صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5350 | الأحد 30 أبريل 2017م الموافق 22 ربيع الاول 1441هـ

ستواجه «الغريم التقليدي النجمة» في نهائي الدوري لأول مرة

بالفيديو... «طائرة الأهلي» بانتصار كبير تُجرد داركليب من لقب الدوري

ضرب الأهلي بقوة يوم أمس (الأحد) ونجح في إنهاء «السلسلة» التي جمعته مع داركليب في المربع الذهبي لدوري الدرجة الأولى للكرة الطائرة لمصلحته بثلاثة انتصارات مقابل انتصارين، وذلك بعدما اكتسح منافسه في «الفاصلة الثانية» بثلاثية نظيفة، ليتأهل «الأهلاوية» إلى المباراة النهائية لملاقاة النجمة يوم غد (الثلثاء)، وبالتالي فقد «أبناء الدار» لقبهم الذي حققوه في الموسم الماضي على حساب النصر.

وجاءت نتائج أشواط اللقاء بواقع: (25-23، 25-21، 25-22).

مجريات اللقاء

وبالعودة للمباراة، الأهلي تقدم بفارق مريح منذ البداية، إذ تميز ألفيس في الصد كما أن محمد يعقوب ارتكب خطأ هجومياً تبعه نجاح هجومي سريع من ميرزا عبدالله (5-1).

وبفضل فعالية مركز (4) عند الأهلي بقيادة ناصر عنان وألفيس توسع الفارق أكثر لكتيبة المدرب رضا علي فيما كانت نجاحات داركليب من وسط الشبكة (12-6).

وعلى رغم نجاح داركليب في تقليص الفارق بعد سريعة حسن عباس ومتابعة محمود عبدالواحد وبعض الأخطاء التي ارتكبها الأخوان عنان، إلا أن ناصر ومحمد أعاد الأفضلية لمصلحة الأهلاوية من دون إغفال نجاح علي حبيب في مهارة الصد أمام محمود عبدالواحد (17-11).

مرة أخرى حاول داركليب التقليص بعد نقاط تيتون ومحمد يعقوب، لكن ناصر عنان وميرزا حافظا على الأفضلية وسط أخطاء داركليب بمهارة الإرسال بعدة مناسبات (22-18).

داركليب نجح في تقليص الفارق لنقطة واحدة بعد إرسال مؤثر لمحمد عباس، كما أن تيتون ومحمد يعقوب قدما بعض النقاط لـ «العنيد»، لكن محمد عباس نفسه أخطأ بالإرسال لينتهي الشوط أهلاوياً بنتيجة (25-23).

في الشوط الثاني، كان التكافؤ سيد الموقف في البداية، لكن فعالية ناصر عنان وألفيس من مركز (4)، وميرزا عبدالله من وسط الشبكة قاد ذلك الأهلي للتقدم على رغم بعض النقاط التي حققها محمد عباس بالهجوم السريع ومهارة الصد (9-7).

حافظ الأهلي على هذا التفوق لأن ألفيس وعلى رغم أخطائه إلا أنه كان ينجح في بعض المناسبات، كما أن علي الصيرفي برز في مهارة الصد أمام تيتون وكذلك محمد عباس (15-11).

وسع الأهلي الفارق أكثر وأكثر، لأن ميرزا تميز بالهجوم السريع والصد، كما أن محمد عنان اصطاد محمد يعقوب (20-14).

داركليب بقيادة محمود عبدالواحد اجتهد من أجل تقليص الفارق، لكن ناصر عنان أنهى الشوط لمصلحة الأهلاوية بنتيجة (25-21).

في الشوط الثالث، فضّل مدرب داركليب سيدني مواصلة اللعب بتيتون في مركز (2)، ومحمود عبدالواحد بمركز (4)، وأعاد حسن عباس كأساسي بمركز (3).

وعلى رغم بداية داركليب بشكل جيد وتقدمه (5-2)، بعد أخطاء ألفيس ونجاح محمود عبدالواحد بالهجوم، إلا أن الأهلي عوض سريعاً عبر ألفيس نفسه، كما أن علي الصيرفي تميز في الصد أمام محمود عبدالواحد ومن ثم حسن عباس، من دون نسيان الكرة الذكية لناصر عنان من مركز (6) (8-5).

داركليب اجتهد ونجح في التعديل مع عودة أيمن عيسى كلاعب أساسي بمركز (3)، لكن ناصر عنان تميز بعد الدفاع، كما أن ألفيس ظهر بإرسال مباشر وكرة هجومية من مركز (6)، فيما عانى داركليب من ضعف كبير بالهجوم جراء اهتزاز الكرة الأولى.

داركليب مرة أخرى اجتهد، وبفضل محمود عبدالواحد الذي قاتل من أجل إعادة فريقه نجح في تقليص الفارق، كما أن البديل علي محمد نجح في مهارة الصد أمام ألفيس، لكن نقاط متتالية لعلي الصيرفي ومن ثم محمد عنان انتهى الشوط للأهلاوية بنتيجة (25-22).

أدار اللقاء طاقم دولي مكون من حسين الكعبي وسيدجعفر حسين، ويعتبر الطاقم أحد نجوم اللقاء، وإن كان تغاضى عن احتساب بعض الكرات المحمولة والمزدوجة عند الفريقين.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1235989.html