صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5379 | الإثنين 29 مايو 2017م الموافق 19 ذي القعدة 1444هـ

تأييد عقوبات تصل للمؤبد بقضية شروع بقتل وتفجير بكرانة

حكمت محكمة الاستئناف العليا الجنائية السادسة برئاسة القاضي إبراهيم الزايد وعضوية القاضيين ضياء هريدي وصلاح رزق وأمانة سر يوسف بوحردان، بتأييد الحكم على 11 مستأنفاً.

وكانت المحكمة الكبرى الجنائية الرابعة قضت بالسجن المؤبد لمتهمين الثاني والرابع والسابع والحادي عشر، والحبس ثلاث سنوات للأول والثالث والخامس والسادس والثامن والتاسع والعاشر والثاني عشر، والحبس ثلاث سنوات للمتهم الأول عن الاتهام بالبند الرابع، والسجن 10 سنوات للمتهمين الثاني والحادي عشر عن الاتهام بالبند الثالث، في واقعة تفجير قنبلة بكرانة والشروع بقتل شرطيين.

وألزمت المحكمة المتهمين الأول والثاني والرابع والخامس والسابع والحادي عشر بالتضامن فيما بينهم بدفع ألف و298 ديناراً و900 فلس قيمة التلفيات التي لحقت بدورية الشرطة.

وبرأت المتهمين الثالث والسادس والثامن والتاسع والعاشر والثاني عشر من أربع تهم وهي الشروع في قتل رجال الشرطة وإحداث تفجير وصناعة العبوة المتفجرة وإتلاف دورية الشرطة.

وأحالت النيابة العامة المتهمين الاثني عشر إلى المحكمة بعد أن أسندت لهم عدة تهم وهي أنهم في 17 يوليو/ تموز 2015، المتهمون جميعاً شرعوا وآخرين مجهولين في قتل شرطييْن وآخرين عمداً مع سبق الإصرار والترصد بأن بيتوا النية وعقدوا العزم على قتل أي من رجال الشرطة المكلفين بحفظ الأمن بزرع عبوة متفجرة تحت الأرض في ساحة رملية ومن ثم استدراج رجال قوات الشرطة في منطقة كرانة برمي زجاجات «المولوتوف» وحال تواجد المجني عليهم في المنطقة والتعامل معهم لفرض الأمن تم تفجير العبوة المزروعة قاصدين من ذلك قتلهم وقد خاب أثر الجريمة. لسبب لادخل لإرادتهم فيه وهو مداركة الشرطة بالعلاج وحال كون المجني عليهم موظفين عموميين وقع عليهم هذا الفعل أثناء وبسبب تأديتهم لوظيفتهم تنفيذاً لمشروع إجرامي جماعي لغرض إرهابي.

وأحدثوا وآخرين مجهولين تفجيراً بقصد تنفيذ غرض إرهابي بأن تم تفجير عبوة مفرقعة بالطريق العام بقصد رجال الشرطة وكان ذلك تنفيذاً لغرض إرهابي.

صنعوا وحازوا واحرزوا واستعملوا وآخرين مجهولين بغير ترخيص عبوة مفرقعة وأدوات ومواد تستخدم في تفجيرها بقصد استعمالها في نشاط يخل بالأمن العام تنفيذاً لغرض إرهابي.

أتلفوا وآخرين مجهولين مالاً منقولاً عبارة عن دورية أمنية مملوكة لوزارة الداخلية وكان ذلك تنفيذاً لغرض إرهابي.

حازوا وأحرزوا وآخرين مجهولين زجاجات «مولوتوف» بقصد استخدامها في تعريض حياة الناس والأموال العامة للخطر.

اشتركوا وآخرين مجهولين في تجمهر في مكان عام مؤلف من أكثر من خمسة أشخاص.

المتهم الأول: حاز وآخرين مجهولين سلاحاً محلي الصنع، مسيل دموع، بغير ترخيص من وزير الداخلية وكان ذلك تنفيذاً لغرض إرهابي.

المتهمان 2و11 صنعا وحازا واحرزا وآخرين مجهولين مواد مفرقعة عبارة عن عبوة متفجرة محلية الصنع.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1245303.html