صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5340 | الخميس 20 أبريل 2017م الموافق 19 ذي القعدة 1445هـ

معرض «الوسط» الخامس للكتب المستخدمة

الكاتب: مريم الشروقي - maryam.alsherooqi@alwasatnews.com

تحت رعاية كريمة من الأخ ماجد بن علي النعيمي وزير التربية والتعليم، وبحضور مبارك من الأخ عادل المسقطي رئيس مجلس إدارة «الوسط»، وبحضور الإخوة الرعاة، افتتح معرض «الوسط» الخامس للكتب المستخدمة، وضمّ هذا المعرض ما يقارب 45 ألف كتاب بمدرسة جدحفص الإعدادية للبنين.

وبعد الثناء على إدارة المدرسة وعلى الهيئتين الإدارية والتعليمية والعاملين وحرّاس المدرسة، نعتقد بأنّ معرض الكتب المستخدمة يجب أن يكون في كل حين وحين، وليس كلّ سنة، فالكتب المستخدمة هي أثمن محتويات قد تكون بيدنا في يوم من الأيّام.

الكتاب الذي بدأ ينضب من الأجيال الجديدة، أجيال الإنترنت والآيباد والهاتف الذكي، نريد إرجاعه في ظل الغزو التكنولوجي الذي يُفاجئنا في كلّ لحظة، فبين (الكندل) والكتاب، نتمنّى أن يبقى الكتاب.

اللّذة التي كانت في السابق لدى أجيالنا والأجيال التي سبقتنا تلاشت يوماً بعد يوم، وما نرى أطفالنا يمسكون الكتاب إلَّا من أجل الدراسة والبحث، هذا إذا لم تكن الدراسة والبحث أصلاً في الحاسب الآلي!

وما دمنا نتكلّم عن اللّذة لابد أن نُحفّز الأبناء على حب الكتاب حتى لا يندثر، وإلى الآن هناك شريحة كبيرة من المثقّفين تُؤثره على الكتاب التكنولوجي، ولكن هل سنشهد في السنوات المقبلة موت الكتاب الورقي؟!

على صعيدٍ آخر أن يكون معرض الكتب المستخدمة في مدرسة من مدارس البحرين، وأن تكون الفعالية تحت مظلّة وزارة التربية والتعليم، هو دعم وبقوّة للكتاب أيّا كان مُستخدماً أم جديداً، فالكتاب هو المعلومة وليس الورق فقط.

ماذا نقول عن مدرسة جدحفص الإعدادية للبنين وعن إدارتها؟! نقول كلّ خير، فلو نظرتم إلى فرحة الأطفال بحضور كبار الشخصيات في موقف مؤثّر لفرحة القلوب بهذه الوحدة والتجانس.

نحن قُدوة الأطفال ونحن من نربّيهم على القيادة وعلى الإدارة وعلى التواضع، ونحن نغرس فيهم حبّ الكتاب والبعد عنه، ونحن نقدّم لهم جرعات الثقافة ونُبعدهم عنها، ولذلك نحن جميعاً ندعم معرض الكتب المستخدمة، فالهدف ينطلق من مسئولية «الوسط» الاجتماعية وخصوصاً فيما يتعلّق بتنوير المجتمع من خلال تدوير الكتاب الذي يشكّل نواة أساسية في بناء فكر الفرد والجماعة.

فكر الفرد والجماعة لا يُبنى بسهولة، بل هو حصيلة سنوات وعقود، ولكن هدم الفكر يأتي بأسهل الطرق وفي لحظات، فدعونا نركّز على بناء الفكر وتطويره من خلال الثقافة والعلم والتنوير والكتاب سواء المستخدم أو الجديد. وجمعة مباركة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1232683.html