صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5295 | الإثنين 06 مارس 2017م الموافق 21 ذي القعدة 1445هـ

الفارس يخطو بثبات بتخطيه المنامة... والطيور غاضبة من «التحكيم»

بالفيديو... الملكاوي واصل مسيرة «حلمه»... حتى بطل كأس الملك «ما همّه»


واصل فارس الغربية، فريق المالكية مسيرة البحث عن تحقيق الحلم التاريخي بالفوز بلقب دوري فيفا لأندية الدرجة الأولى لكرة القدم، حينما تغلب أمس (الاثنين) على أحد أقوى منافسيه فريق المنامة بهدف دون مقابل جاء عبر المدافع العملاق سيدهاشم عدنان بعد مرور 73 دقيقة من اللقاء الذي أقيم بينهما أمس على ملعب مدينة خليفة الرياضية في الجولة الحادية عشرة «المؤجلة»، ليُسقط الفارس خصمه الذي حقق كأس الملك قبل أيام، وينفرد بصدارة الدوري برصيد 24 نقطة من 12 مباراة، ويليه المحرق وله 21 من 11، المنامة 20 من 12، الحد 16 من 11، الرفاع 16 من 12، النجمة 15 من 12، الأهلي 14 نقطة من 11 مباراة، الحالة 11 من 12 والرفاع الشرقي 10 من 11 وأخيراً البحرين 7 نقاط من 12 مباراة.


ولم يرتقِ الشوط الأول في مباراة أمس للمستوى المأمول بسبب ضغط المباراة وأهميتها، وانحصر اللعب غالباً بوسط الملعب ولم تكن هنالك محاولات خطيرة كثيرة على المرميين، والمنامة لعب بمهاجمين منذ البداية وهما البرازيليان تياغو وايفرتون لكن نقصهما التمويل، فلا طرفا الوسط عيسى غالب وعلي حبيب قاما بأدوارهما الهجومية ولا العمق علي حرم ومحمد عيسى، فيما كان هنالك نشاط بعض الأحيان في المقدمة الملكاوية بتواجد علي السيدعيسى (علاوي) وأحياناً يكون عيسى البري قريباً منه، والفريق اعتمد غالباً على إغلاق المساحات في وجه لاعبي المنامة، وكانت له المحاولة الأولى حينما سدد سيدمحمد عباس كرة بعيدة وصلت للحارس أشرف وحيد، وغمز علاوي كرة تهيأت له في منطقة الجزاء وارتدت من الشباك الجانبية (15)، ولعب ايفرتون كرة رأسية اعتلت مرمى المالكية، ثم جاءت أخطر الفرص المنامية حينما لعب علي حبيب كرة من اليمين تخطت تياغو وأبعدها المدافع جاسم محمد بصعوبة، وانتهى الشوط الأول سلبياً.


شوط الحسم


ومع بداية الشوط الثاني كانت هنالك أفضلية لفريق المنامة الذي بدأ لاعبوه يعتمدون على الإمكانيات الفردية للمرور من مدافعي المالكية، ومن إحدى المحاولات تعرض تياغو للإعاقة من المدافع جاسم محمد وكانت اللقطة تستحق ركلة جزاء منامية لم يحتسبها الحكم سيدعدنان محمد ليحتج المناميون على ذلك (49)، وضاعت فرصة خطيرة للغاية للمالكية بعد أن توغل رضا السيدعيسى من اليمين وواجه المرمى تماماً وبدلاً من التسديد لعب الكرة عرضية أبعدها الدفاع، ووصلت كرة ثابتة من اليسار للمدافع المتقدم هاشم السيدعدنان وساعده طوله الفارع في إيداعها المرمى المنامي عبر الزاوية اليسرى واكتفى الحارس وحيد بالتفرج عليها نظراً لصعوبتها (73)، وزاد هذا الهدف من تماسك لاعبي المالكية في الخلف على رغم أن المنامة حاول التنشيط بإدخال محمود رينغو وعيسى موسى وعباس الساري لكن كانت هنالك خطورة في اختراق الدفاع، وتم الاعتماد على الكرات العرضية التي وصلت إحداها لايفرتون ولعبها برأسه عالية، والثانية لتياغو جاورت المرمى (87) والبقية كانت في متناول الحارس الثابت عبدالكريم فردان، فيما سدد رينغو كرة ثابتة قوية في الدقيقة 95 اصطدمت بالمدافع جاسم محمد واعتلت المرمى لتنتهي المباراة ملكاوية بهدف وحيد.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1217703.html