صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5372 | الإثنين 22 مايو 2017م الموافق 12 صفر 1442هـ

توقيف مستشار للرئيس البرازيلي على خلفية فساد في ملعب غارينشا

أوقفت الشرطة البرازيلية اليوم الثلثاء (23 مايو/ أيار 2017) مستشارا للرئيس البرازيلي ميشال تامر وحاكمين سابقين لولاية برازيليا على خلفية التورط في فساد رافق بناء ملعب مانويل غارينشا، وهو الاغلى بين الملاعب البرازيلية التي استضافت كأس العالم لكرة القدم 2014.

وأكدت الشرطة لوكالة فرانس برس توقيف عشرة أشخاص، بينهم تادو فيليبيلي المستشار الخاص للرئيس، وحاكمين سابقين لولاية برازيليا هما جوزيه أرودا وأنييلو كيروش.

وتشتبه السلطات بوجود عمليات غش في كلفة بناء الملعب وتلاعب يصل الى 900 مليون ريال برازيلي (380 مليون دولار أميركي بحسب أسعار الصرف في حينها).

وأوضحت السلطات في بيان ان "الموازنة الاساسية لبناء الملعب كانت 600 مليون ريال، الا ان الكلفة النهائية وصلت الى 1.5 مليار".

وبحسب المحققين، فإن ملعب مانويل غارينشا هو الوحيد الذي تم تمويله من مؤسسة عامة هي "تيراكاب"، خلافا لبقية المنشآت التي مولت من بنك التنمية الوطني.

وأشار البيان "بما ان ورشة ملعب مانويل غارينشا تمت دون دراسة جدواها الاقتصادية من قبل الشركة المعنية"، فإن الاخيرة على وشك الافلاس.

ولا تتمثل ولاية برازيليا بفريق يلعب في الدرجة الاولى البرازيلية.

ويأتي توقيف أحد مستشاري تامر ليزيد من وضع الاخير حرجا في ضوء اتهامات واسعة بالفساد يواجهها في الفترة الأخيرة، تترافق مع دعوات لاستقالته، وهو ما يرفضه الرئيس بشدة.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1243265.html