صحيفة الوسط البحرينية

العدد : 338 | السبت 09 أغسطس 2003م الموافق 19 ذي القعدة 1445هـ

هل استشارت بتلكو مساهميها بشأن مغامرة العراق؟

الكاتب: عيسى مبارك - comments@alwasatnews.com

أما وقد أعلنت شركة البحرين للاتصالات (بتلكو) عن سماح سلطات الاحتلال للشركات التي تساهم فيها الحكومات بأكثر من 10 في المئة المنافسة لعطاءات خدمات الهاتف النقال في الأراضي العراقية، فقد تنفسنا الصعداء بحكم أنها شركة وطنية. ولكن هذا ليس نهاية المطاف.

فالوقت حان الآن لمعرفة الخطوات التي اتبعتها الشركة في الدخـــــــول إلى الأراضي العراقية لنصب شبكة في بغداد كلفتها خمسة ملايين دينار وتعريض هذا الاستثمار وموظفي الشركة الذين ذهبوا إلى هناك للخطر في الوقت الذي كان الزائرون العاديون ربما لا يسلمون على أنفسهم من حال الفوضى التي عمت هذه البلاد.

ففي ظل انعدام الأمن على الأنفس والأموال جراء غياب جهة حاكمة في العراق، تفاجأ الصحافيون الأجانب في بغداد برسالة ترحيب في هواتفهم النقالة صادرة من (بتلكو). بعدها تعلن الشركة - فيما أشبه بالمغامرة - عن تشغيل تجريبي لشبكة أقامتها هناك وسط كل هذه المخاطر أنفقت عليها خمسة ملايين، ثم تتعرض الشركة إلى ضغط من جانب سلطات الاحتلال لإيقاف هذه الخدمات، والله وحده أعلم كيف ستتصرف الشركة في حال لو لم ترس عليها أية مناقصة وتخسر هذا الاستثمار، وهذا احتمال وارد بطبيعة الحال. وهل تدخل هذه الخطوة في نطاق ما يعرف بالمخاطر الطبيعية الأولية لكل استثمار؟ أم أنها بالفعل مغامرة لم تحسب جيدا؟

ربما كان الأفضل لو أطلعت الشركة المساهمين على إقدامها على هذه الخطوة لأنهم وحدهم لهم الحق في تقرير ما إذا كانوا يريدون المغامرة بجزء من استثماراتهم ليجربوا حظهم في العراق


المصدر: صحيفة الوسط البحرينية

تم حفظ الصفحة من الرابط: http://alwasatnews.com/news/341503.html