صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5278 | الجمعة 17 فبراير 2017م الموافق 12 ذي القعدة 1441هـ

45 ألف رب أسرة بحريني رواتبهم لا تتجاوز 300 دينار

كشف وزير العمل والتنمية الاجتماعية جميل حميدان، عن عدد أرباب الأسر البحرينيين الذين لا تتجاوز رواتبهم 300 دينار، إذ يتجاوز العدد 45 ألف رب أسرة، وهو العدد نفسه الذي يستفيد بمبلغ (100 دينار) ضمن برنامج الدعم المالي، أو ما يُعرف بـ «علاوة الغلاء».

وذكر حميدان، رداً على سؤال للنائب جميلة السماك، أن إجمالي المستحقين لعلاوة الغلاء حتى ديسمبر/ كانون الأول 2016، بلغ 120 ألفاً و854 رب أسرة بحرينياً، منهم العدد المذكور من أرباب الأسر الذين رواتبهم تتراوح ما بين (0 - 300 دينار)، فيما بلغ عدد من يتقاضون رواتب ما بين (301 - 700 دينار) نحو 52 ألفاً و793 رب أسرة، أمّا مَن رواتبهم تزيد على 700 دينار ولا تتجاوز ألف دينار، فعددهم 22 ألفاً و510 أرباب أسر.


حميدان: 120 ألف مستحق لعلاوة الغلاء... 45 ألفاً منهم رواتبهم لا تتجاوز 300 دينار

القضيبية - علي الموسوي

كشف وزير العمل والتنمية الاجتماعية، جميل حميدان، عن عدد أرباب الأسر البحرينيين الذين لا تتجاوز رواتبهم 300 دينار، إذ يتجاوز العدد 45 ألف رب أسرة، وهو العدد نفسه الذي يستفيد بمبلغ (100 دينار) شهريّاً ضمن برنامج الدعم المالي، أو ما يعرف بـ «علاوة الغلاء».

وذكر حميدان، رداً على سؤال للنائب جميلة السماك، أن إجمالي المستحقين لعلاوة الغلاء حتى (ديسمبر/ كانون الأول 2016)، بلغ 120 ألفاً و584 رب أسرة بحرينيّاً، منهم العدد المذكور من أرباب الأسر الذين رواتبهم تتراوح ما بين (0 - 300 دينار)، فيما بلغ عدد من يتقاضون رواتب ما بين (301 - 700 دينار) نحو 52 ألفاً و793 رب أسرة، أما من رواتبهم تزيد على 700 دينار ولا تتجاوز ألف دينار، فعددهم 22 ألفاً و510 أرباب أسر.

وعن خلفية برنامج «علاوة الغلاء»، ذكر أن البحرين تقدم برنامجاً للمساعدات الاجتماعية الذي يتميز بحسن الاستهداف ويقدم دعماً مهماً للأسر من ذوي الدخل المحدود، وعندما شهدت البحرين ارتفاعاً في الأسعار، خلال العامين (2008 - 2009)، مما كاد أن يشكل ضرراً بالعديد من الأسر متدنية ومتوسطة الدخل، وبغية التصدي للصعوبات المحتملة التي قد تواجهها الأسر، قامت الحكومة بإطلاق برنامج واسع النطاق تحت مسمى «علاوة الغلاء» في العام (2008)، والذي يستهدف العائلات متدنية ومتوسطة الدخل، تم تخصيص مبلغ 100 مليون دينار لهذا البرنامج خلال السنتين الماليتين (2009 - 2010).

وذكر أن علاوة الغلاء كانت تقدم مبلغ 50 مليون دينار فقط، وتحدد على أساس دخل رب الأسرة الذي يجب ألا يتجاوز دخله 700 دينار، وفي العام (2013) أصدرت معايير جديدة لبرنامج الدعم المالي، الذي ساهم في تحسين الأهداف، حين وصل عدد المستفيدين في (ديسمبر 2016) إلى 120.584.

وتحدث الوزير في إجابته على سؤال النائب السماك، عن برنامج التمكين الاقتصادي والاجتماعي للأسر البحرينية، والذي انبثقت منه فكرة برنامج «خطوة»، مبيناً أن نحو 500 أسرة تقدمت للحصول على قيد العمل من المنزل، متوقعاً تضاعف العدد خلال العام الجاري (2017).

وأوضح أن إجمالي المتقدمين لبرنامج خطوة، وصل إلى 810 متقدمين، منهم 390 متقدماً حصلوا على ترخيص خطوة من الأسر المنتجة، فيما رُفض منهم 48، و270 متقدماً مازالت طلباتهم جديدة غير مكتملة في طور المتابعة.

وأفاد بأن عدد الطلبات المرفوضة بسبب عدم الموافقة على الحرفة المطلوبة من قبل صاحب الطلب وصل إلى 33 طلباً، فيما رُفض 69 طلباً بسبب امتلاك صاحب الطلب سجلاً تجارياً.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1211889.html