صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5294 | الأحد 05 مارس 2017م الموافق 11 محرم 1446هـ

وزير الخارجية ينوه بجهود «النواب» لإبراز الصورة الحضارية للبحرين في المحافل الدولية

استقبل وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، في مكتبه بالديوان العام للوزارة أمس الأحد ، النائب الأول لرئيس مجلس النواب النائب علي عبدالله العرادي.

وخلال اللقاء، رحب وزير الخارجية بالنائب الأول لرئيس مجلس النواب، معرباً عن تقديره لدور مجلس النواب في دعم المسيرة الديمقراطية وتعزيز المكتسبات التنموية، مستعرضاً سبل تعزيز آليات التكامل بين السلطتين التنفيذية والتشريعية لخدمة مختلف القضايا الوطنية وتلبية طموحات المواطنين.

وأكد وزير الخارجية أن التواصل البناء والمستمر بين السلطتين التنفيذية والتشريعية يعد دعامة رئيسية في مواصلة مسيرة النهضة والتقدم التي تشهدها مملكة البحرين في مختلف المجالات، منوهاً بالجهود التي يقوم بها مجلس النواب في كل المحافل الدولية لإبراز الصورة الحضارية لمملكة البحرين وتعريف العالم بالمنجزات الديمقراطية التي تحققها.

من جانبه، أعرب النائب الأول لرئيس مجلس النواب عن اعتزازه بلقاء وزير الخارجية، وتقديره لمساندته لجهود مجلس النواب، مؤكداً حرص المجلس على التواصل الدائم مع وزارة الخارجية، لبلوغ أعلى درجات التنسيق المشترك، بما يحقق المزيد من المكتسبات للوطن والمواطن.

وزير الخارجية يعرب عن تقديره لجهود المحافظة الجنوبية في خدمة المواطنين

من جهة أخرى، استقبل وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، في مكتبه بالديوان العام للوزارة أمس الأحد ، محافظ الجنوبية الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة.

وخلال اللقاء، رحب وزير الخارجية بمحافظ الجنوبية، معرباً عن تقديره للجهود التي تقوم بها المحافظة الجنوبية في خدمة المواطنين بالشكل الأمثل الذي يعكس تطلعات ورؤى القيادة، متمنياً كل التوفيق والسداد فيما يقومون به من مشاريع لإظهار الوجه الحضاري والهوية المتميزة للمحافظة الجنوبية.

من جانبه، أعرب الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة عن سعادته بلقاء وزير الخارجية، منوهاً بحرصه على تفعيل وتعزيز التواصل بين كل مؤسسات الدولة بما يسهم في خدمة المواطنين وتلبية احتياجاتهم.

وزير الخارجية يبحث مع الأنصاري استعدادات المشاركة في الدورة 61 للجنة وضع المرأة بالأمم المتحدة

على صعيد آخر، أشاد وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، بالجهود الدؤوبة لقرينة عاهل البلاد رئيسة المجلس الأعلى للمرأة، صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة، في تمكين المرأة في كافة المجالات، وتنفيذ المبادرات والبرامج الرامية لإبراز مكانة المرأة وتعزيز دورها في التنمية الشاملة في مختلف مناحي الحياة.

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية، في مكتبه بالديوان العام للوزارة أمس الأحد ، الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة هالة الأنصاري.

وخلال اللقاء، رحب وزير الخارجية بالأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة، مستعرضًا تجربة مملكة البحرين في مجال نهوض المرأة التي تعتبر نموذجاً يحتذى به، حيث تمكنت باقتدار في ترسيخ تكافؤ الفرص وإدماج احتياجات المرأة البحرينية في العملية التنموية على جميع المستويات، منوهًا باختيار مدينة المنامة عاصمة للمرأة العربية لعام2017، والذي يتوج الجهود الكبيرة التي يقوم بها المجلس الأعلى للمرأة في دعم العمل العربي المشترك في مجال المرأة، متمنياً للمجلس دوماً التقدم والنجاح.

كما تم خلال اللقاء التطرق إلى استعداد مملكة البحرين للمشاركة في الدورة 61 للجنة وضع المرأة في مقر الأمم المتحدة بمدينة نيويورك.

من جانبها، أعربت هالة الأنصاري عن بالغ تقديرها لدعم وزير الخارجية لجهود المجلس الأعلى للمرأة في الارتقاء بأوضاع المرأة، وحرصه على تنمية التعاون المشترك في كل ما يعود بالخير على المرأة ويزيد من مكتسباتها، مؤكدةً أهمية تبادل الخبرات الهادفة إلى تحقيق المزيد من النجاح والتقدم للمرأة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1217336.html