صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5328 | السبت 08 أبريل 2017م الموافق 19 صفر 1441هـ

«الوسط» تنقل مجريات جلسة لأحد المشعوذين: تأخر الإنجاب والسبب «جنية»!

حجرة مستطيلة الشكل تتشح جدرانها ببعض الأقمشة الزاهية التي تميل في مجملها للألوان القاتمة، في وسطها كرسي خشبي رفيع، تدير وجهك إلى إحدى الزوايا لترى أدخنة البخور تتصاعد لتشكل حلقات هي أقرب ما تكون في شكلها كغيوم تَسبح في أنحاء الغرفة. تفوح منها روائح قد اعتادت عليها بعض المجتمعات ولا سيما الإسلامية منها لطرد حسد العين أو لإبعاد تأثير سحر أو طرد جني والتي ارتبطت بشكل وثيق بهذه الأمور وتوابعها.

تخفق نبضات القلب سريعاً ونحن ننتظر ما سيحدث، هدوء تام مع الهالة التي تنبعث من المكان لتوصل رسائل معينة للنفس كأن يسيطر الخوف عليها، لحظات وإذا تُسمع صوت خطوات قادمة من خارج الحجرة، تشخص العين حينها بغير شعور لتحدق نظراتها إلى الباب الذي تم إغلاقه بإحكام.

ينفتح الباب ويدخل رجل ترى وجهه وكأن الابتسامة غادرته دون رجعة، يجلس في صدر المجلس.

«الوسط» حضرت بنفسها أحد هذه الأماكن، لتنقل إلى القراء بأسماء مستعارة بعض ما يقوم به هؤلاء المشعوذون من أعمال يحرمها الدين الحنيف ويجرمها القانون.

وفيما يلي ما شاهدته ورصدته «الوسط»:

رجل الدين يشير بيده إلينا... إذناً إلينا بالكلام.

مندوب «الوسط»: ارتبطت بزوجتي منذ 10 سنوات وأشكو من مشاكل بيني وبين زوجتي ولم أرزق منها الأولاد، مع العلم ان بداية زواجي كانت العلاقة قوية جداً، وقيل لي أن هذا التدهور في العلاقة هو بفعل إما السحر أو مس من الجن.

رجل الدين: ما اسمك؟

مندوب «الوسط»: م.ح

رجل الدين: اسم أمك؟

مندوب «الوسط»: فاطمة

رجل الدين: اسم زوجتك

مندوب «الوسط»: عفاف

رجل الدين: اسم أم الزوجة

مندوب «الوسط»: ليلى

رجل الدين: كم رقم التلفون؟

مندوب «الوسط»: ......33

بعد أن قام بتسجيل البيانات، يتمتم ببعض الكلمات ويفتح القرآن الكريم ويكمل حديثه موجهاً بعض الأسئلة:

رجل الدين: هل تشكو من صداع في رأسك؟

مندوب «الوسط»: نعم يأتيني صداع في أوقات متفاوتة.

رجل الدين: هل تأتيك أحلام مزعجة في بعض الأحيان؟

مندوب «الوسط»: أحلام كثيرة تأتيني ولكنها ليست مزعجة.

رجل الدين: تعصب بشكل سريع؟

مندوب «الوسط»: نعم.

رجل الدين: هل تحس بضيق بالصدر بأن تأتيك بعض النغزات وآلام في البطن؟

مندوب «الوسط»: نعم.

رجل الدين: هل تأتيك بعض الآلام في الأرجل؟

مندوب «الوسط»: نعم.

رجل الدين: بالنسبة لزوجتك هل تأتيها الأعراض التي ذكرناها؟

مندوب «الوسط»: لا.

رجل الدين -مقاطعاً-: تأتيها ولكن بشكل أخف؟

مندوب «الوسط»: نعم.

رجل الدين: المشكلة هي أنك معك تابعة (جنية) وزوجتك معها تابعة (جنية) أيضاً، ومصدر هذه الجنية التي بك وبزوجتك راجع لوالدة كل منكما... وهذه الجنية تسبب النفور بين الزوجين.

مندوب «الوسط»: ما هي الأمور التي تستطيع فعلها هذه التابعة الجنية، وهل تستطيع منع الإنجاب؟

رجل الدين: نعم، تمنع الإنجاب وتسقط الأجنة أيضاً.

مندوب «الوسط»: هل يمكن علاج حالات عدم الإنجاب وإسقاط الأجنة بالأدوية؟

رجل الدين: إذا كانت المرأة مصابة بتابعة (جنية) وهي سبب منع الإنجاب، في هذه الحالة لا يمكن علاجها في المستشفيات ولا تنفع مع حالتها الأدوية.

مندوب «الوسط»: أين موقع هذه التابعة، هل هي داخل جسم الإنسان؟

رجل الدين: نعم.

مندوب «الوسط»: هل يمكننا التأكد من وجودها داخل جسمي الآن؟

رجل الدين: نعم، يوجد معنا في هذا المجلس ملك من الملائكة، وإذا حصل لنا توفيق سيحاول هذا الملك رفع يدك إلى الأعلى.

مد رجلك على الأرض وانزع المحابس التي في يديك، وارفع يدك اليمين، أرخها وتحسسها بعقلك فقط، وأنت تلحظها إن كان بها تنميل أوثقل أو ترتفع أو تنزل.

بدأ يتمم بكلمات ويلقي التحية: السلام عليك، بارك الله فيك أمسك كفه اليمنى بحق شهد الله أنه لا إله إلا الله....... أمسك كفه وارفعها إلى السماء إن استطعت، ارفع يديه بالكامل إلى السماء.

مندوب «الوسط»: رفعت يدي للأعلى بنفسي إيهاماً مني إليه أن الأمر يتم على ما هو المفروض.

رجل الدين: أيها الملك سأسألك سؤالا... يصمت قليلاً وكأنه يصغي لأمر ما، يسأل الملك هل يشكو م.ح. وزوجته من توابع من الجان يؤثرون عليهم ويسببون لهم المشاكل إذا كان بسبب التابع، يا ملك أنزل يده للأسفل؟

مندوب «الوسط»: قمت بإنزال يدي للأسفل.

رجل الدين: مشكور يا ملك... انصرفوا صرف الله قلوبكم بالتقوى.

مندوب «الوسط»: هل يوجد حل لإخراج هذا الجني أو الحد من سيطرته؟

رجل الدين: نعم بالإمكان أن نقوم بحبسه في الإبهام ولكن هذا الأمر يتطلب جهداً كبيرا ويكون مؤقتاً.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1228447.html