صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5311 | الأربعاء 22 مارس 2017م الموافق 07 ربيع الاول 1442هـ

الرئيس الفلبيني: الصين وعدت بعدم البناء في منطقة مياه ضحلة متنازع عليها

 

قال الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي اليوم الخميس (23 مارس / آذار 2017) إن الصين وعدت بعدم بناء محطة رادار بيئية في منطقة مياه ضحلة متنازع عليها داخل المنطقة الاقتصادية الخالصة للفلبين.

وجاء ذلك التأكيد بعد أن احتجت الحكومة الفلبينية على تقارير تفيد بأن بكين تخطط لبناء محطات رصد على عدد من الأراضي في بحر الصين الجنوبي بما في ذلك محطة في منطقة سكاربورو شوال.

وقال دوتيرتي خلال مؤتمر صحفي صباح اليوم بعد عودته من جولة خارجية شملت ميانمار وتايلاند: "تم إبلاغي بأنهم لن يقوموا ببناء أي شيء في باناتانج"، مشيرا إلى المنطقة المتنازع عليها باسمها الفلبيني.

وأضاف: "انطلاقا من احترام صداقتنا، سيتوقفون عن ذلك"، وتابع: "لن يمسوا ذلك. لا تقلقوا، نحن أصدقاء".

ورفض دوتيرتي الكشف عن المسؤول الذي منحه هذه الضمانة، لكنه قال: "لن يقوموا ببناء أي شيء في باناتانج لأنهم يريدون صداقتنا، لن يقوموا بأي شيء يعرضها للخطر".

كانت الصين قد استولت على سكاربورو شوال /على بعد 124 ميلا بحريا غربي إقليم زامباليس الفلبيني/ في 2012 بعد موقف متأزم شمل سفنا من كلا البلدين.

كانت الصين قد احتجزت سكاربورو شوال الواقعة على بعد 124 ميلا بحريا غرب مقاطعة زامباليس الفلبينية فى عام 2012 بعد مواجهات بين سفن البلدين.

وفى العام الماضي، قضت هيئة تحكيم دولية بأن الصين انتهكت حقوق الصيادين الفلبينيين بالاستيلاء على المياه الضحلة ووقفهم عن الصيد في المنطقة.

كما رفضت المحكمة مطالبات بكين بالسيادة على بحر الصين الجنوبي كله تقريبا ، وهو ممر رئيسي للشحن يعتقد أنه غني بالموارد المعدنية والبحرية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1222866.html