صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5301 | الأحد 12 مارس 2017م الموافق 29 جمادى الآخرة 1441هـ

وفد البحرين يشارك في أعمال مؤتمر التمريض الثاني لدول مجلس التعاون

شارك وفد ممثل عن مملكة البحرين في أعمال مؤتمر التمريض الثاني لدول مجلس التعاون الخليجي والذي أقيم تحت رعاية وزيرة الصحة القطرية الدكتورة حنان الكواري والذي عقد تحت عنوان "تطور التكنولوجيا وتأثيرها على الجانب الإنساني للرعاية التمريضية"، وحضر أعمال المؤتمر المدير العام لمجلس الصحة بدول التعاون الخليجي سلمان صالح الدخيل.

وفي مستهل افتتاح أعمال المؤتمر أكدت نائب العناية المستمرة وشؤون التمريض بوزارة الصحة العامة بدولة قطر الشقيقة نبيلة المير على أن الابتكارات في التكنولوجيا قد أصبحت ظاهرة عالمية وإنه من المهم أن يُلم  الكادر التمريضي بهذه التطورات وذلك بهدف ضمان أفضل ممارسة ونتائج صحية للمرضى .كما أشارت إلى ضرورة أن يدرك الكادر التمريضي كيف تسهم التكنولوجيا في تطوير تصور الرعاية الصحية وطريقة إيصالها بشمولية إلى المريض والاستعداد لمواجهة التحديات الناجمة عن استخدام التكنولوجيا في ممارساتنا اليومية، ومن أبرزها إيجاد الموازنات بين سبل مضاعفة فوائد التكنولوجيا دون تقليص الدور الإنساني للكادر التمريضي. وفيما يتعلق بأهم محاور المؤتمر أشارت المير إلى أن المؤتمر ناقش عملية تطوير تكنولوجيا التمريض والابتكار فيها والتعرف على أثر الجانب الإنساني في الرعاية التمريضية إلى جانب التطورات التي تم إجراؤها على صعيد دمج خدمات الرعاية الصحية لمساعدة كوادر التمريض العاملين في دول مجلس التعاون الخليجي.

وتفضلت وزيرة الصحة حنان الكواري خلال المؤتمر بتكريم كل من مشرفة تمريض خدمات كبار السن والوحدات المتنقلة بالرعاية الصحة الأولية منى عبدالله ناصر ورئيس تمريض وحدة العناية القصوى لحديثي الولادة بوزارة الصحة في مملكة البحرين باسمة أحمد سلمان، وذلك لقاء جهودهما المبذولة من أجل الارتقاء بمستوى التمريض في دول المجلس وإسهاماتهما الفعَّالة في خدمة المرضى ورعايتهم.

وكانت من أهم الإنجازات التي حققتها الأستاذة منى ناصر مشرفة تمريض خدمات كبار السن المساهمة في وضع الاستراتيجية الصحية لكبار السن والخطة التنفيذية لها مع وضع الدليل الاسترشادي لخدمات الوحدات المتنقلة للمسنين وتصميم جميع الاستمارات والاحصائيات الخاصة بالخدمات والمساهمة في عمل دراسة عن "تقييم الحالة الصحية لكبار السن بدور الرعاية النهارية للوالدين وعمل استبيان عن مدى رضا أهالي المسنين عن البحرين. كما تم تكريم الناصر لقاء دورها في المساهمة بتحديث بيانات مملكة البحرين لكتاب لمحات عن الرعاية الصحية للمسنين في دول المجلس والاشتراك بلجنة الفحص قبل الزواج والمحاضرات التوعوية الخاصة به للمدارس الثانوية منذ بداية تطبيق البرامج بالرعاية الصحية الأولية عام 1993 إلى جانب مشاركتها في العديد من المؤتمرات وإلقاء المحاضرات عن الخدمات الصحية للمسنين مثل المؤتمر الأول لكبار السن للجمعية الإسلامية وورشة عمل المستجدات في تدبر المشكلات الصحية الشائعة بين المسنين في الرياض بالمملكة العربية السعودية والمؤتمر الخليجي لرعاية المسنين.

أما رئيس تمريض وحدة العناية القصوى لحديثي الولادة باسمة أحمد سلمان، فقد تم تكريمها لقاء جهودها في مجال تدريس البرامج المتخصصة للأطفال حديثي الولادة وبرنامج القبالة والتوليد لطلبة التمريض بكلية العلوم الصحية في مملكة البحرين. كما يأتي تكريمها لقاء مشاركتها في الفعاليات التمريضية المقامة على مستوى دول الخليج العربي كمتحدث رسمي لممرضات دول مجلس التعاون عن المستجدات العلاجية والرعاية التمريضية الشاملة للطفل الخديج والمشاركة في الندوة السنوية العلمية المقامة للاحتفال باليوم العالمي للطفل الخديج في مملكة البحرين. ومن إنجازاتها المشاركة بعدة بحوث علمية مثل فوائد ومضار معزز حليب الأم على الطفل الخديج وأسباب عزوف أمهات الأطفال الخدج عن الاستمرارية في الرضاعة الطبيعية خلال فترة وجود أطفالهن بوحدة العناية المركزة.

وقدمت ميسر صبري بقسم التمريض بكلية العلوم الصحية بجامعة البحرين وبالتعاون مع الأستاذة وهيبة حسن رئيسة الخدمات التمريضية، محاضرة خلال المؤتمر الخليجي تحدثتا فيها عن أهم ما توصلت إليه مملكة البحرين في مجال تكنولوجيا خدمة التمريض وتكنولوجيا الخدمات الصحية. كما تم على هامش المؤتمر تكريم الأعضاء السابقين في اللجنة الخليجية للتمريض، ناهيد العوضي وفاطمة جمالي وعضو اللجنة الحالية وهيبة الحلو. والجدير بالذكر أن وفد مملكة البحرين تكوّن من كلٍّ من وهيبة حسن محمد وميسر صبري ومنى عبدالله ناصر وباسمة أحمد ونورة السبيعي ومريم محمد وناهيد العوضي.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1219565.html