صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 5381 | الأربعاء 31 مايو 2017م الموافق 10 رمضان 1442هـ

غوغل وأمازون في حالة حرب للسيطرة على منازلنا

أمازون وغوغل هما حاليا في المراحل الأولى من معركة ملحمية للسيطرة على منازلنا، وأثار هذه المعركة سنشعر بها في السنوات المقبلة، بحسب ما نقلت صحيفة "القبس" الكويتية.

الذكاء الاصطناعي والمساعدون الافتراضيون الذين يعدون بتنظيم حياتنا هو الموضوع الساخن في مجال التكنولوجيا في الوقت الراهن. جميع الشركات لديها واحد الآن سواء اليكسا لأمازون أو مساعد غوغل أو سيري لأبل أو كورتانا لمايكروسوفت.

هؤلاء المساعدون الافتراضيون يقرأون لك الأخبار والتقويم الخاص بك ويشغلون الموسيقى ويراقبون التدفئة في بيتك، ولم يعد الأمر مقتصرا على الهاتف الذكي فقط. إذ تتسابق كل من أمازون وغوغل لإدخال ودمج مساعديهما الافتراضيين في أكبر عدد ممكن من الأجهزة، وتتصارعان للحصول على اليد العليا في جبهة جديدة ملحمية لشركات التكنولوجيا وهي المنزل.

في مؤتمرها السنوي I/O، أعلنت غوغل عن مساعد غوغل اس دي كي. وسيتيح هذا المساعد للمطورين وصانعي المنتجات دمج مساعد غوغل في أي شيء تقريبا. هل تريد وضعه في ثلاجة جديدة؟ شيء مؤكد. ماذا عن المنبه؟ لا مشكلة أبدا. ومحمصة الخبز؟ بالتأكيد.

لدى كل من غوغل وأمازون أصلا مساعدون يعملون وفق تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وهم مدمجون في بعض الأجهزة المنزلية، بما فيها الثلاجات (وكانت سامسونغ أشارت أيضا الى عزمها دمج مساعد بيكسبي الافتراضي في الأجهزة). لكن مساعد غوغل اس دي كي يتعهد بعملية تسريع جذرية لنشر مساعدي الذكاء الاصطناعي في عدد لا يحصى من المنتجات الأخرى.

ومن الأهمية بمكان بالنسبة للشركات المتصارعة أن تحصل على اليد العليا في هذه المراحل المبكرة، لأنه بمجرد تأمين العملاء ضمن هذه المنظومة، يصبح تغييرهم لأجهزتهم بعيد الاحتمال.

فالناس يميلون الى استبدال هواتفهم الذكية كل سنة الى سنتين. في كل مرحلة يحصلون على هاتف جديد، يكون الخيار أمامهم متاح لتبديل المنصات، سواء كان ذلك في أندرويد الى iOS أو ويندوز فون الى أندرويد. بالتأكيد، معظم الناس لا يفعلون لكن عملية تبديل المنصات ليست صعبة.

في المقابل، يشتري الناس الأجهزة المنزلية لفترة أطول بكثير، وبالتأكيد لا يستبدلونها كلها في وقت واحد.

لذلك بمجرد أن يكون لديك ثلاجة تعمل بمساعد أليكسا، فانك ستستخدم اليكسا لسنوات. واذا كانت جميع الاجهزة تعمل بنظام تشغيل غوغل اسيستانت، وتعطل احدها، فانك لن تشتري جهازا يعمل بنظام التشغيل اليكسا لاستبداله. (لأن مساعدي الذكاء الاصطناعي يعملون في السحابة، كما انك لن تحتاج لشراء اجهزة جديدة لرفع مستواها، فهي تزداد ذكاء بشكل تلقائي مع مرور الوقت).

ما تعدنا به شركات التكنولوجيا من المساعدين الافتراضيين هو أنها تعمل بسلاسة في مختلف الاجهزة للمساعدة في تنظيم وتبسيط حياتنا. على المستوى العملي، يعد ذلك امرا رائعا بالنسبة للمستهلكين، لكنه يربطهم بنظام شركة تكنولوجيا واحدة بشكل محكم أكثر مما سبق.

حتى الان لا نزال في المراحل الاولى. وبالنسبة الى غوغل وأمازون، لا يزال أمامهما الكثير لتقوما به، لكن الأكيد هو أن الامر لن يطول كثيرا.


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/1246294.html