صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5336 | الأحد 16 أبريل 2017م الموافق 07 جمادى الأولى 1444هـ

دول الخليج تنفق 50 مليار دولار على مشاريع التعليم التنموية

تنفق دول الخليج 50 مليار دولار على مشاريع التعليم التنموية، وتعتبر دولة الإمارات العربة المتحدة الرائدة على مستوى المنطقة في مجال بناء وتشييد المدارس المستدامة والصحية والاقتصادية، وفقاً لما أعلنه خبراء متخصصون في هذا القطاع اليوم قبيل انطلاق فعاليات معرض سيتي سكيب أبوظبي.

وتنفق المؤسسات التعليمية العامة والخاصة، المنتشرة في جميع أنحاء دول الخليج، ما قيمته 50 مليار دولار على أكثر من 500 مشروع تعليمي. وكونها تشكل أكبر سوق للمدارس الدولية في العالم، ستحتضن دولة الإمارات لوحدها أكثر من 200 مدرسة و300,000 طالب بحلول العام 2020، وفقاً لنتائج تقرير صدر مؤخراً عن شركة ألبن كابيتال للدراسات المتخصصة.

في هذا السياق قال مدير المبيعات والتصدير لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى هنتر دوغلاس للاستشارات بمجال البناء وتشييد المؤسسات التعليمية العالمية سانتوش راج بيلاي: "تبرهن الإمارات العربية المتحدة على تطبيقها لأفضل الممارسات العالمية المتبعة في مجال طرق العمارة المستدامة، وذلك من أجل تجديد المدارس القائمة، وبناء المدارس الجديدة في الوقت المحدد، وضمن الميزانية المخصصة. وباستخدام أحدث مواد البناء المتطورة، سيصبح بإمكان المدارس في منطقة الخليج تعزيز وجود البيئة التعليمية البناءة بدرجة أفضل على مستوى المعلمين والطلاب معاً".

وعلى صعيد المنطقة، تمكنت شركة هنتر دوغلاس آركتكتشوال من تطبيق أفضل الممارسات العالمية في هذا المجال من خلال إتمامها مؤخراً لمشروع تجديد مبنى مدرسة هليكون دن بوش للتعليم المهني الإعدادي والثانوي في هولندا.

وتضمن مشروع التجديد والتحديث استبدال المساحات المغلقة بمناطق مفتوحة، واستخدام أجهزة الإنارة الاقتصادية من نوع LED، وإضافة واجهة جديدة ومميزة تتألف من ألواح خضراء تكسوها النباتات الحية.

من جهتهم، أشاد كل من أولياء الأمور والطلاب والمعلمون باستخدام ألواح الألومنيوم من نوع هانتر دوغلاس QC300 المصنوعة خصيصاً لواجهة المدرسة، التي ترسم تصويراً بصرياً خادعاً لسيقان الخيزران المعلقة بالهواء. وتتميز هذه الألواح التي يبلغ ارتفاعها 5.3 متر بسهولة وسرعة التركيب، ما يجعلها مثالية لتوفير الجهد والوقت والمال.

ويشار إلى أن نظام الواجهات من نوع QC300 مضاد للحريق ومعتمد وفقاً لمواصفة الجمعية الأمريكية للاختبار والمواد ASTM رقم E84 (الخاصة بالأسطح المكشوفة مثل الجدران والأسقف)، ومواصفة الرابطة الوطنية للحماية من الحرائق NFPA رقم 285 (الخاصة بالتركيبات والألواح المستخدمة كمكونات بناء).

من جانبه قال ديفيد فوس من شركة إس بي أرشيتكتن: "يجمع هذا التصميم الانسيابية العالية والعلامة المميزة لمدرسة هليكون دن بوش للتعليم المهني الإعدادي والثانوي كمؤسسة تعليمية رائدة في مجال الزراعة. وقد تم تصنيع الواجهات المميزة من نوع QC300 من الألومنيوم، المادة التي أتاحت لشركة هنتر دوغلاس آركتكتشوال إمكانية تطوير ألواح للواجهات بشكل شبه منحرف، الذي نستطيع من خلالها تصوير سيقان الخيزران بأسلوب تجريدي".


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1231332.html