صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5336 | الأحد 16 أبريل 2017م الموافق 18 رجب 1444هـ

مرضى يطالبون "الصحة" بوضع حلٍ لنفاد المواعيد في المراكز الصحية قبل انتهاء الدوام

تعود من جديد معاناة المرضى بشأن نفاذ المواعيد في المراكز الصحية، إذ يشكو الكثيرون من نفاد المواعيد قبل انتهاء الدوام الرسمي لهذه المراكز.

وقال أحد المرضى في اتصال مع "الوسط"، "نعاني كثيراً جراء هذه الأزمة التي باتت تؤرق المرضى في المناطق والقرى، فحينما نقصد المركز الصحي في الفترة المسائية، نتفاجأ بأن المواعيد قد نفذت، والخيار الثاني هو التوجه إلى مجمع السلمانية الطبي، ناهيك عن التأخير الذي قد يحدث في السلمانية، فضلاً عن رفض الحالة المرضية إذا كانت غير طارئة".

وأضاف "نحن بين سندان المراكز الصحية ومطرقة السلمانية، فعلى سبيل المثال، توجهت مساء اليوم عند الساعة 5:45 إلى مركز البديع الصحي، إلا أن المواعيد نفذت، فأنا استغرب أن المركز يفتح ابوابه الساعة الخامسة مساءً ويغلق في الساعة التاسعة، فهل المريض مجبور على التوجه إلى مجمع السلمانية الطبي بسبب أن المركز الصحي التابع لدائرته نفذت فيه المواعيد؟".

وتابع بالقول "9 غرف في مركز البديع الصحي، إلا أن الأطباء لا يتواجدون جميعهم في الفترة المسائية، واعتقد أنه الأمر الذي يتسبب في نفاذ المواعيد، بسبب توزيع المرضى على باقي الأطباء العاملين".

وطالب وزارة الصحة بضرورة زيادة عدد الأطباء العاملين في المراكز الصحية في الفترتين الصباحية والمسائية، لتفادي مشكلة نفاد المواعيد الصحية.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1231475.html