في الانضمام إلى العضوية، بعد استيفاء كافة الشروط اللازمة وفق الأنظمة والقوانين الرسمية لـ"WAHO"، مشيراً إلى أن اللجنة التنفيذية تنظر بعين الاهتمام إلى هذا الطلب.

 

استعراض المنجزات

وقدمت الدول المشاركة تقاريراً رسمية عن أنشطتها خلال السنتين الماضيتين أي بعد إقامة المؤتمر السابق للمنظمة والذي عقد في العاصمة القطرية الدوحة، إذ قدم ممثلو جميع الوفود نبذة مختصرة عن تلك المنجزات مرفقة بالتقارير الرسمية، والجهود التي تبذل في تلك البلدان من أجل المحافظة على الخيل العربية الأصيل. 

يذكر أن الدول المشاركة هي: "البحرين، الجزائر، الارجنتين، استراليا، النمسا، بلجيكا، الصين، كرواتيا، كوبا، جمهورية التشيك، الاكوادور، مصر، استونيا، فرنسا، ألمانيا، إيران، العراق، إيطاليا، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، لوكسمبورغ، المغرب، فلسطين، بولندا، البرتغال، قطر، روسيا، السعودية، جنوب أفريقيا، اسبانيا، سلطنة عمان، السويد، سويسرا، سوريا، هولندا، تونس، تركيا، دولة الامارات العربية المتحدة، بريطانيا، الاوروغواي، الولايات المتحدة الأميركية".

 

الاتحاد الملكي للفروسية يحتفي بالوفود

وعلى هامش مؤتمر المنظمة العالمية للخيل العربية الأصيلة الذي تستضيفه مملكة البحرين، أقام الاتحاد الملكي البحريني للفروسية وسباقات الفروسية حفل عشاء لممثلي الوفود المشاركة من 43 دولة.

ورحب رئيس الاتحاد الملكي البحريني للفروسية وسباقات القدرة، نائب رئيس اللجنة المنظمة العليا لمؤتمر الـ:"WAHO"سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة، بجميع الوفود المشاركة في المؤتمر ببلدهم الثاني مملكة البحرين، متمنياً لهم طيب الإقامة، مشيداَ في الوقت ذاته بجهود جميع أعضاء الجمعية العمومية للمنظمة الدولية، ومؤكداً حرص مملكة البحرين على ترجمة رؤى القيادة الرشيدة بتحقيق النجاح المنشود للحدث.

ونقل سمو الشيخ فيصل بن راشد لممثلي الدول المشاركة، تحيات سمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة، نجل سمو ولي العهد، رئيس اللجنة المنظمة العليا للمؤتمر، مؤكداً اهتمام ودعم سموه للجهود التي تبذلها الـ"WAHO" في سبيل ازدهار وتطوير مسيرة الخيل العربية الاصيلة.

وجرى على هامش حفل العشاء الذي كانت صاحبة السمو الملكي الاميرة عالية بنت الحسين، عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة العالمية للخيل العربية الاصيلة، رئيس الاتحاد الملكي الأردني للفروسية في مقدمة الحضور، استعراض مميز للخيول البحرينية الاصيلة وبعض الجياد التي شاركت في العديد من المحافل الخارجية وحققت إنجازات لافتة على هذا الصعيد، ولاقى العرض استحسان الحضور بامتياز.

 

تغطية إعلامية مميزة

وشهد المؤتمر العالمي تغطية إعلامية مكثفة من قبل وسائل الاعلام، إذ جرى نقل حفل الافتتاح على الهواء مباشرة، واستمر عرض وتصوير كافة اجتماعات اللجنة المنظمة سواء كانت للجنة التنفيذية أو غيرها من الأنشطة والفعاليات الأخرى المصاحبة للمؤتمر.

كما تم تسليط الضوء على وقائع المؤتمر من خلال النشرات الإخبارية والبرامج التلفزيونية، وأوفدت القناة الرياضية مراسليها لإجراء المقابلات الصحافية، كما شهد المؤتمر تواجداً من قبل برنامج الملعب الذي يعرض على القناة الرياضية، وتميز المؤتمر بحضور إعلامي خليجي لتسليط الضوء عليه بصورة مميزة، بالإضافة إلى الرسالة اليومية التي تنجزها اللجنة الإعلامية.

 

عدة لغات عالمية

ووفرت اللجنة المنظمة العليا للمؤتمر ركناً خاصاً لترجمة وقائع حفل الافتتاح واجتماعات المنظمة العالمية إلى عدة لغات عالمية، ونجحت بصورة مميزة للغاية لاقت استحسان جميع الوفود المشاركة نظراً للتسهيلات الكبيرة في هذ الشأن.

وتم ترجمة المؤتمر إلى اللغات العربية والانجليزية والفرنسية والاسبانية والصينية، إذ أشاد رئيس المنظمة العالمية بالجهود الجبارة التي بذلها المترجمون وساهم ذلك في صياغة مفردات النجاح الذي تحقق حتى اللحظة لمجريات الجلسات المتتالية للجمعية العمومية على وجه التحديد. 

وأشرف على عملية الترجمة شركة بيرلتز البحرين المعروفة والمتخصصة في الترجمات الفورية، إذ بذلتها الشركة جهوداً مميزة في سبيل إنجاح الحدث المهم، وتعبر الشركة ذات صيت كبير وتضم الكثير من الفروع من مختلف الدول، وكان لها اسهامات مباشرة في إنجاح عدد كبير من الاحداث المهمة التي أقيمت في مملكة البحرين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1209268.html